سورة الكهف

سورة الكهف، آيه 7

إِنّا جَعَلْنا ما عَلَى الْأَرْضِ زِينَةً لَها

485 ـ أخبرنا عقيل بن الحسين، قال أخبرنا علي بن الحسين قال حدثنا عبيد الله قال حدثنا محمد بن خرزاد، قال حدثنا أحمد بن منصور الرمادي قال حدثنا عبد الرزاق، عن معمر، عن قتادة عن عطاء عن |عبد الله| بن مسعود في قوله تعالى إِنّا جَعَلْنا ما عَلَى الْأَرْضِ زِينَةً لَها قال زينة الأرض الرجال و زينة الرجال علي بن أبي طالب.

486 ـ حدثنا أبو محمد الأصبهاني إملاء قال أخبرنا أبو عبد الله جعفر بن محمد بن الحسين الخزاز |حدثنا| الحسين بن إبراهيم الحيري |حدثنا| القاسم بن خليفة |حدثنا| حماد بن سوار، عن عيسى بن عبد الرحمن، عن علي بن الحزور، عن أبي مريم:

عن عمار بن ياسر قال سمعت رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم يقول لعلي يا علي إن الله زينك بزينة لم يزين العباد بأحسن منها، بغض إليك الدنيا، و زهدك فيها، و حبب إليك الفقراء فرضيت بهم أتباعا و رضوا بك إماما. الحديث.

سورة الكهف، آيه 44

هُنالِكَ الْوَلايَةُ لِلّهِ الْحَقِّ |هُوَ خَيْرٌ ثَواباً وَ خَيْرٌ عُقْباً|

487 ـ حدثنا الحاكم أبو عبد الله الحافظ قال حدثنا أبو محمد الحسين بن محمد بن يحيى العقيقي قال حدثنا علي بن أحمد بن علي العلوي قال حدثنا أبي قال حدثنا الحسين بن سليمان بن محمد بن أيوب المزني عن أبي حمزة الثمالي:

عن أبي جعفر محمد بن علي في قول الله تعالى هُنالِكَ الْوَلايَةُ لِلّهِ الْحَقِّ قال تلك ولاية أمير المؤمنين التي لم يبعث نبي قط إلا بها.

سورة مريم

سورة مريم، آيه 50

وَ جَعَلْنا لَهُمْ لِسانَ صِدْق عَلِيًّا

488 ـ أخبرنا عبد الرحمن بن علي بن محمد بن موسى البزاز، من أصله العتيق قال أخبرنا هلال بن محمد بن جعفر بن سعدان ببغداد، قال حدثنا أبو القاسم إسماعيل بن علي الخزاعي قال حدثنا أبي قال حدثنا علي بن موسى الرضا |قال أخبرني| أبي |قال أخبرنا| أبي |جعفر بن محمد| |قال أخبرنا| أبي |محمد بن علي| |قال أخبرنا| أبي |علي بن الحسين| |قال أخبرني| أبي |الحسين بن علي| قال: حدثنا أبي علي بن أبي طالب قال:

قال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم ليلة عرج بي إلى السماء حملني جبرئيل على جناحه الأيمن فقيل لي من استخلفته على أهل الأرض فقلت خير أهلها لها أهلا علي بن أبي طالب أخي و حبيبي و صهري يعني ابن عمي فقيل لي يا محمد أ تحبه فقلت نعم يا رب العالمين. فقال لي أحبه و مر أمتك بحبه، فإني أنا العلي الأعلى اشتققت له من أسمائي اسما فسميته عليا، فهبط جبرئيل فقال إن الله يقرأ عليك السلام و يقول لك اقرأ. قلت و ما أقرأ قال وَ وَهَبْنا لَهُمْ مِنْ رَحْمَتِنا، وَ جَعَلْنا لَهُمْ لِسانَ صِدْق عَلِيًّا.

سورة مريم، آيه 96

إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا

489 ـ أخبرنا أبو علي الخالدي كتابة من هراة قال أخبرنا أبو علي أحمد بن علي بن مهدي بن صدقة الرقي سنة أربعين و ثلاثمائة، قال حدثنا أبي قال حدثنا علي بن موسى الرضا، قال حدثني أبي موسى بن جعفر، قال حدثني أبي جعفر بن محمد، عن أبيه، عن علي بن الحسين عن أبيه:

عن جابر بن عبد الله قال قال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم لعلي بن أبي طالب يا علي قل رب اقذف لي المودة في قلوب المؤمنين، رب اجعل لي عندك عهدا، رب اجعل لي عندك ودا. فأنزل الله تعالى إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا. فلا تلقى مؤمنا و لا مؤمنة إلا و في قلبه ود لأهل البيت ع.

490 ـ و في الباب |ورد| عن البراء بن عازب |أيضا|:

حدثنيه أبو القاسم عبد الخالق بن علي المحتسب قال أخبرنا أبو علي محمد بن أحمد بن الحسن بن إسحاق الصواف ببغداد، قال أخبرنا أبو جعفر الحسن بن علي الفارسي هو ابن الوليد بن النعمان قال حدثنا إسحاق بن بشر الكوفي قال حدثنا خالد بن يزيد، عن حمزة الزيات، عن أبي إسحاق السبيعي:

عن البراء بن عازب قال قال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم لعلي بن أبي طالب يا علي قل اللهم اجعل لي عندك عهدا، و اجعل لي في صدور المؤمنين مودة. فأنزل الله إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا قال نزلت في علي ع.

491 ـ | و| حدثنيه أبو زكريا بن أبي إسحاق المزكي قال أخبرنا أبو بكر بن أبي دارم الحافظ بالكوفة قال أخبرنا الحسن بن علي الكرابيسي قال حدثنا إسحاق بن بشر الكوفي به سواء و زاد و اجعل لي عندك ودا.

492 ـ أخبرناه أبو الحسن علي بن محمد المقرئ قال أخبرنا أبو حامد أحمد بن علي المقرئ قال حدثنا الحسن بن علي بن شبيب المعمري قال حدثنا إسحاق بن بشر الكوفي به سواء، و زاد و اجعل لي عندك ودا.

493 ـ أخبرناه أبو الحسن علي بن محمد المقري |أخبرنا| الحسن بن علي بن شبيب المعمري |أخبرنا| إسحاق بن بشر الكوفي بذلك. |و قد| اختصرته.

494 ـ أخبرنا أبو عبد الله الدينوري قراءة قال حدثنا موسى بن محمد بن علي بن عبد الله، قال حدثنا الحسن بن علي بن الوليد الفارسي قال حدثنا إسحاق بن بشر الكوفي قال حدثنا خالد بن يزيد، عن حمزة الزيات، عن أبي إسحاق السبيعي:

عن البراء بن عازب قال قال رسول الله |ص| لعلي بن أبي طالب يا علي قل اللهم اجعل لي عندك عهدا، و اجعل لي في قلوب المؤمنين مودة. فأنزل الله تعالى إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا قال أنزلت في علي بن أبي طالب |كذا|.

