سورة الضحى

سورة الضحى، آيه 5

وَ لَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضى

1109 ـ أخبرنا أبو الحسن الشيرازي أخبرنا أبو الحسن البصري حدثنا محمد بن يونس حدثنا حماد بن عيسى غريق الجحفة |قال| حدثنا جعفر بن محمد، عن أبيه، عن جابر، قال:

دخل رسول الله على فاطمة و عليها كساء من جلد الإبل، فلما رآها بكى و قال يا فاطمة تعجلي مرارة الدنيا بنعيم الآخرة |الجنة| غدا فأنزل الله تعالى وَ لَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضى .

1110 ـ حدثناه عبد الله بن يوسف إملاء سنة |ثلاث مائة و| تسع و تسعين حدثنا أبو قتيبة سلم بن الفضل الآدمي بمكة حدثنا الكديمي حدثنا حماد الجهني، عن جعفر، عن أبيه عن جابر، قال:

دخل النبي صلي الله عليه و آله على فاطمة و عليها كساء من جلد الإبل و هي تطحن، فدمعت عيناه فقال يا فاطمة تعجلي مرارة الدنيا لحلاوة الآخرة. قال فأنزل الله وَ لَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضى .

1111 ـ فرات بن إبراهيم الكوفي، قال حدثني جعفر بن محمد الفزاري حدثنا عباد، عن نصر عن محمد بن مروان، عن الكلبي عن أبي صالح:

عن ابن عباس، في قوله |تعالى| وَ لَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضى قال يدخل الله ذريته الجنة .

1112 ـ حدثني الحسين بن محمد الثقفي |حدثنا| الحسين بن محمد بن حبيش المقرئ حدثنا محمد بن عمران بن أسد الموصلي |قال| حدثنا محمد بن أحمد المرادي حدثنا عمرو بن عاصم حدثنا حرب بن شريح البزاز حدثنا أبو جعفر محمد بن علي قال حدثني عمي محمد بن الحنفية، عن أبيه علي بن أبي طالب قال:

قال رسول الله صلي الله عليه و آله أشفع لأمتي حتى ينادي ربي رضيت يا محمد فأقول رب رضيت.

ثم قال إنكم معشر أهل العراق تقولون إن أرجى آية في القرآن يا عِبادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلى أَنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللّهِ قلت إنا لنقول ذلك. قال و لكنا أهل البيت، نقول إن أرجى آية في كتاب الله |قوله تعالى| وَ لَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضى و هي الشفاعة .

1113 ـ و قال محمد بن جرير الطبري في تفسيره حدثني عباد بن يعقوب |قال حدثنا| الحكم بن ظهير، عن السدي عن ابن عباس، في قوله وَ لَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضى قال رضاء محمد صلي الله عليه و آله أن لا يدخل أحد من أهل بيته النار .

سورة الضحى، آيه 11

وَ أَمّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ

1114 ـ حدثني أبو بكر النجار، عن أبي القاسم عبد الرحمن بن محمد الحسني |قال| أخبرنا فرات بن إبراهيم |الكوفي| قال حدثني عبيد بن كثير، حدثنا محمد بن راشد حدثنا عيسى بن عبد الله بن عمر بن علي |بن أبي طالب| عن أبيه عن جده عن علي "ع" قال خلقت الأرض لسبعة الحديث .

1115 ـ فرات قال حدثني عبيد بن كثير، حدثنا محمد بن راشد، |قال| حدثنا عيسى بن عبد الله، عن أبيه عن جده عمر، عن علي بن أبي طالب قال خلقت الأرض لسبعة بهم يرزقون و بهم ينصرون و بهم يمطرون عبد الله بن مسعود و أبو ذر و عمار و سلمان و المقداد، و حذيفة، و أنا إمامهم السابع، قال الله وَ أَمّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ .

سورة الشرح

سورة الشرح، آيه 7

فَإِذا فَرَغْتَ فَانْصَبْ

1116 ـ حدثني علي بن موسى بن إسحاق، عن محمد بن مسعود بن محمد، |قال| حدثنا جعفر بن أحمد، قال حدثني حمدان و العمركي، عن العبيدي عن يونس، عن زرعة، عن سماعة، عن أبي بصير:

عن أبي عبد الله |في قوله تعالى| فَإِذا فَرَغْتَ فَانْصَبْ قال يعني |انصب| عليا، للولاية .

