■  الجزء الخامس عشر
■  تتمة باب الكتب و الرسائل
■  تتمة 9 و من كتاب له ع إلى معاوية
■  تتمة الفصل الرابع في قصة غزوة أحد
■  القول في أسماء الذين تعاقدوا من قريش على قتل رسول الله ص و ما أصابوه به في المعركة يوم الحرب
■  القول في الملائكة نزلت بأحد و قاتلت أم لا
■  القول في مقتل حمزة بن عبد المطلب رضي الله عنه
■  القول فيمن ثبت مع رسول الله ص يوم أحد
■  القول فيما جرى للمسلمين بعد إصعادهم في الجبل
■  القول فيما جرى للمشركين بعد انصرافهم إلى مكة
■  القول في مقتل أبي عزة الجمحي و معاوية بن المغيرة بن أبي العاص بن أمية بن عبد شمس
■  القول في مقتل المجذر بن زياد البلوي و الحارث بن يزيد بن الصامت
■  القول فيمن مات من المسلمين بأحد جملة
■  القول فيمن قتل من المشركين بأحد
■  القول في خروج النبي ص و بعد انصرافه من أحد إلى المشركين ليوقع بهم على ما هو به من الوهن
■  الفصل الخامس في شرح غزاة مؤتة
■  فصل في ذكر بعض مناقب جعفر بن أبي طالب
■  10 و من كتاب له ع إلى معاوية أيضا
■  11 و من وصية له ع وصى بها جيشا بعثه إلى العدو
■  12 و من وصية له ع وصى بها معقل بن قيس الرياحي حين أنفذه إلى الشام في ثلاثة آلاف مقدمة له
■  نبذ من الأقوال الحكيمة في الحروب
■  13 و من كتاب له ع إلى أميرين من أمراء جيشه
■  فصل في نسب الأشتر و ذكر بعض فضائله
■  نبذ من الأقوال الحكيمة
■  14 و من وصية له ع لعسكره بصفين قبل لقاء العدو
■  نبذ من الأقوال الحكيمة
■  قصة فيروز بن يزدجرد حين غزا ملك الهياطلة
■  15 و كان ع يقول إذا لقي العدو محاربا
■  16 و كان يقول ع لأصحابه عند الحرب
■  نبذ من الأقوال المتشابهة في الحرب
■  17 و من كتاب له ع إلى معاوية جوابا عن كتاب منه إليه
■  ذكر بعض ما كان بين علي و معاوية يوم صفين
■  18 و من كتاب له ع إلى عبد الله بن عباس و هو عامله على البصرة
■  فصل في بني تميم و ذكر بعض فضائلهم
■  19 و من كتاب له ع إلى بعض عماله
■  20 و من كتاب له ع إلى زياد ابن أبيه و هو خليفة عامله عبد الله بن عباس على البصرة و عبد الله عامل أمير المؤمنين ع يومئذ عليها و على كور الأهواز و فارس و كرمان و غيرها
■  21 و من كتاب له ع إلى زياد أيضا
■  22 و من كتاب له ع إلى عبد الله بن العباس رحمه الله تعالى
■  23 و من كلام له ع قاله قبل موته على سبيل الوصية لما ضربه ابن ملجم لعنه الله
■  24 و من وصية له ع بما يعمل في أمواله كتبها بعد منصرفه من صفين
■  25 و من وصية له ع كان يكتبها لمن يستعمله على الصدقات
■  26 و من عهد له ع إلى بعض عماله و قد بعثه على الصدقة
■  27 و من عهد له ع إلى محمد بن أبي بكر رضي الله عنه حين قلده مصر
■  كتاب المعتضد بالله
■  28 و من كتاب له ع إلى معاوية جوابا
■  كتاب لمعاوية إلى علي
■  مناكحات بني هاشم و بني عبد شمس
■  فضل بني هاشم على بني عبد شمس
■  مفاخر بني أمية
■  ذكر الجواب عما فخرت به بنو أمية