و |رواه| عبد الباقي بن قانع عن الحسن بن الوليد، و أبو بكر الحفيد أيضا.

495 ـ أخبرنا أبو القاسم إبراهيم بن محمد بن علي بن الشاه المروروذي بها كتابة سنة إحدى و أربعمائة قال حدثنا أبو بكر محمد بن عبد الله النيسابوري قال حدثنا أبو جعفر الحسن بن علي بن النعمان الفسوي قال حدثنا إسحاق بن بشر الكوفي قال حدثنا خالد بن يزيد قال حدثنا حمزة الزيات، عن أبي إسحاق:

عن البراء قال قال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم لعلي يا علي قل اللهم اجعل لي عندك عهدا، و اجعل لي عندك ودا، و اجعل لي في صدور المؤمنين مودة. فأنزل الله إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا قال نزلت في علي بن أبي طالب.

496 ـ رواية أبي رافع مولى رسول الله ص:

أخبرنا أبو عبد الله الشيرازي قال أخبرنا أبو بكر الجرجرائي قال أخبرنا أبو أحمد البصري قال حدثنا أبو عبد الله الحسين بن حميد، قال حدثنا |يحيى بن عبد الحميد| الحماني قال حدثنا علي بن هاشم:

عن محمد |بن| عبيد الله بن أبي رافع، عن أبيه عن جده قال قال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم يا علي قل اللهم ثبت لي الود في قلوب المؤمنين، و اجعل لي عندك ودا و عهدا. فقالها علي فقال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم ثبتت و رب الكعبة. ثم نزلت إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ إلى قوله قَوْماً لُدًّا. فقال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم قد نزلت هذه الآية فيمن كان مخالفا لرسول الله صلي الله عليه و آله و سلم و لعلي.

497 ـ رواية |الإمام| الباقر ع:

أخبرنا أبو نصر المفسر، قال أخبرنا أبو الحسين بن عبدة، قال أخبرنا إبراهيم بن علي قال أخبرنا يحيى بن يحيى قال أخبرنا عبد الكريم بن يعفور أبو يعقوب عن جابر:

عن محمد بن علي قال قال رسول الله |ص| يا علي أ لا أعلمك قل اللهم اجعل لي عندك عهدا، و اجعل لي عندك ودا. فنزلت هذه الآية إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا.

498 ـ أخبرناه أبو سعد المعاذي قال أخبرنا أبو الحسين الكهيلي قال حدثنا أبو جعفر الحضرمي قال حدثنا محمد بن العلاء قال حدثنا مطلب، عن جابر:

عن أبي جعفر قال قال النبي صلي الله عليه و آله و سلم لعلي يا علي قل اللهم اجعل لي عندك عهدا و في صدور المؤمنين ودا، فأنزل الله إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا الآية. |و| أنا اختصرته.

499 ـ رواية ابن عباس:

أخبرنا أبو بكر الحارثي الحافظ الأصبهاني قال أخبرنا أبو الحسين عبد الله بن محمد بن عبد الغفار الفارسي نزيل سمرقند، قدم حاجا إلي أن سعيد بن إبراهيم بن معقل السبيعي |النسفي| حدثهم قال حدثنا أبو شبل محمد بن محمد بن النعمان بن شبل الباهلي البصري قال حدثني أبي، قال حدثني يحيى بن أبي روق الهمداني عن أبيه عن الضحاك:

عن ابن عباس في قوله سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا قال محبة لعلي، لا تلقى مؤمنا إلا و في قلبه محبة لعلي.

500 ـ أخبرناه عبد الرحمن بن الحسن بن علي قال أخبرنا محمد بن إبراهيم الكوفي المؤدب قال حدثنا محمد بن عبد الله بن

سليمان قال حدثنا عون بن سلام قال حدثنا بشر بن عمارة الخثعمي عن أبي روق |الهمداني| عن الضحاك:

عن ابن عباس في قوله تعالى إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا قال محبة في قلوب المؤمنين قال نزلت في علي.

501 ـ أخبرناه أبو بكر التاجر قال أخبرنا الحسن بن رشيق قال حدثنا عمر بن علي بن سليمان الدينوري قال حدثنا أحمد بن حازم بن أبي غرزة، قال حدثنا عون بن سلام الهاشمي قال:

نزلت هذه الآية في علي بن أبي طالب إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا... |سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا| قال محبة في قلوب المؤمنين.

502 ـ |و رواه أيضا| سعيد بن جبير عن ابن عباس:

أخبرنا أبو بكر السكري قال أخبرنا أبو بكر بن المقرئ قال حدثنا محمد بن أيوب بن مسكان في مسجد بيت المقدس، قال حدثنا عبد السلام بن عبيد بن أبي فروة الكندي البصري قال حدثنا قطبة بن العلاء، عن الأعمش، عن سعيد بن جبير:

عن ابن عباس في قوله تعالى سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا قال حب علي بن أبي طالب في قلب كل مؤمن.

503 ـ |و رواه أيضا| أبو صالح عنه:

الحسن بن علي الجوهري قال أخبرنا محمد بن عمران، قال أخبرنا علي بن محمد الحافظ، قال حدثني الحبري قال حدثنا حسن بن حسين، قال حدثنا حبان، عن الكلبي عن أبي صالح:

عن ابن عباس |في قوله تعالى| سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا |قال| نزلت في علي بن أبي طالب "ع" خاصة لِتُبَشِّرَ بِهِ الْمُتَّقِينَ نزلت في علي خاصة وَ تُنْذِرَ بِهِ قَوْماً لُدًّا نزلت في بني أمية و بني المغيرة.

504 ـ |و ورد أيضا في| رواية أبي سعيد الخدري:

فرات بن إبراهيم الكوفي، قال حدثني جعفر بن محمد بن سعيد قال حدثنا نصر بن مزاحم العطار المنقري قال حدثنا الفضيل بن مرزوق، عن عطية العوفي:

عن أبي سعيد الخدري قال قال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم لعلي يا |أ| با الحسن قل اللهم اجعل لي عندك عهدا، و اجعل لي عندك ودا، و اجعل لي في صدور المؤمنين مودة فنزلت هذه الآية إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا قال لا تلقى رجلا مؤمنا إلا في قلبه حب لعلي بن أبي طالب ع.