1117 ـ و به عن يونس عن عبد الله بن سنان، عن أبي عبد الله في قوله تعالى فَإِذا فَرَغْتَ فَانْصَبْ يعني عليا، للولاية .

1118 ـ حدثنا جبرئيل بن أحمد، قال حدثني الحسن بن خرزاد، قال حدثني غير واحد عن أبي عبد الله |في قوله تعالى| فَإِذا فَرَغْتَ فَانْصَبْ| قال |يعني| فإذا فرغت فانصب عليا للناس .

1119 ـ حدثنا علي بن محمد، قال حدثني محمد بن أحمد، عن العباس، عن عبد الرحمن بن حماد، عن الفضل، عن أبي عبد الله في قول الله تعالى فَإِذا فَرَغْتَ فَانْصَبْ يعني انصب عليا للولاية .

سورة التين

سورة التين، آيه 11

وَ التِّينِ وَ الزَّيْتُونِ، وَ طُورِ سِينِينَ |وَ هذَا الْبَلَدِ الْأَمِينِ، لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيم، ثُمَّ رَدَدْناهُ أَسْفَلَ سافِلِينَ إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ فَلَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُون، فَما يُكَذِّبُكَ بَعْدُ بِالدِّينِ، أَ لَيْسَ اللّهُ بِأَحْكَمِ الْحاكِمِينَ

1120 ـ حدثنا |عبد الله بن يوسف| أبو محمد الأصبهاني إملاء سنة أربع و أربعمائة و أبو سعد |عبد الرحمن بن حمدان| السعدي قراءة، قالا أخبرنا أبو بكر محمد بن عبيد الله بن محمد بن الفتح بن الشخير ببغداد أخبرنا أبو العباس محمد بن بيان بن مسلم الثقفي زاد أبو سعد المعروف بابن البختري حدثنا الحسن بن عرفة حدثنا عبد الرحمن بن مهدي عن مالك بن أنس عن الزهري عن أنس قال لما نزل على رسول الله صلي الله عليه و آله سورة و التين، فرح لها فرحا شديدا حتى بان لنا شدة فرحه فسألت ابن عباس بعد

ذلك عن تفسيرها فقال أما قول الله تعالى وَ التِّينِ فبلاد الشام، وَ الزَّيْتُونِ فبلاد فلسطين، وَ طُورِ سِينِينَ طور سيناء الذي كلم الله عليه موسى وَ هذَا الْبَلَدِ الْأَمِينِ فبلد مكة لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسانَ محمد صلي الله عليه و آله |و هو| فِي أَحْسَنِ تَقْوِيم ثُمَّ رَدَدْناهُ أَسْفَلَ سافِلِينَ عبدة اللاة،و العزى إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ |أبو بكر و عمر| فَلَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُون |عثمان| فَما يُكَذِّبُكَ بَعْدُ بِالدِّينِ علي بن أبي طالب أَ لَيْسَ اللّهُ بِأَحْكَمِ الْحاكِمِينَ بعثك فيهم نبيا |و جمعكم على التقوى يا محمد .

1121 ـ فرات قال حدثني جعفر بن محمد الفزاري قال حدثني أحمد بن الحسين الهاشمي، عن محمد بن حاتم، عن محمد بن الفضيل بن يسار، قال:

سألت أبا الحسن عن قول الله تعالى وَ التِّينِ قال الحسن |ثم قال| وَ الزَّيْتُونِ الحسين. |و عن قوله| وَ طُورِ سِينِينَ قال إنما هو طور سيناء، و ذلك أمير المؤمنين وَ هذَا الْبَلَدِ الْأَمِينِ قال ذلك رسول الله صلي الله عليه و آله إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ قال ذلك أمير المؤمنين و شيعتهم كلهم فَلَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُون .

1122 ـ حدثني جعفر بن محمد بن مروان، قال حدثني أبي، |قال| حدثنا عمر بن الوليد حدثنا محمد بن الفضيل الصيرفي قال سألت موسى بن جعفر أبا الحسن عن قول الله تعالى وَ التِّينِ |وَ الزَّيْتُونِ قال التين الحسن. و الزيتون الحسين، فقلت له وَ طُورِ سِينِينَ قال إنما هو طور سيناء، قلت فما يعني بقوله طور سيناء قال ذاك أمير المؤمنين علي بن أبي طالب، قال قلت وَ هذَا الْبَلَدِ الْأَمِينِ قال ذاك رسول الله صلي الله عليه و آله و هو| سبلنا آمن الله به الخلق في سبيلهم، و من النار إذا أطاعوه، |قلت قوله| إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ قال ذاك أمير المؤمنين و شيعته فَلَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُون قال قوله فَما يُكَذِّبُكَ بَعْدُ بِالدِّينِ قال معاذ الله، لا و الله ما هكذا قال تبارك و تعالى و لا كذا أنزلت، إنما قال فمن يكذبك بالدين أ ليس الله بأحكم الحاكمين.

