- خصائص أمير المؤمنين ( ع )- النسائي ص 102

تكملة لصفحة 102

 دعاء النبي صلى الله عليه وسلم لمن أحبه ودعاؤه على من أبغضه


( أخبرنا ) احمد بن شعيب ، قال : حدثنا اسحاق بن ابراهيم بن راهويه ، قال : اخبرنا النضر بن شميل ، قال : اخبرنا عبد الجليل عن عطية ، قال : حدثنا عبد الله بن بريدة ، قال : حدثني ابي ، قال : لم اجد من الناس أبغض علي من علي بن ابي

طالب رضي الله عنه ، حتى أحببت رجلا من قريش ولا احبه إلا على بغض علي ، فبعث ذلك الرجل على خيل فصحبته ما أصحبه إلا على بغض علي ، قال : فأصبنا سبيا ، قال : فكتب إلى النبي صلى الله عليه وسلم : أن ابعث الينا من يخمسه .

فبعث عليا ، وفي السبي وصيفة من افضل السبي ، فلما خمسه صارت في الخمس ، ثم خمس فصارت في اهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم ، ثم خمس فصارت في آل علي . فأتانا ورأسه يقطر فقلنا : ما هذا ؟ فقال : ألم ترو إلى الوصيفة فانها

صارت في الخمس ، ثم صارت في اهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم ، ثم صارت في آل علي ، فوقعت بها . قال : فكتب وبعث معنا مصدقا للكتابة إلى النبي صلى الله عليه وسلم مصدقا لما قال علي ، فجعلت أقرأ عليه ويقول : صدقا ، وأقول :

صدق . قال : فأمسك بيدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا بريدة أتبغض عليا ؟ قلت : نعم . فقال : لا تبغضه ، وإن كنت تحبه فازدد له حبا *
 

- خصائص أمير المؤمنين ( ع )- النسائي ص 103

فوالذي نفسي بيده ( 1 ) لنصيب آل علي في الخمس أفضل من وصيفة . فما كان احد من الناس بعد قول رسول الله صلى الله عليه وسلم أحب إلي من علي رضي الله عنه . قال عبد الله بن بريدة : والله ( 2 ) ما في الحديث بيني وبين رسول الله صلى الله عليه وسلم غير أبي ( 3 ) .



( أخبرنا ) احمد بن شعيب ، قال : اخبرنا الحسين بن حريث المروزي ، قال : اخبرنا الفضل بن موسى ، عن الاعمش ، عن ابي اسحاق عن سعيد بن وهب قال : قال علي كرم الله وجهه في الرحبة : أنشد بالله من سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم

يوم غدير خم يقول : ان الله ورسوله ولي المؤمنين ، ومن كنت وليه فهذا وليه ، اللهم وال من والاه وعاد من عاداه ، وانصر من نصره . قال : فقال سعيد : قام إلى جنبي ستة ، وقال زيد بن يثيع : قام عندي ستة ، وقال عمرو ذي مر : احب من أحبه وأبغض من أبغضه وساق الحديث . رواه اسرائيل عن اسحاق عن عمرو ذي مر ( 4 ) .



( أخبرنا ) احمد بن شعيب ، قال : اخبرنا علي بن محمد بن علي ، قال : حدثنا خلف بن تميم ، قال : حدثنا اسرائيل ، قال : حدثنا
 

 

* ( هامش ) *
( 1 ) في رواية : نفس محمد بيده .

( 2 ) في نسخة : فوالله الذي لا إله غيره .

( 3 ) مسند احمد 5 : 350 ، مشكل الآثار 4 : 160 ، سنن البيهقي 6 : 342 مجمع الزوائد 9 : 128 ، وفيه : قال بريدة : فطأطأت رأسي فتكلمت فوقعت في علي حتى فرغت ، ثم رفعت رأسي فرأيت رسول الله صلى الله عليه وآله غضب غضبا لم اره غضب مثله إلا يوم قريظة والنضير فنظر إلي فقال : يا بريدة احب عليا فانما يفعل ما آمره به . فقمت وما من الناس احد أحب إلي منه .

( 4 ) الغدير 1 : 172 - 173 . ( * )

 

- خصائص أمير المؤمنين ( ع )- النسائي ص 104

ابو اسحاق ، عن عمرو ذي مر قال : شهدت عليا بالرحبة ينشد اصحاب محمد : أيكم سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول يوم غدير خم ما قال ؟ فقام اناس فشهدوا انهم سمعوا رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : من كنت مولاه فعلي مولاه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه ، واحب من احبه ، وابغض من ابغضه ، وانصر من نصره ( 1 )
 

 

* ( هامش ) *
( 1 ) فضائل الخمسة 1 : 366 ، وفيه سند الحديث وطرقه المختلفة المنصوص على صحتها كما في 1 : 349 - 384 .