505 ـ |و ورد أيضا عن| محمد بن علي بن الحنفية:

أخبرنا أبو الحسن محمد بن أحمد بن |محمد بن أحمد بن| رزق البغدادي كتابة منها، قال حدثنا أبو عمر محمد بن عبد الواحد الزاهد |أخبرنا| محمد بن عثمان العبسي |أخبرنا| جندل بن والق |أخبرنا| مندل بن علي |أخبرنا| إسماعيل بن سلمان، قال حدثني أبو عمر مولى بشر بن عاصم:

عن محمد بن الحنفية في قوله تعالى سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا قال لا تلقى مؤمنا إلا و في قلبه مودة لعلي و ذريته.

506 ـ أخبرنا أبو بكر الحارثي قال أخبرنا أبو الشيخ الأصبهاني، قال حدثنا إسحاق بن أحمد الفارسي، قال حدثنا حفص بن عمر المهرقاني قال حدثنا إسماعيل بن أبان، عن مندل بن علي، عن إسماعيل، عن أبي عمر مولى بشر بن غالب:

عن محمد بن علي بن الحنفية في قوله سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا قال لا يلقى مؤمن إلا و في قلبه ود لعلي ع.

507 ـ أخبرنا أبو سعد الحافظ قال أخبرنا أبو الحسين بن سلمة المؤدب، قال أخبرنا مطين قال حدثنا محمد بن مرزوق قال حدثنا حسين، عن مندل به، قال لا تلقى مؤمنا إلا و في قلبه ود لعلي و لولده.

508 ـ و به قال أخبرنا مطين، قال حدثنا عون بن سلام، قال أخبرنا مندل، عن إسماعيل، عن أبي عمر الأزدي:

عن ابن الحنفية |في قوله تعالى| سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا قال لا تلقى مؤمنا إلا و في قلبه ود لعلي و أهل بيته.

509 ـ أخبرنا عقيل بن الحسين قال أخبرنا علي بن الحسين قال أخبرنا محمد بن عبيد الله قال حدثنا أبو عمرو بن السماك، قال أخبرنا عبد الله بن ثابت المقرئ عن أبيه، عن هذيل بن حبيب:

عن مقاتل عن محمد بن الحنفية قال سألت أمير المؤمنين عن قوله تعالى سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمنُ وُدًّا فقال يقول الله تعالى لا تلقى مؤمنا و لا مؤمنة إلا و في قلبه ود لعلي و أهل بيته.

سورة طه

سورة طه، آيه 29-33

وَ اجْعَلْ لِي وَزِيراً مِنْ أَهْلِي هارُونَ |أَخِي اشْدُدْ بِهِ أَزْرِي وَ أَشْرِكْهُ فِي أَمْرِي|

510 ـ حدثني أبو عبد الله الحسين بن محمد الحبلي قال حدثنا عبد الله بن إبراهيم بن علي قال حدثنا محمد بن عمرو بن حمدويه بن مهران التمار، قال حدثنا أحمد بن كثير الواسطي قال |حدثنا| نصر بن منصور قال |حدثنا| مهدي بن عمران، عن أبي الطفيل:

عن حذيفة بن أسيد قال أخذ النبي صلي الله عليه و آله و سلم بيد علي بن أبي طالب فقال أبشر و أبشر، إن موسى دعا ربه أن يجعل له وزيرا من أهله هارون، و إني أدعو ربي أن يجعل لي وزيرا من أهلي علي أخي أشدد به ظهري و أشركه في أمري.

511 ـ رواية |الصحابية| أسماء |بنت عميس|:

أخبرنا عبد الرحمن بن الحسن قال أخبرنا محمد بن إبراهيم المؤدب، قال حدثنا مطين قال حدثنا عباد بن يعقوب قال أخبرنا علي بن عابس، عن الحارث بن حصيرة عن القاسم بن جندب قال مطين هو أبو جندب، و كذا قال عباد قال سمعت رجلا من خثعم يقول سمعت أسماء بنت عميس تقول سمعت رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم يقول اللهم إني أقول كما قال أخي موسى اللهم اجعل لي وزيرا من أهلي عليا أخي اشدد به أزري و أشركه في أمري إلى |قوله| بصيرا.

و |رواه أيضا| الصباح بن يحيى المزني عن الحرث |كما| في كتاب العياشي و كتاب فرات.

**صفحه=481

512 ـ و |رواه أيضا| حصين |بن يزيد| عن أسماء

حدثني علي بن موسى بن إسحاق، عن محمد بن مسعود بن محمد المفسر قال حدثنا نصر بن محمد البغدادي قال حدثنا أحمد بن الحسين بن عبد الملك بن أبي الزاهرية الكوفي قال حدثنا أحمد بن المفضل قال حدثنا جعفر الأحمر، عن عمران بن سليمان عن حصين:

عن أسماء بنت عميس قالت قال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم أقول كما قال أخي موسى رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي وَ يَسِّرْ لِي أَمْرِي،... وَ اجْعَلْ لِي وَزِيراً مِنْ أَهْلِي عليا أخي.

513 ـ أخبرنا عقيل بن الحسين قال أخبرنا علي بن الحسين، قال حدثنا محمد بن عبيد الله قال حدثنا عبدويه بن محمد بشيراز، قال حدثنا سهل بن نوح بن يحيى، أنبأنا يوسف بن موسى القطان عن وكيع، عن سفيان، عن الحرث بن حصيرة، عن القاسم بن جندب، قال سمعت عطاء يقول سمعت ابن عباس يقول سمعت أسماء بنت عميس تقول:

سمعت رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم يقول اللهم إني أقول كما قال موسى بن عمران اللهم اجعل لي وزيرا من أهلي علي بن أبي طالب اشدد به أزري يعني ظهري و أشركه في أمري و يكون لي صهرا و ختنا.

|و في تثبيت هذه الوزارة لعلي "ع" و تحققها له جاءت عدة روايات عن عدة من الصحابة منها رواية ابن عباس عن علي ع:

514 ـ | أخبرنا أبو القاسم القرشي قال أخبرنا أبو بكر القرشي قال أخبرنا الحسن بن سفيان، قال حدثنا عمار بن الحسن قال حدثني سلمة قال حدثني محمد بن إسحاق، عن عبد الغفار بن القاسم، عن المنهال بن عمرو، عن عبد الله بن الحارث بن نوفل بن عبد المطلب:

