المتن

و من خطبة له عليه السلام و لعمري ما عليّ من قتال من خالف الحقّ و خابط الغيّ من إدّهان و لا إيهان فاتّقوا اللّه عباد اللّه و فرّوا إلى اللّه من اللّه و امضوا في الذي نهجه لكم ، و قوموا بما عصبه بكم ، فعليّ ضامن لفلجكم آجلا إن لم تمنحوه عاجلا .