بيان

قال الخليل في العين : « أفضى فلان إلى فلان » أي وصل إليه ، و أصله أنّه صار في فضائه . و قال ابن أبي الحديد : « أفضت القلوب » أي دنت و قربت و يجوز أن يكون « أفضت » أي يسرها فحذف المفعول . 81 انتهى .

و يحتمل أن يكون من « أفضيت » إذا خرجت إلى الفضاء ، أي خرجت إلى فضاء رحمتك بسؤالك . و « شخص بصره فهو شاخص » إذا فتح عينيه و جعل لا يطرف .

و « أنضيت الأبد ان » أي أهزلت ، و منه « النضو » و هو البعير المهزول و « صرّح » أي انكشف . و « الشنآن » البغضة . و « جاشت القدر » أي غلت ، و « المراجل » القدور . و « تشتّت أهوائنا » أي تفرّق آرائنا و اختلاف آمالنا .

و قال في النهاية : « فتح الحاكم بين الخصمين » إذا فصل بينهما ، و « الفاتح » الحاكم . 82