42 و من كتاب له عليه السلام إلى عمر بن أبي سلمة المخزومي ، و كان عامله على البحرين ،

فعزله ، و استعمل نعمان بن عجلان الزّرقي مكانه

أمّا بعد ، فإنّي قد ولّيت نعمان بن عجلان الزّرقيّ على البحرين ،

و نزعت يدك بلا ذمّ لك ، و لا تثريب ( 3847 ) عليك ، فلقد أحسنت الولاية ، و أدّيت الأمانة ، فأقبل غير ظنين ( 3848 ) ، و لا ملوم ، و لا متّهم ، و لا مأثوم ، فلقد أردت المسير إلى ظلمة ( 3849 ) أهل الشّام ،

و أحببت أن تشهد معي ، فإنّك ممّن أستظهر به ( 3850 ) على جهاد العدوّ ،

و إقامة عمود الدّين ، إن شاء اللّه .

-----------
( 255 ) ص : 3 .

-----------
( 256 ) بحار الأنوار ، الطبعة القديمة ، ج 8 ، ص 635 ، ط كمپانى و ص 585 ، ط تبريز .

[ 147 ]