بيان

« أردشير خرّة » بضمّ الخآء و تشديد الرآء المفتوحة ، كورة من كور فارس . « أنّك تقسم » في بعض النسخ بفتح الهمزة بدلا من أمر و في بعضها بالكسر بتقدير حرف الاستفهام ليلائم قوله عليه السلام « إن كنت فعلته » و قوله « لئن كان ذلك حقّا » .

و قال في النهاية : « اعتام الشيى‏ء يعتامه » إذا اختاره . و « عيمة الشي‏ء » بالكسر خياره .

و قال ابن أبي الحديد : و روي : « فيمن اعتمال » على القلب . [ 258 ] و المشهور الصحيح الأوّل . 259 و المعنى : قسّمت الفى‏ء فيمن اختاروك سيّدا لهم . « لتجدنّ بك » أي لك أو بسبب فعلك . و « ميزانا » منصوب على التمييز ، و هو كناية عن صغر منزلته . و يقال « صدرت عن الماء » أي رجعت . و الاسم « الصدر » بالتحريك ، خلاف الورد . و فيه تشبيه للفي‏ء بالماء الّذي تتعاوره الإبل العطاش . 260