الاستنصار علو قريش

اللّهمّ إنّي استعديك على قريش و من أعانهم فإنّهم قطعوا رحمي ،

و صغّروا عظيم منزلتي ، و أجمعوا على منازعتي أمرا هو لي . ثمّ قالوا :

ألا إنّ في الحقّ أن تأخذه ، و في الحقّ أن تتركه .