عن عبد الله بن عباس عن علي بن أبي طالب قال لما نزلت هذه الآية على رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم وَ أَنْذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ |الشعراء| دعاني رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم فقال يا علي إن الله أمرني أن أنذر عشيرتي الأقربين فضقت بذلك ذرعا و عرفت أني متى أمرتهم بهذا الأمر أرى منهم ما أكره، فصمت عليها حتى جاء جبرئيل فقال يا محمد إنك لئن لم تفعل ما أمرت به يعذبك الله بذلك فاصنع ما بدا لك. يا علي اصنع لنا صاعا من طعام و اجعل فيه رجل شاة و املأ لنا عسا من لبن، ثم اجمع لي بني عبد المطلب حتى أكلمهم و أبلغهم ما أمرت به و ساق الحديث إلى قوله ثم تكلم رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم فقال يا بني عبد المطلب إني و الله ما أعلم أحدا من العرب جاء قومه بأفضل مما جئتكم به، إني قد جئتكم بأمر الدنيا و الآخرة و قد أمرني الله أن أدعوكم إليه، فأيكم يوازرني على أمري هذا، على أن يكون أخي و وصيي و وليي و خليفتي فيكم قال فأحجم القوم عنها جميعا، فقلت و إني لأحدثهم سنا، و أرمصهم عينا و أعظمهم بطنا و أحمشهم ساقا أنا يا نبي الله أكون وزيرك عليه. فقام القوم يضحكون و يقولون لأبي طالب قد أمرك أن تسمع و تطيع لعلي.

|و الحديث| اختصرته في مواضع

و رواه جماعة عن سلمة:

|و قد ورد عن أنس بن مالك الأنصاري|

515 ـ أخبرنا أبو سعيد مسعود بن محمد الطبري، قال أخبرنا أبو إسحاق إبراهيم بن أحمد البزاري قال أخبرنا أبو تراب محمد بن سهل بن عبد الله قال حدثنا عمار بن رجاء، قال حدثنا عبيد الله بن موسى العبسي قال حدثنا مطر:

عن أنس بن مالك أن النبي صلي الله عليه و آله و سلم قال إن أخي و وزيري و خليفتي في أهلي و خير من أترك بعدي يقضي ديني و ينجز موعدي علي بن أبي طالب.

رواه جماعة عن عبيد الله بن موسى و هو ثقة و تابعه جماعة.

516 ـ أخبرنا أبو بكر البغدادي قال حدثنا أبو سعيد القرشي الرازي قال حدثنا يوسف بن عاصم قال حدثنا سويد بن سعيد، |قال| حدثنا عمرو بن ثابت، عن مطر:

عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم إن خليلي و وزيري و خليفتي في أهلي و خير من أترك بعدي ينجز موعدي و يقضي ديني علي بن أبي طالب.

و |ورد| في الباب عن سلمان الفارسي.

517 ـ أخبرنا الإمام أبو طاهر الزيادي قراءة قال حدثنا أبو الحسن محمد بن محمد بن الحسن إملاء، قال حدثنا علي بن عبد العزيز المكي قال حدثنا أبو نعيم الفضل بن دكين القرشي قال حدثنا فطر بن خليفة، عن كثير بياع النوى قال سمعت عبد الله بن مليل قال:

سمعت عليا يقول قال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم إنه لم يكن نبي إلا قد أعطي سبعة رفقاء نجباء وزراء، و إني قد أعطيت أربعة عشر حمزة و جعفر و علي و حسن و حسين و أبو بكر و عمر و عبد الله بن مسعود و أبو ذر و المقداد، و حذيفة و عمار، و سلمان و بلال.

رواه جماعة عن أبي نعيم الملائي و هو ثقة، و له طرق عن كثير بياع النواء و هو أبو إسماعيل التيمي كوفي عزيز الحديث.

و رواه المسيب بن نجبة عن علي، و أسانيده مذكورة في باب الوزارة من |كتاب| الخصائص.

سورة طه، آيه 82

وَ إِنِّي لَغَفّارٌ لِمَنْ تابَ وَ آمَنَ وَ عَمِلَ صالِحاً ثُمَّ اهْتَدى

518 ـ أخبرنا أبو بكر الحارثي قال أخبرنا أبو الشيخ الأصبهاني قال حدثنا محمد بن يحيى قال حدثنا إسحاق بن الفيض قال حدثنا سلمة بن الفضل قال حدثنا شملال بن إسحاق:

عن جابر الجعفي عن أبي جعفر في قوله تعالى ثُمَّ اهْتَدى قال إلى ولايتنا أهل البيت.

519 ـ أخبرناه أبو الحسن الأهوازي قال أخبرنا أبو بكر البيضاوي قال حدثنا محمد بن القاسم قال حدثنا عباد بن يعقوب، قال حدثنا مخول بن إبراهيم عن جابر بن الحسن، عن جابر:

عن أبي جعفر |ع| في قوله وَ إِنِّي لَغَفّارٌ لِمَنْ تابَ وَ آمَنَ وَ عَمِلَ صالِحاً ثُمَّ اهْتَدى قال إلى ولايتنا أهل البيت.

520 ـ أخبرنا أحمد بن محمد بن أحمد الفقيه، قال أخبرنا عبد الله بن محمد بن جعفر قال حدثنا موسى بن هارون قال حدثنا إسماعيل بن موسى |الفزاري| قال حدثنا عمر بن شاكر البصري عن ثابت البناني في قوله وَ إِنِّي لَغَفّارٌ لِمَنْ تابَ وَ آمَنَ وَ عَمِلَ صالِحاً ثُمَّ اهْتَدى قال إلى ولاية أهل بيته.

521 ـ حدثني أبو الحسن الفارسي بحديث غريب قال حدثنا أبو جعفر محمد بن علي الفقيه، قال حدثني علي بن أحمد بن |عبد الله بن أحمد بن أبي| عبد الله البرقي، قال حدثنا أبي، عن جده أحمد بن أبي عبد الله، عن أبيه:

عن محمد بن خالد قال حدثنا سهل بن المرزبان، قال حدثنا محمد بن منصور، عن عبد الله بن جعفر بن محمد بن الفيض عن أبيه عن أبي جعفر محمد بن علي الباقر، عن أبيه عن جده قال خرج رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم ذات يوم فقال إن الله تعالى يقول وَ إِنِّي لَغَفّارٌ لِمَنْ تابَ وَ آمَنَ وَ عَمِلَ صالِحاً ثُمَّ اهْتَدى ثم قال لعلي بن أبي طالب إلى ولايتك.

522 ـ فرات بن إبراهيم قال حدثنا محمد بن القاسم بن عبيد، قال حدثنا الحسن بن جعفر بن إسماعيل الأفطس، قال حدثنا الحسين بن محمد به سواء.

قال |و| أخبرنا محمد بن عبد الله الحنظلي قال حدثنا عبد الرزاق قال حدثنا الحسن بن زيد بن أسلم عن أبيه عن جده:

عن أبي ذر في قول الله تعالى وَ إِنِّي لَغَفّارٌ لِمَنْ تابَ الآية، قال |لمن| آمن بما جاء به محمد، و أدى الفرائض ثُمَّ اهْتَدى قال اهتدى إلى حب آل محمد.