|هذا| آخر حديث جعفر بن |محمد بن| مروان

1123 ـ فرات، قال حدثني محمد بن الحسين بن إبراهيم |قال| حدثنا داود بن محمد النهدي |قال| حدثنا محمد بن الفضيل الصيرفي قال سألت موسى بن جعفر عن قول الله وَ التِّينِ وَ الزَّيْتُونِ قال أما التين فالحسن و أما الزيتون فالحسين وَ طُورِ سِينِينَ أمير المؤمنين وَ هذَا الْبَلَدِ الْأَمِينِ رسول الله صلي الله عليه و آله هو سبيل آمن الله به الخلق في سبلهم، و من النار إذا أطاعوه إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ ذاك أمير المؤمنين علي و شيعته فَلَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُون .

1124 ـ و في رواية عن موسى بن جعفر |في قوله تعالى| فَما يُكَذِّبُكَ بَعْدُ بِالدِّينِ |قال يعني| ولاية علي بن أبي طالب .

سورة البينة

سورة البينة، آيه 6

إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ

1125 ـ حدثنا الحاكم أبو عبد الله الحافظ قراءة و إملاء أخبرنا أبو بكر بن أبي دارم الحافظ بالكوفة أخبرنا المنذر بن محمد بن المنذر، قال حدثني أبي، قال حدثني عمي الحسين بن سعيد، عن أبيه، عن إسماعيل بن زياد البزاز، عن إبراهيم بن مهاجر مولى آل شخبرة قال حدثني يزيد بن شراحيل الأنصاري كاتب علي، قال:

سمعت عليا يقول حدثني رسول الله صلي الله عليه و آله و أنا مسنده إلى صدري فقال يا علي أ ما تسمع قول الله عز و جل إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ هم أنت و شيعتك، و موعدي و موعدكم الحوض، إذا اجتمعت الأمم للحساب تدعون غراء محجلين.

قال الحاكم |هذا حديث| غريب في الفضائل لا أعلم أنا كتبناه إلا بهذا الإسناد.

1126 ـ و |ورد| في الباب |أيضا| عن ابن عباس.

أخبرناه أبو بكر الحارثي أخبرنا أبو الشيخ الأصبهاني حدثنا إسحاق بن أحمد الفارسي حدثنا حفص بن عمر المهرقاني حدثنا حيويه يعني إسحاق بن إسماعيل عن عمر بن هارون، عن عمرو، عن جابر، عن محمد بن علي و تميم بن حذلم:

عن ابن عباس قال لما نزلت هذه الآية إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ قال النبي صلي الله عليه و آله لعلي هو أنت و شيعتك، تأتي أنت و شيعتك يوم القيامة راضين مرضيين، و يأتي عدوك غضابا مقمحين قال |علي| يا رسول الله و من عدوي قال من تبرأ منك و لعنك ثم قال رسول الله صلي الله عليه و آله من قال رحم الله عليا، يرحمه الله .

1127 ـ و رواه الفضل بن شاذان المقرئ، عن حفص، كذلك:

حدثنيه أبو عمرو المحتسب أخبرنا أبو علي القاسم بن علي |أخبرنا أبو القاسم| العباس بن الفضل بن شاذان القاضي بالري سنة تسعين |قال| حدثنا أبي |أبو العباس| الفضل حدثنا حفص بن عمر عن إسحاق بن إسماعيل حيويه، عن عمر بن هارون، عن جابر به لفظا سواء .

1129 ـ و رواه الفضل بن دكين، عن عمرو بن شمر، عن جابر و عن شداد بن رشيد عن جابر، عن |الإمام| الباقر |ع| مرسلا

1130 ـ و |ورد أيضا| عن نضلة الأسلمي أبي برزة.

أخبرنا أبو بكر بن أبي الحسن الحافظ أخبرنا عمر بن الحسن بن علي بن مالك حدثنا أحمد بن الحسن بن سعيد الخزاز، قال حدثنا أبي حدثنا حصين بن مخارق، عن حبان بن علي و بحر المسلي:

عن أبي داود، عن أبي برزة قال تلا رسول الله صلي الله عليه و آله إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ |و| قال هم أنت و شيعتك يا علي، و ميعاد ما بيني و بينكم الحوض .

