مبعث الرسل

بعث اللّه رسله بما خصّهم به من وحيه ، و جعلهم حجّة له على خلقه ، لئلاّ تجب الحجّة لهم بترك الإعذار إليهم ، فدعاهم بلسان الصّدق إلى سبيل الحقّ . ألا إنّ اللّه تعالى قد كشف الخلق ( 1788 ) كشفة ،

لا أنّه جهل ما أخفوه من مصون أسرارهم و مكنون ضمائرهم ، « و لكن ليبلوهم : أيّهم أحسن عملا » ، فيكون الثواب جزاء ، و العقاب بواء ( 1789 ) .