حال اهل القبور في القيامة

منه : قد شخصوا ( 1919 ) من مستقرّ الأجداث ( 1920 ) ، و صاروا إلى مصائر الغايات ( 1921 ) . لكلّ دار أهلها لا يستبدلون بها و لا ينقلون عنها .

و إنّ الأمر بالمعروف . و النّهي عن المنكر ، لخلقان من خلق اللَّه سبحانه ، و إنّهما لا يقرّبان من أجل ، و لا ينقصان من رزق . و عليكم بكتاب اللَّه ، « فإنّه الحبل المتين ، و النّور المبين » ، و الشّفاء النّافع ،

و الرّيّ النّافع ( 1922 ) ، و العصمة للمتمسك ، و النّجاة للمتعلّق . لا يعوج

-----------
( 619 ) الشعراء : 90 91 .

-----------
( 620 ) بحار الأنوار ، الطبعة الجديدة ، ج 67 ، كتاب الايمان و الكفر ، ص 67 69 .

[ 95 ]

فيقام ، و لا يزيغ فيستعتب ( 1923 ) ، « و لا تخلقه كثرة الرّدّ » ( 1924 ) ، و ولوج السّمع ( 1925 ) . « من قال به صدق ، و من عمل به سبق » .