سورة طه، آيه 124

وَ مَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكاً، وَ نَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيامَةِ أَعْمى

523 ـ حدثني أبو الحسن الصيدلاني قال حدثنا أبو محمد بن أبي حامد الشيباني قال حدثنا عبد الصمد بن علي بن مكرم البزاز قال حدثنا الحسين بن سعيد، قال حدثنا علي بن حفص البزاز، قال حدثنا عبيد الله بن موسى قال حدثنا سعيد بن خثيم، عن أبان بن تغلب، عن أبي جعفر، عن علي بن الحسين عن أبيه:

عن علي "ع" قال قال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم للمهاجرين و الأنصار أحبوا عليا لحبي و أكرموه لكرامتي، و الله ما قلت لكم هذا من قبلي و لكن الله تعالى أمرني بذلك، و يا معشر العرب من أبغض عليا من بعدي حشره الله يوم القيامة أعمى ليس له حجة.

524 ـ أخبرنا أبو يحيى الحيكاني قال أخبرنا يوسف بن أحمد الصيدلاني بمكة، قال أخبرنا محمد بن عمرو الحافظ أبو جعفر |العقيلي| قال حدثنا إسحاق بن يحيى الدهقان، قال حدثنا حرب بن الحسن الطحان، عن حنان بن سدير، عن سديف المكي عن محمد بن

علي قال و ما رأيت محمديا قط يشبهه أو قال يعدله قال:

حدثنا جابر بن عبد الله قال خطبنا رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم فسمعته يقول من أبغضنا أهل البيت حشره الله يوم القيامة يهوديا.

|و هذا| مختصر |الحديث|.

525 ـ فرات بن إبراهيم الكوفي قال حدثنا جعفر بن أحمد الأودي قال حدثنا جعفر بن عبد الله، قال حدثنا محمد بن عمر المازني قال حدثنا يحيى بن راشد، عن كامل، عن أبي صالح:

عن ابن عباس في قول الله تعالى وَ مَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكاً، وَ نَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيامَةِ أَعْمى أن من ترك ولاية علي أعماه الله و أصمه.

سورة طه، آيه 132

وَ أْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلاةِ |وَ اصْطَبِرْ عَلَيْها|

526 ـ أخبرنا الحاكم الوالد أبو محمد رحمه الله أن أبا حفص أخبرهم ببغداد، قال حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد الهمداني قال أخبرنا أحمد بن الحسن الخزاز، قال حدثنا أبي قال حدثنا حصين، عن عبد الله بن الحسن، عن أبيه عن جده قال قال أبو الحمراء خادم النبي ص:

لما نزلت هذه الآية وَ أْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلاةِ وَ اصْطَبِرْ عَلَيْها كان النبي صلي الله عليه و آله و سلم يأتي باب علي و فاطمة |عند| كل صلاة فيقول الصلاة رحمكم الله إِنَّما يُرِيدُ اللّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ الآية |33- الأحزاب|.

سورة طه، آيه 135

فَسَتَعْلَمُونَ مَنْ أَصْحابُ الصِّراطِ السَّوِيِّ وَ مَنِ اهْتَدى

527 ـ أخبرنا عقيل بن الحسين قال أخبرنا علي بن الحسين، قال حدثنا محمد بن عبيد الله قال حدثنا محمد بن عبيد بن زبورا ببغداد، بباب الشام، |قال أخبرنا| عبد الله بن محمد بن عبيد |قال أخبرنا| أبو معاوية عن الأعمش عن أبي صالح:

عن ابن عباس قال أصحاب الصراط السوي هو و الله محمد و أهل بيته، و الصراط الطريق الواضح الذي لا عوج فيه، وَ مَنِ اهْتَدى فهم أصحاب محمد ص.

سورة الأنبياء

سورة الأنبياء، آيه 100

إِنَّ الَّذِينَ سَبَقَتْ لَهُمْ مِنَّا الْحُسْنى أُولئِكَ عَنْها مُبْعَدُونَ

528 ـ حدثني أبو الحسن الفارسي قال حدثنا أبو جعفر محمد بن علي الفقيه قال حدثنا أبي قال حدثنا سعد بن عبد الله، قال حدثنا أحمد بن محمد بن خالد، عن القاسم بن يحيى عن جده الحسن بن راشد، عن جعفر بن محمد، عن أبيه عن آبائه:

عن علي قال قال لي رسول الله يا علي فيكم نزلت هذه الآية إِنَّ الَّذِينَ سَبَقَتْ لَهُمْ مِنَّا الْحُسْنى أُولئِكَ عَنْها مُبْعَدُونَ.

529 ـ و به قال |قال| رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم يا علي فيكم نزلت لا يَحْزُنُهُمُ الْفَزَعُ الْأَكْبَرُ |103- الأنبياء| |أنت و شيعتك| تطلبون في الموقف و أنتم في الجنان تتنعمون.

530 ـ و حدثونا عن ابن بكر السبيعي قال حدثنا أحمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي قال حدثنا عبيد الله بن عمر القواريري قال حدثنا محمد بن الحسن بن أبي يزيد الهمداني قال أخبرنا ليث بن أبي سليم عن أبي عمر النعمان بن بشير و كان من سمار علي قال تلا علي |ع| ليلة هذه الآية إِنَّ الَّذِينَ سَبَقَتْ لَهُمْ مِنَّا الْحُسْنى |أُولئِكَ عَنْها مُبْعَدُونَ| |ف| قال أنا منهم و أبو بكر منهم و عمر منهم و عثمان منهم و طلحة منهم و الزبير منهم و سعد منهم و عبد الرحمن بن عوف منهم. قال ثم أقيمت الصلاة فقام علي "ع" و هو يقول لا يَسْمَعُونَ حَسِيسَها.

531 ـ | و| أخبرناه أبو الحسن بن أبي بكر الحافظ بقراءتي عليه من أصل سماعه، قال أخبرني أبي بقراءتي عليه، قال أخبرنا أبو القاسم البغوي قرئ عليه و أنا أسمع، أخبرنا عبيد الله بن عمر بهذا كما سويت.

سورة الحج

سورة الحج، آيه 19

هذانِ خَصْمانِ اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ

532 ـ أخبرنا أبو عبد الرحمن محمد بن عبد الله بن أحمد البالوي قال أخبرنا أبو سعيد عبد الله بن محمد بن عبد الوهاب القرشي قال أخبرنا محمد بن أيوب بن يحيى الرازي قال أخبرنا عبيد الله بن معاذ، قال حدثنا معتمر |بن سليمان التيمي| عن أبيه، قال أخبرنا أبو مجلز |لاحق بن حميد|، عن قيس بن عباد:

عن علي بن أبي طالب أنه قال أنا أول من يجثو بين يدي الرحمن للخصومة يوم القيامة. قال قيس و فيهم أنزلت هذه الآية هذانِ خَصْمانِ اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ قال هم الذين بارزوا يوم بدر، علي و حمزة و عبيدة أو أبو عبيدة بن الحرث، و شيبة بن ربيعة، و عتبة بن ربيعة و الوليد بن عتبة.

