75 و من كلام له عليه السلام لما بلغه اتهام بني أمية له بالمشاركة في دم عثمان

أو لم ينه بني أميّة علمها بي عن قرفي ( 678 ) ؟ أو ما وزع الجهال سابقتي عن تهمتي و لما وعظهم اللّه به أبلغ من لساني . أنا حجيج المارقين ( 679 ) ، و خصيم النّاكثين المرتابين ( 680 ) ، و على كتاب اللّه تعرض الأمثال ( 681 ) ، و بما في الصّدور تجازى العباد