47

وَ قَالَ ع اِحْذَرُوا صَوْلَةَ اَلْكَرِيمِ إِذَا جَاعَ وَ اَللَّئِيمِ إِذَا شَبِعَ ليس يعني بالجوع و الشبع ما يتعارفه الناس و إنما المراد احذروا صولة الكريم إذا ضيم و امتهن و احذروا صولة اللئيم إذا أكرم و مثل المعنى الأول قول الشاعر

لا يصبر الحر تحت ضيم
و إنما يصبر الحمار

و مثل المعنى الثاني قول أبي الطيب

إذا أنت أكرمت الكريم ملكته
و إن أنت أكرمت اللئيم تمردا

[ 180 ]