358

و قال عليه السلام : أيّها النّاس ، ليركم اللّه من النّعمة وجلين ( 4854 ) ، كما يراكم من النّقمة فرقين ( 4855 ) إنّه من وسّع عليه في ذات يده فلم ير ذلك استدراجا فقد أمن مخوفا ، و من ضيّق عليه في ذات يده فلم ير ذلك اختبارا ( 4856 ) فقد ضيّع مأمولا ( 4857 ) .