اهل الشبهة

و رجل ثالث ، سمع من رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه و آله و سلّم شيئا يأمر به ، ثمّ إنّه نهى عنه ، و هو لا يعلم ، أو سمعه ينهى عن شي‏ء ، ثمّ أمر به و هو لا يعلم ، فحفظ المنسوخ ، و لم يحفظ النّاسخ ، فلو علم أنّه منسوخ لرفضة ، و لو علم المسلمون إذ سمعوه منه أنّه منسوخ لرفضوه .