القسم الثالث رسول اللّه و آل بيته

حتّى أفضت كرامة اللّه سبحانه و تعالى إلى محمّد ، صلّى اللّه عليه و آله ، فأخرجه من أفضل المعادن منبتا ( 1272 ) ، و أعزّ الأرومات ( 1273 ) مغرسا ( 1274 ) ، من الشّجرة الّتي صدع ( 1275 ) منها أنبياءه ، و انتجب ( 1276 ) منها أمناءه . عترته خير العتر ( 1277 ) ، و أسرته خير الأسر ، و شجرته خير الشّجر ، نبتت في حرم ، و بسقت ( 1278 ) في كرم ، لها فروع طوال ، و ثمر لا ينال ، فهو إمام من اتّقى ، و بصيرة من اهتدى ،

سراج لمع ضوؤه ، و شهاب سطع نوره ، و زند برق لمعه ، سيرته

[ 322 ]

القصد ( 1279 ) ، و سنّته الرّشد ، و كلامه الفصل ، و حكمه العدل ، أرسله على حين فترة ( 1280 ) من الرّسل ، و هفوة ( 1281 ) عن العمل ، و غباوة من الأمم .