1131 ـ و |ورد أيضا| عن بريدة بن حصيب الأسلمي:

حدثنا الحاكم أبو عبد الله الحافظ أقرأه و أملاه |علينا| حدثنا عبد الباقي بن قانع الحافظ إملاء ببغداد حدثنا أحمد بن موسى بن إسحاق الحمار بالكوفة حدثنا القاسم بن الضحاك حدثنا الحسن بن علي البزاز، عن عمرو بن شمر، قال سمعت محمد بن جحادة يحدث عن جابر الجعفي عن ابن بريدة عن أبيه قال:

تلا النبي صلي الله عليه و آله هذه الآية إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ فوضع يده على كتف علي و قال هو أنت و شيعتك، يا علي ترد أنت و شيعتك يوم القيامة رواء مرويين، و يرد عدوك عطاشا مقمحين.

قال |الحاكم| لم نكتبه من حديث محمد بن جحادة إلا بهذا الإسناد .

1132 ـ و |في الباب ورد أيضا| عن أبي جعفر الباقر "ع":

فرات بن إبراهيم الكوفي قال حدثني جعفر بن محمد بن سعيد الأحمسي حدثنا الحسن بن الحسين حدثنا يحيى بن مساور، عن إسرائيل، عن جابر بن يزيد الجعفي:

عن أبي جعفر محمد بن علي "ع" قال |قال| رسول الله صلي الله عليه و آله إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ هم أنت و شيعتك يا علي .

1133 ـ أخبرنا إسماعيل بن إبراهيم العطار، و جعفر بن محمد الفزاري و أحمد بن الحسن بن صبيح، قالوا حدثنا محمد بن مروان، عن عامر السراج قال حدثني عمرو بن شمر، عن جابر:

عن أبي جعفر "ع" قال قال رسول الله صلي الله عليه و آله إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ |هم| أنت و شيعتك يا علي.

1134 ـ | و قال أيضا| حدثنا الحسين بن الحكم حدثنا سعيد بن عثمان، حدثنا عمرو بن شمر، عن جابر، عن أبي جعفر، عن النبي صلي الله عليه و آله قال هيا علي إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ |قال هم| أنت و شيعتك، ترد علي أنت و شيعتك راضين مرضيين .

1135 ـ | و قال أيضا| حدثني جعفر الأحمسي حدثنا الحسن بن الحسين حدثنا شداد الجعفي، عن جابر، عن أبي جعفر محمد بن علي قال:

قال رسول الله صلي الله عليه و آله يا علي الآية التي أنزلها الله إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ هم أنت و شيعتك يا علي .

1136 ـ أخبرنا أبو عبد الله الشيرازي أخبرنا أبو بكر الجرجرائي، حدثنا أبو أحمد البصري قال حدثني الحسين بن حميد حدثنا أبو غسان مالك بن إسماعيل النهدي قال حدثني مسعود بن سعد الجعفي، عن جابر الجعفي:

عن أبي جعفر في قوله تعالى إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ قال هم علي و شيعته .

1137 ـ | و| رواه |أيضا| أبو نعيم الفضل بن دكين الملائي عن شداد بن رشيد، عن جابر، و عن عمرو بن شمر عن جابر جميعا:

عن أبي جعفر قال قال النبي ص، و ذكر كله في الصغيرة

1138 ـ و |أيضا رواه| إسرائيل و أبان بن تغلب، عن جابر كذلك .

1139 ـ و |ورد أيضا في الباب عن| جابر الأنصاري. فرات، قال حدثنا أحمد بن عيسى بن هارون، قال حدثني علي بن أحمد بن عيسى بن

سويد القرشي الباني حدثنا سليمان بن محمد البصري و يعرف بابن أبي فاطمة حدثنا جابر بن إسحاق البصري عن أحمد بن محمد بن ربيعة و يعرف بابن عجلان مولى علي بن أبي طالب عن ابن لهيعة، عن أبي الزبير:

عن جابر بن عبد الله الأنصاري قال:

كنا جلوسا عند رسول الله صلي الله عليه و آله إذ أقبل علي بن أبي طالب، فلما نظر إليه النبي قال قد أتاكم أخي. ثم التفت إلى الكعبة فقال و رب هذه البنية إن هذا و شيعته |هم| الفائزون يوم القيامة.

