بيان

« استحفظته الشي‏ء » أودعته عنده و سألته أن يحفظه . و « المستحفظون » على بناء المفعول ، المطّلعون على أسرار الرسول صلّى اللَّه عليه و آله و سيرته ، الصادقون في الشهادة ، الّذين لم يغيّروا و لم يبدّلوا للأغراض الدنيويّة .

و قال ابن أبي الحديد : الظاهر أنّه عليه السّلام يؤمي‏ء في قوله « لم أردّ على اللَّه . . . الخ » إلى أمور وقعت عن غيره . 1081 ثمّ ذكر أمورا كثيرة من مخالفات عمر و معارضاته لرسول اللَّه صلّى اللَّه عليه و آله .

و قال في قوله عليه السّلام « و لقد واسيته بنفسي » يقال : « واسيته و آسيته » و بالهمزة أفصح . و هذا ممّا اختصّ عليه السّلام بفضيلته غير مدافع ،

ثبت معه يوم أحد و فرّ الناس ، و ثبت معه يوم حنين و فرّ الناس ، و ثبت معه تحت رايته يوم خيبر حتى فتحها و فرّ من كان بعث بها قبله . 1082 انتهى .

-----------
( 1081 ) شرح النهج لابن أبي الحديد ، ج 10 ، ص 180 182 .

-----------
( 1082 ) شرح النهج لابن أبي الحديد ، ج 10 ، ص 180 182 .

[ 378 ]

و قال الجوهريّ : « نكص ينكص » رجع . و « نجدة » منصوب على المصدر لفعل محذوف ، و هي الشجاعة . « و إن رأسه لعلى صدري » قيل : لعلّه أسنده إلى صدره عند اشتداد علّته ، أو كان رأسه صلّى اللَّه عليه و آله على ركبته فيكون رأسه في صدره عند إكبابه عليه . و قد يقال : المراد بسيلان النفس هبوب النفس عند انقطاع الأنفاس . و قيل : أراد بنفسه دمه ، يقال : إنّ رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه و آله قاء عند وفاته دما يسيرا و أنّ عليّا عليه السّلام مسح بذلك وجهه .

و لا ينافي ذلك نجاسة الدم لجواز أن يخصّص دم الرسول صلّى اللَّه عليه و آله .

و « الضجيج » الصياح عند المكروه ، و الجزع . و « الهينمة » الكلام الخفيّ لا يفهم . و « الصلاة » تحتمل الحقيقة و الدعاء . و انتصاب قوله « حيّا و ميّتا » بالحاليّة من الضمير المجرور في « به » ، لا عن الضمير في « منّي » كما لا يخفى . قوله عليه السّلام « فانفدوا » أي أسرعوا إلى الجهاد على بصيرة منكم . و « المزلّة » الموضع الّذي يزلّ فيه الإنسان كالمزلقة . 1083 توضيح : « المستحفظون » الضابطون لأحوال النبيّ صلّى اللَّه عليه و آله المطّلعون على سيرته ، أو علماء الصحابة لأنّهم استحفظوا الكتاب و السنّة . و « النجدة » الشجاعة . و « الهينمة » الكلام الخفيّ لا يفهم . 1084 بيان : « الهينمة » الكلام الخفيّ لا يفهم . 1085

-----------
( 1083 ) بحار الأنوار ، الطبعة القديمة ، ج 8 ، ص 692 ، ط كمپاني و ص 639 ، ط تبريز .

-----------
( 1084 ) بحار الأنوار ، الطبعة الجديدة ، ج 38 ، كتاب تاريخ أمير المؤمنين عليه السلام ، ص 318 .

-----------
( 1085 ) بحار الأنوار ، الطبعة الجديدة ، ج 22 ، كتاب تاريخ نبيّنا صلّى اللَّه عليه و آله ، ص 540

[ 379 ]