302

و قال عليه السلام : ما المبتلى الّذي قد اشتدّ به البلاء ،

بأحوج إلى الدّعاء الّذي لا يأمن البلاء