72 و من كتاب له عليه السلام إلى عبد اللّه بن العباس

أمّا بعد ، فإنّك لست بسابق أجلك ، و لا مرزوق ما ليس لك ،

و اعلم بأنّ الدّهر يومان : يوم لك و يوم عليك ، و أنّ الدّنيا دار دول ( 4399 ) ، فما كان منها لك أتاك على ضعفك ، و ما كان منها عليك لم تدفعه بقوّتك .

-----------
( 464 ) شرح النهج لابن أبي الحديد ، ج 18 ، ص 58 ، ط بيروت .

-----------
( 465 ) شرح النهج لابن ميثم ، ج 5 ، ص 228 .

-----------
( 466 ) بحار الأنوار ، الطبعة القديمة ، ج 8 ، ص 587 ، ط تبريز .

[ 311 ]