503- معتمر |هذا| هو ابن سليمان بن طرخان التيمي.

و |الخبر| رواه جماعة عنه، و تابعه جماعة في الرواية عن أبيه.

و هو من الأصول التي لم يخرجها مسلم بن الحجاج في مسنده الصحيح في هذه الرواية.

533 ـ و أخرجه البخاري في الجامع الصحيح قال:

حدثنا محمد بن عبد الله الرقاشي قال حدثنا معتمر قال سمعت أبي يقول حدثنا أبو مجلز به لفظا سواء.

و |أيضا| قال |البخاري| في موضع |آخر| من الجامع قال حدثنا حجاج بن منهال قال حدثنا المعتمر. فذكره كذلك.

533 ـ أخبرنا أبو نصر المفسر قال أخبرنا أبو عمرو بن مطر، قال حدثنا أبو إسحاق المفسر قال حدثنا سعيد بن يحيى بن سعيد، قال حدثني عمي محمد بن سعيد، عن سليمان التيمي عن أبي مجلز، عن قيس بن عبادة عن أبي ذر، و عن أبي سعيد الخدري أن هذه الآيات نزلت في علي و صاحبيه و عتبة و صاحبيه يوم بدر هذانِ خَصْمانِ إلى |قوله| صِراطِ الْحَمِيدِ.

534 ـ و به قال حدثنا سعيد، قال حدثنا معاوية، قال حدثنا إسحاق، عن سفيان، عن أبي هاشم، عن قيس بن عباد قال سمعت أبا ذر يقسم بالله لنزلت هذه الآية في علي و حمزة و عبيدة، و في عتبة و شيبة ابني ربيعة و الوليد بن عتبة و كانوا تبارزوا يوم بدر هذانِ خَصْمانِ اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ.

535 ـ و به حدثنا سعيد، قال حدثني أبي |قال حدثنا| سفيان بن سعيد الثوري، عن أبي هاشم |يحيى بن دينار| الواسطي عن أبي مجلز، عن قيس بن عباد:

عن علي بن أبي طالب قال |في قوله تعالى| هذانِ خَصْمانِ اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ نزلت فينا، و في الذين بارزوا يوم بدر عتبة و شيبة والوليد.

535 ـ أخبرنا أبو سعد القاضي قال أخبرنا أبو سعيد المزكي قال حدثنا أحمد بن العباس، قال حدثنا أحمد بن مهاجر، قال حدثنا معاوية بن عمرو عن أبي إسحاق الفزاري، عن سفيان بحديث أبي ذر الذي تقدم.

536 ـ أخرجه البخاري في الجامع، قال حدثنا قبيصة، قال حدثنا سفيان. و في موضع آخر قال حدثنا يحيى بن جعفر قال حدثنا وكيع، عن سفيان بحديث أبي ذر.

537 ـ أخبرنا أبو عبد الله محمد بن إبراهيم بن محمد،، قال حدثنا أبو عمرو عبد الملك بن الحسن بن يوسف قال أخبرنا يوسف بن يعقوب القاضي قال حدثنا عمرو بن مرزوق، قال حدثنا شعبة، عن أبي هاشم، عن أبي مجلز:

عن قيس بن عباد قال سمعت أبا ذر يقول أقسم بالله لنزلت هذه الآية هذانِ خَصْمانِ |اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ| في هؤلاء الستة حمزة و عبيدة و علي، و عتبة و شيبة ابني ربيعة و الوليد بن عتبة.

538 ـ أخبرنا سعيد بن محمد المديني بها |قال| أخبرنا أبو الحسن محمد بن عثمان بن محمد البغوي ببغداد، قال حدثنا الحسين بن إسماعيل المحاملي قال حدثنا محمود بن خداش قال حدثنا هشيم بن بشير قال حدثنا أبو هاشم عن أبي مجلز عن قيس بن عباد قال:

سمعت أبا ذر يقسم قسما أن |قوله تعالى| هذانِ خَصْمانِ اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ نزلت في الذين برزوا يوم بدر، حمزة و علي و عبيدة بن الحرث و عتبة و شيبة و الوليد بن عتبة.

539 ـ |و| أخرجه البخاري في الجامع قال حدثنا حجاج بن منهال، قال حدثنا هشيم.

و |أخرجه أيضا| في موضع آخر |و| قال حدثنا يعقوب الدورقي عن هشيم.

540 ـ و رواه مسلم بن الحجاج في صحيحه عن عمرو بن زرارة عن هشيم.

541 ـ أخبرنا علي بن أحمد، قال أخبرنا أحمد بن عتبة، قال حدثنا عثمان بن عمر، قال حدثنا عبد الله بن رجاء، قال حدثنا إسرائيل عن أبي إسحاق، عن حارثة بن مضرب:

عن علي "ع" قال لما قدمنا المدينة أصبنا من ثمارها فاجتوينا |ها| و أصابنا بها وعك و كان رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم يستخبر عن بدر، فلما سار رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم إلى بدر و بدر بئر سبقنا إليها رجلان |من المشركين| رجل من

قريش و مولى لعقبة بن أبي معيط، فأخذنا المولى و تفلت القرشي، فجعلنا نسأله عن القوم فيقول هم و الله كثير عددهم شديد بأسهم فجعلوا يهددونه |إذا قال ذلك و ضربوه| حتى انتهوا به إلى النبي صلي الله عليه و آله و سلم فقال دعوه |ثم| قال كم القوم فقال هم |و الله| كثير عددهم شديد بأسهم. ثم سأله فقال له مثل ذلك، فلما أن أعياهم أن يخبرهم قال كم ينحرون كل يوم من الجزور قال عشرة. فقال رسول الله القوم ألف لكل جزور مائة وتبها |كذا| فلما انتهينا إلى بدر و قد بات رسول الله ليله يدعو و يقول اللهم إن تهلك هذه الفئة لا تعبد في الأرض. فلما أن طلع الفجر قال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم |إلي| يا عباد الله فأقبلنا من تحت الشجر و الحجر، فصلى ثم حث على القتال و أمر به و قال جمع قريش عند هذا الضلع الأحيمر من الجبل فلما أقبل المشركون إذا منهم رجل يسير على جمل أحمر فقال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم يا علي ناد يا حمزة من صاحب الجمل و ما يقول لك فإن يك أحدا فيه خير أو يأمر بخير فعسى أن يكون صاحب الجمل. فناداهم حمزة من صاحب الجمل قالوا عتبة بن ربيعة و هو ينهى عن القتال و يقول يا قوم أرى قوما مستميتين، يا قوم لا تصلوا إليهم حتى تهلكوا، فليل قتالهم غيركم فاعصبوها برأسي فقالوا

