77 و من كلام له عليه السلام و ذلك حين منعه سعيد بن العاص حقه

-----------
( 249 ) بحار الأنوار ، الطبعة الجديدة ، ج 99 ، كتاب الإيمان و الكفر ، ص 310 .

[ 209 ]

إنّ بني أميّة ليفوّقونني تراث محمّد صلّى اللّه عليه و آله تفويقا ،

و اللّه لئن بقيت لهم لأنفضنّهم نفض اللّحّام الوذام التّربة قال الشريف : و يروى « التراب الوذمة » ، و هو على القلب ( 691 ) . قال الشريف : و قوله عليه السلام « ليفوّ قونني » أي : يعطونني من المال قليلا كفواق الناقة ، و هو الحلبة الواحدة من لبنها . و الوذام : جمع و ذمة ، و هي الحزّة ( 692 ) من الكرش أو الكبد تقع في التراب فتنفض .