( 204 ) و من كلام له عليه السلام قاله لما اضطرب عليه أصحابه في أمر الحكومة

أيّها النّاس ، إنّه لم يزل أمري معكم على ما أحبّ حتّى نهكتكم [ 1 ] الحرب ، و قد و اللَّه أخذت منكم و تركت ، و هي لعدوّكم أنهك .

لقد كنت أمس أميرا فأصبحت اليوم مأمورا ،

و كنت أمس ناهيا فأصبحت اليوم منهيّا ، و قد

[ 1 ] نهكتكم : جهدتكم و أضعفتكم .

[ 52 ]

أحببتم البقاء ، و ليس لي أن أحملكم على ما تكرهون .