خيرا فبلغ ذلك أبا جهل فقال لقد ملئت رئتك و جوفك رعبا من محمد و أصحابه. فقال عتبة تصبر يا مصفر استه ليقتلنكم القوم إني أجبن فثنى رجله و نزل و اتبعه أخوه شيبة بن ربيعة و الوليد فقال من يبارزنا فانبرز له شباب من الأنصار فقال لا حاجة لنا في قتالكم إنا نريد بني عمنا فقال رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم قم يا علي قم يا حمزة قم يا عبيدة. فقتل حمزة عتبة، قال علي و عمدت إلى شيبة فقتلته و اختلف الوليد و عبيدة ضربتين فأثخن كل واحد منهما صاحبه، و ملنا على الوليد فقتلناه و أسرنا منهم سبعين، و قتلنا منهم سبعين، فجاء رجل من الأنصار بالعباس بن عبد المطلب أسيرا فقال العباس يا رسول الله إن هذا و الله أسرني بعد ما أسرني رجل أجلح من أحسن الناس وجها، على فرس أبلق ما أراه في القوم. فقال الأنصاري أنا أسرته يا رسول الله. فقال اسكت لقد أيدك الله عز و جل بملك كريم.

542 ـ أخبرنا أحمد بن محمد بن أحمد بن قران قال أخبرنا عبد الله بن محمد بن حبان قال أخبرنا محمد بن سليمان قال حدثنا هلال بن بشر، قال حدثنا يوسف بن يعقوب قال حدثنا سليمان التيمي عن أبي مجلز |لاحق بن حميد|، عن قيس بن عباد:

عن علي قال فينا نزلت هذه الآية، و في مبارزتنا يوم بدر هذانِ خَصْمانِ اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ إلى قوله الْحَرِيقِ.

543 ـ |و| أخرجه البخاري في جامعه عن إسحاق بن إبراهيم الصواف عن يوسف بن يعقوب |و هو الذي| كان ينزل |في| بني ضبعة، مولى لبني سدوس.

و رواه جماعة عن هلال بن بشر.

544 ـ و به أخبرنا محمد بن سليمان قال حدثنا يونس قال حدثنا ابن وهب، عن ابن لهيعة:

عن محمد بن عبد الرحمن قال برز حمزة لعتبة فقتله، و برز علي للوليد فقتله و برز عبيدة لشيبة فقتله.

545 ـ أخبرنا أبو بكر التميمي قال أخبرنا أبو محمد الوراق بأصبهان، قال حدثنا الحسن بن علي الطوسي، قال حدثنا الحسن بن صالح البزاز الواسطي قال حدثنا معلى بن عبد الرحمن قال حدثنا عبد الحميد بن جعفر، عن عمر بن الحكم:

عن جابر بن عبد الله قال لما قتل عتبة بن ربيعة يوم بدر، ندبته ابنته هند، و ندبت عمها شيبة، و ندبت أخاها الوليد، و هجت بني هاشم، فلما جاء هجاؤها |المدينة| أراد حسان أن يجيبها، فأرسلت إليه عمرة أخت عبد الله بن رواحة، دعني حتى أجيبها. فكان هجاؤها:

إني رأيت نساء بعد إصلاح*** في عبد شمس فقلبي غير مرتاح

هاجت لها أعين تترى و تتبعها*** من رأس محزونة ما إن لها لاح

لما تنادت بنو فهر على خنق*** و الموت بينهم يسعى لأرواح

ناديت أسدا لآساد خضارمة*** إلى الكفاح فما آبوا بتفتاح

أولاد محصنة غرا مرازبة*** أولاد كل عظيم القدر جحجاح

ثلاثة خير من دان الحجيج بهم*** و من يدور عليه الكأس بالراح

كأنما الشيخ في قتلى مصرعة*** نار ببيداء أو نجم كمصباح

لا تبعدن فإني غير صارخة*** و كيف تصرخ ذات البعل يا صاح

يا آل هاشم إنا لا نصالحكم*** حتى نرى الخيل ترمي كل نطاح

إن يمكن الله يوما من هزيمتكم*** يورث نساءكم داء بتفراح

فأجابتها عمرة أخت عبد الله بن رواحة:

يا هند صبرا فقد لاقيت مهبلة*** يوم الأعنة و الأرماح في الراح

إذا الفوارس من أوس كأنهم*** سرج أضاءت على خدر و ألواح

تغدو بهم ضمر كمت مسومة*** إلى الكفاح عليها كل كفاح

هنالك الفوز و الرضوان إذ صبروا*** مع الرسول فما آبوا بتفتاح

و الداعيان علي و ابن عمته*** أمست جلائلهم منها بأتراح

الله أهلكهم و الأوس شاهدهم*** و الخزرج الغر فيهم كل مجراح

يا هند إن تصبري فالقتل عادتنا*** هذا أخوك على مدخوة الداح

سورة الحج، آيه 33

إِنَّ اللّهَ يُدْخِلُ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ |جَنّات تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهارُ يُحَلَّوْنَ فِيها مِنْ أَساوِرَ مِنْ ذَهَب وَ لُؤْلُؤاً وَ لِباسُهُمْ فِيها حَرِيرٌ، وَ هُدُوا إِلَى الطَّيِّبِ مِنَ الْقَوْلِ وَ هُدُوا إِلى صِراطِ الْحَمِيدِ|

546 ـ أخبرنا محمد بن عبد الله الصوفي قال أخبرنا محمد بن أحمد الحافظ، قال حدثنا عبد العزيز بن يحيى بن أحمد قال حدثني محمد بن عبد الرحمن بن الفضل قال حدثنا جعفر بن الحسين الكوفي قال حدثني أبي قال حدثنا محمد بن يزيد مولى أبي جعفر عن جعفر بن محمد، عن أبيه، عن جده في قوله تعالى إِنَّ اللّهَ يُدْخِلُ الَّذِينَ آمَنُوا إلى قوله صِراطِ الْحَمِيدِ قال ذلك علي و حمزة و عبيدة بن الحارث و سلمان و أبو ذر، و المقداد.

و قد تقدم في رواية أبي ذر الغفاري و أبي سعيد الخدري أنها نزلت فيهم.

