313

وَ قَالَ ع يَنَامُ اَلرَّجُلُ عَلَى اَلثُّكْلِ وَ لاَ يَنَامُ عَلَى اَلْحَرَبِ قال السيد و معنى ذلك أنه يصبر على قتل الأولاد و لا يصبر على سلب الأموال كان يقال المال عدل النفس . و

في الأثر أن من قتل من دون ماله فهو شهيد و قال الشاعر

لنا إبل غر يضيق فضاؤها
و يغبر عنها أرضها و سماؤها
فمن دونها أن تستباح دماؤنا
و من دوننا أن تستباح دماؤها
حمى و قرى فالموت دون مرامها
و أيسر أمر يوم حق فناؤها

[ 214 ]