17 و من كلام له عليه السلام في صفة من يتصدى للحكم بين الأمة و ليس لذلك بأهل و فيها : أبغض الخلائق إلى اللّه صنفان