ثم أقبل علينا بوجهه فقال أما و الله إنه أولكم إيمانا بالله و أقومكم بأمر الله، و أوفاكم بعهد الله و أقضاكم بحكم الله و أقسمكم بالسوية و أعدلكم في الرعية و أعظمكم عند الله مزية، قال جابر فأنزل الله إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ فكان علي إذا أقبل قال أصحاب محمد قد أتاكم خير البرية بعد رسول الله .

1140 ـ و حدثني أحمد بن عبيد بن سلام حدثنا الحسن بن عبد الواحد، عن سليمان بن أبي فاطمة حدثنا جابر بن إسحاق، عن أحمد بن محمد بن عبد الله بن عجلان مولى علي بن أبي طالب، عن عبد الله بن لهيعة به لفظا سواء أنا اختصرته .

1141 ـ حدثني ابن فنجويه حدثنا سعد بن محمد بن إسحاق الصيرفي حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة حدثنا زكريا بن يحيى حدثنا عمرو بن ثابت، عن أبيه، عن عاصم بن ضمرة:

عن جابر بن عبد الله الأنصاري قال بينا رسول الله ص، يوما في مسجد المدينة و ذكر بعض أصحابه الجنة فقال رسول الله صلي الله عليه و آله إن لله لواء من نور، و عمودا من زبرجد خلقها قبل أن يخلق السماوات بألفي سنة، مكتوب على رداء ذلك اللواء لا إله إلا الله، محمد رسول الله، آل محمد، خير البرية. صاحب اللواء إمام القوم. فقال علي الحمد لله الذي هدانا بك و كرمنا و شرفنا. فقال له النبي صلي الله عليه و آله يا علي أ ما علمت أن من أحبنا و انتحل محبتنا أسكنه الله معنا، و تلا هذه الآية فِي مَقْعَدِ صِدْق عِنْدَ مَلِيك مُقْتَدِر .

1142 ـ و |بسنده| عن جابر حدثنا السيد أبو الحسن الحسني رحمه الله إملاء، أخبرنا عبد الله بن محمد النصرآبادي حدثنا عبد الله بن هاشم حدثنا وكيع بن الجراح، حدثنا الأعمش عن عطية العوفي قال:

دخلنا على جابر بن عبد الله الأنصاري و قد سقط حاجباه على عينيه من الكبر، فقلنا له أخبرنا عن علي فرفع حاجبيه بيده ثم قال ذاك من خير البرية .

1143 ـ و |ورد أيضا| في الباب عن أبي سعيد الخدري أخبرناه أبو عمرو |محمد بن عبد الله| البسطامي، أخبرنا أبو أحمد بن عدي الجرجاني حدثنا الحسن بن علي بن عبد الله الأهوازي حدثنا معمر بن سهل حدثنا أبو سمرة أحمد بن سالم بن خالد بن جابر بن سمرة، حدثنا شريك، عن الأعمش، عن عطية:

عن أبي سعيد، قال قال رسول الله صلي الله عليه و آله علي خير البرية .

1144 ـ و |ورد أيضا في الباب، عن| ابن عباس و معاذ:

فرات بن إبراهيم قال حدثني سعيد بن الحسن حدثنا الحسن بن عبد الواحد حدثنا يوسف، عن خالد، عن حفص بن عمر، عن جويبر، عن الضحاك، عن ابن عباس.

و عن ثور |بن يزيد| عن خالد بن معدان عن معاذ |في قوله تعالى| إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ قالا |هو| علي بن أبي طالب، ما يختلف فيها أحد .

1145 ـ قرئ على الجوهري ببغداد فأقر به أخبرنا محمد بن عمران أخبرنا علي بن محمد الحافظ، قال حدثني الحسين بن الحكم الحبري حدثنا حسن بن حسين حدثنا حبان، عن الكلبي، عن أبي صالح:

عن ابن عباس |في قوله تعالى| إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ |قال هم| علي، و شيعته.

|و هذا الحديث موجود| في التفسير |الذي| جمع الحبري و هذا آخره .

1146 ـ | و رواه أيضا| في |التفسير| العتيق.

و |رواه أيضا| سعيد بن أبي سعيد البلخي قال حدثني أبي، عن مقاتل بن سليمان، عن الضحاك، عن ابن عباس في قوله تعالى أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ قال نزلت في علي، و أهل بيته .

1147 ـ | و| قال |أيضا| حدثني أحمد بن يحيى حدثنا أبو محمد الأعمش |عن| البلخي |كذا| عن الكلبي، عن أبي صالح، عن ابن عباس، في قوله تعالى أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ |قال| نزلت في علي بن أبي طالب .

