التحذير من الكبر

ألا و قد أمعنتم ( 2554 ) في البغي ، و أفسدتم في الأرض ، مصارحة ( 2555 ) للَّه بالمناصبة ، و مبارزة للمؤمنين بالمحاربة . فاللَّه اللَّه في كبر الحميّة و فخر الجاهليّة فإنّه ملاقح ( 2556 ) الشّنآن ( 2557 ) ، و منافخ الشّيطان ،

الّتي خدع بها الأمم الماضية ، و القرون الخالية . حتّى اعنقوا ( 2558 ) في حنادس ( 2559 ) جهالته ، و مهاوي ( 2560 ) ضلالته ، ذللا ( 2561 ) عن سياقه ،

سلسا ( 2562 ) في قياده . أمرا تشابهت القلوب فيه ، و تتابعت القرون عليه ، و كبرا تضايقت الصدور به .