القسم الثاني و منها في ذكر الرسول صلى اللّه عليه و آله

مستقرّه خير مستقرّ ، و منبته أشرف منبت ، في معادن الكرامة ،

و مماهد ( 1289 ) السّلامة ، قد صرفت نحوه أفئدة الأبرار ، و ثنيت إليه أزمّة ( 1290 ) الأبصار ، دفن اللّه به الضّغائن ( 1291 ) ، و أطفأ به الثّوائر ( 1292 ) ،

ألّف به إخوانا ، و فرّق به أقرانا ، أعزّ به الذّلّة ، و أذلّ به العزّة .

كلامه بيان ، و صمته لسان .