1148 ـ و |رواه أيضا| السبيعي بإسناده عن حبان، عن الكلبي، عن أبي صالح، عن ابن عباس في قوله أُولئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ |قال نزلت| في علي، و شيعته .

سورة القارعة

سورة القارعة، آيه 6-7

فَأَمّا مَنْ ثَقُلَتْ مَوازِينُهُ فَهُوَ فِي عِيشَة راضِيَة

1149 ـ عن ابن مؤمن، بإسناده |قال| حدثنا محمد بن عبيد |بن إسماعيل| الصفار حدثنا عبد الله بن داود حدثنا أبو معاوية، عن الأعمش، عن أبي صالح:

عن ابن عباس قال أول من ترجح كفة حسناته في الميزان يوم القيامة علي بن أبي طالب و ذلك أن ميزانه لا يكون فيه إلا الحسنات و تبقى كفة السيئات فارغة لا سيئة فيها، لأنه لم يعص الله طرفة عين فذلك قوله فَأَمّا مَنْ ثَقُلَتْ مَوازِينُهُ فَهُوَ فِي عِيشَة راضِيَة أي في عيش في جنة قد رضي عيشه فيها .

سورة التكاثر

سورة التكاثر، آيه 8

ثُمَّ لَتُسْئَلُنَّ يَوْمَئِذ عَنِ النَّعِيمِ

1150 ـ حدثونا عن أبي بكر السبيعي |قال| حدثنا علي بن العباس المقانعي حدثنا جعفر بن محمد بن الحسين حدثنا حسن بن حسين |قال| حدثنا أبو حفص الصائغ |عمر بن راشد| عن جعفر بن محمد في قوله تعالى لَتُسْئَلُنَّ يَوْمَئِذ عَنِ النَّعِيمِ قال نحن النعيم. و قرأ وَ إِذْ تَقُولُ لِلَّذِي أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِ وَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِ |37/ الأحزاب 33|.

1151 ـ فرات قال حدثني علي بن العباس حدثنا الحسن بن محمد المزني حدثنا الحسن بن الحسين عن أبي حفص قال سمعت جعفر به سواء .

1152 ـ | و أيضا قال فرات| حدثني علي بن محمد بن مخلد الجعفي، حدثنا إبراهيم بن سليمان حدثنا عبيد بن عبد الرحمن التيمي حدثنا أبو حفص الصائغ قال قال عبد الله بن الحسن |في قوله تعالى| ثُمَّ لَتُسْئَلُنَّ يَوْمَئِذ عَنِ النَّعِيمِ |قال يعني| عن ولايتنا و الله يا أبا حفص .

سورة العصر

سورة العصر، آيه 1

وَ الْعَصْرِ، إِنَّ الْإِنْسانَ لَفِي خُسْر |إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ وَ تَواصَوْا بِالْحَقِّ وَ تَواصَوْا بِالصَّبْرِ|

1153 ـ حدثني أبو القاسم عبد الخالق بن علي |بن عبد الخالق بن إسحاق المؤذن| المحتسب أخبرنا أبو بكر محمد بن يوسف بن حاتم بن نصر حدثنا الحسن بن عثمان.

و أخبرنا أبو نصر المفسر، حدثنا أبو عمرو بن مطر، حدثنا الحسن بن عثمان بن زياد التستري أبو سعيد في مسجد الأهواز حدثنا أبو هشام الرفاعي محمد بن يزيد بن رفاعة، قال حدثني عمي علي بن رفاعة، عن أبيه قال:

حججت فوافيت علي بن عبد الله بن عباس بالمدينة |و هو| يخطب على منبر رسول الله صلي الله عليه و آله فقرأ بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ، وَ الْعَصْرِ إِنَّ الْإِنْسانَ لَفِي خُسْر |قال هو| أبو جهل بن هشام إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا أبو بكر الصديق وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ عمر بن الخطاب وَ تَواصَوْا بِالْحَقِّ وَ تَواصَوْا بِالصَّبْرِ علي بن أبي طالب .

