بيان

الباء في قوله « ببقائه » للسببيّة ، فإنّ البقاء مقرّب للأجل موجب لضعف القوى ، و في قوله « بصحّته » للملابسة ، و يمكن الحمل على السببيّة بتكلّف فإنّ الصحّة غالبا موجبة لجرأة الانسان و عدم تحرّزه عن الأمور المضرّة له . و قوله عليه السلام : « يؤتى من مأمنه » أي يأتيه المصائب من الجهة الّتي لا يتوقّع إتيانها منها و في حال أمنه و غفلته ، و يحتمل أن يكون المأمن مصدرا ، فإنّ أمنه و غفلته من أسباب تركه للحزم و ظفر الأعداء عليه . 61