384

و قال عليه السلام : الرّكون إلى الدّنيا مع ما تعاين ( 4933 )

[ 484 ]

منها جهل ، و التّقصير في حسن العمل إذا وثقت بالثّواب عليه غبن ( 4934 ) ، و الطّمأنينة إلى كلّ أحد قبل الاختبار له عجز .