1154 ـ | و ورد أيضا في| حديث أبي أمامة، عن أبي بن كعب:

حدثنيه أبو الحسن الفارسي حدثنا الحسين بن علي بن جعفر حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد الله حدثنا أحمد بن عثمان حدثنا محمد بن سران حدثنا علي بن المغيرة حدثنا إبراهيم بن الحسين المدائني حدثنا نعيم بن حماد حدثنا ضمرة بن ربيعة، عن يحيى بن أبي عمرو الشيباني، عن عمر بن عبد الله، عن أبي أمامة قال حدثني أبي بن كعب قال قرأت على النبي صلي الله عليه و آله وَ الْعَصْرِ، إِنَّ الْإِنْسانَ لَفِي خُسْر أبو جهل بن هشام إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ وَ تَواصَوْا بِالْحَقِّ وَ تَواصَوْا بِالصَّبْرِ علي بن أبي طالب .

1155 ـ و قال |أيضا| حدثنا إبراهيم بن العباس الوركي حدثنا أبو زكريا أسد بن رستم حدثنا منصور بن محمد بن مطرف حدثنا محمد بن أحمد البزاز، حدثنا محمد بن إبراهيم بن داود بن سليمان الحافظ حدثنا علي بن إسماعيل حدثنا الحسن بن علقمة حدثنا أسباط بن محمد، عن القاسم بن رفيعة عن أبي أمامة |صدي بن عجلان| :

عن أبي بن كعب قال قرأت على رسول الله صلي الله عليه و آله وَ الْعَصْرِ، إِنَّ الْإِنْسانَ لَفِي خُسْر فقلت بأبي أنت و أمي يا رسول الله ما تفسيرها فقال وَ الْعَصْرِ قسم من الله، أقسم ربكم ب آخر النهار إن الإنسان لفي خسر |و هو| أبو جهل بن هشام وَ تَواصَوْا بِالصَّبْرِ |هو| علي .

1156 ـ أخبرنا محمد بن علي بن محمد بن الحسن الجرجاني أخبرنا أبي |قال| حدثنا أبو القاسم عبد الله بن الحسن بن سليمان المقرئ، أخبرنا الحسين بن محمد بن عفير الأنصاري |قال| حدثنا الحجاج بن يوسف بن قتيبة الأصبهاني |قال| حدثنا بشر بن الحسين،

عن الزبير بن عدي عن الضحاك عن ابن عباس في قوله تعالى وَ الْعَصْرِ إِنَّ الْإِنْسانَ لَفِي خُسْر قال يعني أبا جهل إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ |قال هم| علي، و سلمان و عبد الله بن مسعود رضي الله عنهم .

|و| رواه السبيعي، عن الحسين |و| كذلك روي عن عبد الرحمن.

و رواه أبو يعقوب الزنجاني عن الحجاج كذلك و زاد عبد الرحمن و نهشل عن الضحاك مثله .

1157 ـ و أخبرنا أبو عمرو البسطامي بقراءتي عليه من أصله، أخبرنا أبو أحمد بن عدي الجرجاني حدثنا عصمة بن إسرافيل بن بجماك قال حدثني عبد الله بن العباس البصري حدثنا عبد الله بن محمد بن ربيعة القرشي حدثنا إبراهيم بن سعد الزهري عن محمد بن شهاب الزهري عن أبي سلمة بن عبد الرحمن:

عن أبي هريرة، قال قال رسول الله صلي الله عليه و آله في قول الله عز و جل وَ الْعَصْرِ إِنَّ الْإِنْسانَ لَفِي خُسْر |هو| أبو جهل بن هشام إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ وَ تَواصَوْا بِالْحَقِّ وَ تَواصَوْا بِالصَّبْرِ |قال هم| علي و شيعته. قال |ابن عدي| لم أكتبه إلا من عصمة .

1158 ـ حدثنا الحسين الجمحي بمكة حدثنا علي بن عبد العزيز حدثنا أبو نعيم حدثنا سفيان عن ابن جريج عن عطاء:

عن ابن عباس قال جمع الله هذه الخصال كلها في علي إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا كان و الله أول المؤمنين إيمانا وَ عَمِلُوا الصّالِحاتِ و كان أول من صلى و عبد الله من أهل الأرض مع رسول الله صلي الله عليه و آله وَ تَواصَوْا بِالْحَقِّ يعني بالقرآن، و تعلم القرآن من رسول الله صلي الله عليه و آله و كان من أبناء سبع و عشرين سنة وَ تَواصَوْا بِالصَّبْرِ يعني و أوصى محمد عليا بالصبر عن الدنيا و أوصاه بحفظ فاطمة و بجمع القرآن بعد موته و بقضاء دينه و بغسله بعد موته و أن يبني حول قبره حائطا لئلا تؤذيه النساء بجلوسهن على قبره و أوصاه بحفظ الحسن و الحسين فذلك قوله وَ تَواصَوْا بِالصَّبْرِ .

