المتن

و لم يخل اللّه سبحانه خلقه من نبى مرسل ، أو كتاب منزل ، أو حجة لازمة ، أو محجة قائمة ، رسل لا يقصّر بهم قلة عددهم ، و لا كثرة المكذبين لهم ، من سابق سمي له من بعده ، أو غابر عرّفه من قبله .