المتن

يزعم انه قد بايع بيده و لم يبايع بقلبه ، فقد أقرّ بالبيعة ،

و ادّعى الوليجة ، فليأت عليها بأمر يعرف ، و إلا فليدخل فيما خرج منه .