1159 ـ قال علي بن الحسين النسائي الإمامي قال لي أبو بكر بن مؤمن المفسر الشيرازي أخرجت هذه الآيات من اثني عشر تفسيرا |الأول| تفسير يعقوب بن سفيان، و |الثاني تفسير| ابن جريج و |الثالث تفسير| مقاتل، و |الرابع تفسير| وكيع بن الجراح، و |الخامس تفسير| يوسف القطان، و |السادس تفسير| قتادة، و |السابع تفسير| أبي عبيدة، و |الثامن تفسير| علي بن حرب الطائي، و "التاسع تفسير" السدي، و "العاشر تفسير" مجاهد، و "الحادي عشر تفسير" مقاتل بن حيان، و "الثاني عشر تفسير" أبي صالح .

سورة الكوثر

سورة الكوثر، آيه 1

إِنّا أَعْطَيْناكَ الْكَوْثَرَ

1160 ـ حدثني أبو الحسن محمد بن القاسم حدثنا أبو بكر محمد بن أبي عمرو التاجر حدثنا علي بن محمد بن حمدان الصفار حدثنا ابن الأعرابي قال حدثني أبو عبد الرحمن الهاشمي |قال| حدثنا الزبير بن أبي بكر حدثنا محمد بن يحيى قال:

خطب الحسين، عائذة بنت شعيب بن بكار بن عبد الملك فقال كيف نزوجك على فقرك فقال الحسين بن علي بن أبي طالب تعيرنا بالفقر و قد نحلنا الله الكوثر؟!!

1161 ـ و أخبرنا الوالد، عن أبي حفص بن شاهين في التفسير |قال| حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد |قال| أخبرنا أحمد بن الحسن، |قال| حدثنا أبي |قال| حدثنا حصين، عن عمرو بن خالد:

عن زيد بن علي عن آبائه عن علي "ع" قال قال رسول الله صلي الله عليه و آله أراني جبرئيل منازلي و منازل أهل بيتي على الكوثر.

1162 ـ و به حدثنا حصين، عن أبي حمزة، عن علي بن الحسين، عن أبيه عن جده قال:

قال رسول الله صلي الله عليه و آله أ رأيت الكوثر في الجنة قلت منازلي و منازل أهل بيتي .

1163 ـ حدثني المارودي |قال| حدثنا أبو عبد الله الحسين بن علي بن جعفر الأصبهاني حدثنا سليمان بن أحمد اللخمي حدثنا روح بن الفرج، حدثنا يوسف بن عدي، حدثنا حماد بن المختار عن عطية العوفي:

عن أنس بن مالك قال دخلت على رسول الله صلي الله عليه و آله فقال قد أعطيت الكوثر. قلت و ما الكوثر قال نهر في الجنة عرضه و طوله ما بين المشرق و المغرب، لا يشرب أحد منه فيظمأ، و لا يتوضأ منه أحد أبدا فيشعث لا يشربه إنسان خفر ذمتي و لا |من| قتل أهل بيتي .

 

قال الحاكم أبو القاسم الحسكاني غفر الله له و لوالديه قد علقت على ما وصلت اليد إليه من هذا الباب على العجلة، حتى أتيت على كل ما نزل فيهم أو فسر فيهم أو حمل عليه |كذا| و إن كان في بعض ما أوردت من الأسناد لأهل الصنعة مقال، فلم أتضمن شرط الصحيح و كان الغرض تكذيب من ادعى أنه لم ينزل فيهم شيء من القرآن فليعد العاد آيات هذا الكتاب ليقف على حقيقة البهتان، و على سورة النصب و الشن آن، و الله سبحانه |هو| المستعان على شر الزمان، و أرجو أن الله بفضله و كرمه لا يؤاخذنا بالمسامحة في الأسانيد، و المساهلة |فيها| مع قصد التقرب إلى العترة الفاضلة، و أن يشفعهم فينا و يحشرنا في زمرتهم كما أكرمنا في الدنيا بموالاتهم و محبتهم و هو عز اسمه الملي بتحقيق الرجاء، و إجابة الدعاء بمنه، و شرطي على من بلغه هذا الكتاب من السادة و أتباعهم إلى آخر الدهر أن يخصني بدعواته الصالحة، و يشركني فيما يتقرب به من القرب الخالصة، و إني لأرجو من جماعة من يرى عنائي دعاءه لي بالنجاة من النار.

 ***