547 ـ |أخبرنا| حسن بن علي الجوهري قال أخبرنا محمد بن عمران قال أخبرنا علي بن محمد الحافظ، قال حدثني الحسين بن الحكم الحبري قال حدثنا حسن بن حسين قال حدثنا حبان، عن الكلبي عن أبي صالح:

عن ابن عباس في قوله هذانِ خَصْمانِ |اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ فَالَّذِينَ كَفَرُوا قُطِّعَتْ لَهُمْ ثِيابٌ مِنْ نار| فالذين آمنوا علي و حمزة و عبيدة و الذين كفروا عتبة و شيبة و الوليد |تبارزوا| يوم بدر.

و قوله إِنَّ اللّهَ يُدْخِلُ الَّذِينَ آمَنُوا إلى قوله وَ لِباسُهُمْ فِيها حَرِيرٌ |قال هم| علي و حمزة و عبيدة.

548 ـ أخبرنا عبد الرحمن بن الحسن قال أخبرنا محمد بن إبراهيم بن سلمة قال حدثنا محمد بن عبد الله بن سليمان قال حدثنا محمد بن العلاء قال حدثنا عمرو بن زريع الطيالسي قال حدثنا علي بن حزور:

عن الأصبغ بن نباتة و أبي مريم أنهما سمعا عمار بن ياسر بصفين يقول سمعت رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم يقول لعلي إن الله زينك بزينة لم يتزين العباد بزينة هي أحب إلى الله منها، و هي زينة الأبرار عند الله، جعلك لا تنال من الدنيا شيئا، و جعلها لا تنال منك شيئا، و وهب لك حب المساكين.

549 ـ أخبرونا عن أبي أحمد محمد بن أحمد بن محمد بن نوبة البزاز المروزي حفدة أحمد بن منصور زاج، قال حدثنا أبو يحيى بن ساسوبه بن عبد الكريم الذهلي قال أخبرنا أحمد بن عبد الله قال حدثنا حكيم بن زيد، عن سعد بن طريف عن أصبغ بن نباتة:

عن عمار بن ياسر، قال |قال| رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم لعلي يا علي إن الله زينك بزينة لم تتزين الخلائق بزينة أحب إلى الله منها، الزهد في الدنيا، و جعل الدنيا لا تنال منك شيئا |كذا|.

سورة الحج، آيه 34

وَ بَشِّرِ الْمُخْبِتِينَ |الَّذِينَ إِذا ذُكِرَ اللّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَ الصّابِرِينَ عَلى ما أَصابَهُمْ وَ الْمُقِيمِي الصَّلاةِ وَ مِمّا رَزَقْناهُمْ يُنْفِقُونَ|

550 ـ حدثونا عن أبي بكر محمد بن الحسين بن صالح السبيعي قال أخبرنا أبو عبد الله الحسين بن علي بن محمد بن عفير الأنصاري قال حدثنا الحجاج بن يوسف قال حدثنا بشر بن الحسين، عن الزبير بن عدي عن الضحاك:

عن ابن عباس في قوله تعالى وَ بَشِّرِ الْمُخْبِتِينَ قال نزلت في علي و سلمان.

سورة الحج، آيه 39

أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا |وَ إِنَّ اللّهَ عَلى نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ|

551 ـ أخبرنا أبو الحسن الأهوازي قال أخبرنا أبو بكر البيضاوي قال حدثنا محمد بن القاسم قال حدثنا عباد، قال حدثنا حسن بن حماد، عن أبيه، عن زياد المديني:

عن زيد بن علي "ع" |أنه قرأ| أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا الآية، |و| قال نزلت فينا.

سورة الحج، آيه 40

الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِنْ دِيارِهِمْ بِغَيْرِ حَقّ |إِلّا أَنْ يَقُولُوا رَبُّنَا اللّهُ|

552 ـ أخبرنا محمد بن عبد الله بن أحمد، قال أخبرنا محمد بن أحمد بن محمد بن علي قال حدثنا عبد العزيز بن يحيى بن أحمد، قال حدثني محمد بن عبد الرحمن بن الفضل، قال حدثني جعفر بن الحسين، قال حدثني أبي، قال حدثني محمد |بن| زيد، عن أبيه قال:

سألت أبا جعفر محمد بن علي قلت له |أخبرني عن قوله تعالى| الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِنْ دِيارِهِمْ بِغَيْرِ حَقّ قال نزلت في علي و حمزة و جعفر، ثم جرت في الحسين ع.

553 ـ أخبرنا أبو الحسن الجار، قال أخبرنا أبو بكر القاضي، قال حدثنا محمد بن القاسم قال حدثنا عباد، قال حدثنا حسن بن حماد، عن أبيه، عن زياد المديني:

عن زيد بن علي |في قوله تعالى| أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا إلى آخر الآية الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِنْ دِيارِهِمْ قال نزلت فينا.

سورة الحج، آيه 41

الَّذِينَ إِنْ مَكَّنّاهُمْ فِي الْأَرْضِ |أَقامُوا الصَّلاةَ وَ آتَوُا الزَّكاةَ وَ أَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَ نَهَوْا عَنِ الْمُنْكَرِ|

554 ـ فرات بن إبراهيم، قال حدثني الحسين بن سعيد، قال حدثنا محمد بن ثواب الهباري |ظ| قال حدثنا محمد بن خداش، عن أبان بن تغلب:

عن أبي جعفر محمد بن علي "ع" في قوله تعالى الَّذِينَ إِنْ مَكَّنّاهُمْ فِي الْأَرْضِ الآية قال فينا و الله نزلت هذه الآية.

555 ـ فرات قال حدثني أحمد بن القاسم بن عبيد، قال أخبرنا جعفر بن محمد الجمال، قال حدثنا يحيى بن هاشم قال حدثنا أبو منصور، عن أبي خليفة قال:

دخلت أنا و أبو عبيدة الحذاء على أبي جعفر فقال يا جارية هلمي بمرفقة. قلت بل نجلس. قال يا |أ| با خليفة لا ترد الكرامة، إن الكرامة لا يردها إلا حمار. فقلت له كيف لنا بصاحب هذا الأمر حتى نعرفه فقال قول الله تعالى الَّذِينَ إِنْ مَكَّنّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقامُوا الصَّلاةَ وَ آتَوُا الزَّكاةَ وَ أَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَ نَهَوْا عَنِ الْمُنْكَرِ إذا رأيت هذا الرجل منا فاتبعه فإنه هو صاحبه.

556 ـ فرات قال حدثني الحسين بن علي بن زريع قال حدثنا إسماعيل بن أبان عن فضيل بن الزبير، عن زيد بن علي قال:

إذا قام القائم من آل محمد يقول يا أيها الناس نحن الذين وعدكم الله في كتابه الَّذِينَ إِنْ مَكَّنّاهُمْ فِي الْأَرْضِ الآية.