الفهرس

194 متى أشفي غيظي 5

195 هذا ما بخل به الباخلون 5

196 لم يذهب مالك ما وعظك 6

197 ان هذه القلوب تمل 6

198 كلمة حقّ يراد بها باطل 6

199 و قال عليه السلام في صفة الغوغاء 7

200 و أتي بجان و معه غوغاء 8

201 ان مع كل انسان ملكين 8

202 و قال لطلحة و الزبير 9

203 أيها الناس اتقوا اللَّه 9

204 لا يزهدنك من المعروف من لا يشكر لك 10

205 كل و عاء يضيق بما جعل فيه 11

206 أول عوض الحليم من حلمه 11

207 ان لم تكن حليما فتحلّم 11

208 من حاسب نفسه ربح 11

209 لتعطفن الدنيا علينا بعد شماسها 13

[ 104 ]

210 اتقوا اللَّه تقية 13

211 الجود حارس الاعراض 14

212 عجب المرء بنفسه 16

213 اغض على القذى 17

214 من لان عوده كثفت أغصانه 18

215 الخلاف يهدم الرأي 18

216 من نال استطال 18

217 في تقلب الأحوال علم جواهر الرجال 18

218 حسد الصديق من سقم المودة 19

219 أكثر مصارع العقول تحت بروق المطامع 19

220 ليس من العدل القضاء على الثقة بالظن 19

221 بئس الزاد الى المعاد العدوان على العباد 20

222 من أشرف أعمال الكريم غفلته عما يعلم 20

223 من كساه الحياء ثوبه لم ير الناس عيبه 20

224 بكثرة الصمت تكون الهيبة 21

225 العجب لغفلة الحساد عن سلامة الأجساد 22

226 الطامع في وثاق الذل 22

227 الايمان معرفة بالقلب 22

228 من أصبح على الدنيا حزينا 23

229 كفى بالقناعة ملكا 24

230 شاركوا الذي قد أقبل عليه الرزق 25

231 العدل الانصاف 26

232 من يعط باليد القصيرة 26

233 لا تدعون الى مبارزة 27

[ 105 ]

234 خيار خصال النساء 27

235 و قيل له : صف لنا العاقل 28

236 و اللَّه لدنياكم هذه أهون في عيني 28

237 ان قوما عبدوا اللَّه رغبة 29

238 المرأة شرّ كلها 29

239 من أطاع التواني ضيّع الحقوق 30

240 الحجر الغصيب في الدار رهن على خرابها 31

241 يوم المظلوم على الظالم 32

242 اتق اللَّه بعض التقى 32

243 اذا ازدحم الجواب خفي الصواب 32

244 ان للَّه في كل نعمة حقّا 33

245 اذا كثرت المقدرة قلّت الشهوة 33

246 احذروا نفار النعم 34

247 الكرم أعطف من الرحم 34

248 من ظن بك خيرا فصدق ظنّه 34

249 أفضل الأعمال ما أكرهت نفسك عليه 35

250 عرفت اللَّه سبحانه بفسخ العزائم 35

251 مرارة الدنيا حلاوة الآخرة 35

252 فرض اللَّه الايمان تطهيرا من الشرك 36

253 أحلفوا الظالم 40

254 يا ابن آدم كن وصيّ نفسك 40

255 الحدّة ضرب من الجنون 41

256 صحة الجسد من قلة الحسد 41

257 و قال عليه السلام لكميل بن زياد 42

[ 106 ]

258 اذا املقتم فتاجروا اللَّه بالصدقة 43

259 الوفاء لأهل الغدر غدر 43

260 كم من مستدرج بالاحسان اليه 44

فصل نذكر فيه شيئا من اختيار غريب كلامه عليه السلام

1 فاذا كان ذلك ضرب يعسوب الدين بذنبه 45

2 هذا الخطيب الشحشح 46

3 ان للخصومة قحما 46

4 اذا بلغ النساء نص الحقاق 47

5 الايمان يبدو لمظة 49

6 ان الرجل اذا كان له الدين الظنون 50

7 اعذبوا عن النساء ما استطعتم 51

8 كالياسر الفالج 52

9 كنا اذا احمر البأس 52

261 ما تكفونني أنفسكم 54

262 انك نظرت تحتك 56

263 صاحب السلطان كراكب الاسد 57

264 احسنوا في عقب غيركم 57

265 ان كلام الحكماء اذا كان صوابا 58

266 و سأله رجل ان يعرّفه الايمان 58

267 يا ابن آدم لا تحمل هم يومك 59

268 أحبب حبيبك هونا ما 59

269 الناس في الدنيا عاملان 60

270 الاموال أربعة 62

[ 107 ]

271 روي انه رفع اليه رجلان سرقا 63

272 لو قد استوت قدماي 63

273 اعلموا علما يقينا 63

274 لا تجعلوا علمكم جهلا 65

275 ان الطمع مورد غير مصدر 66

276 اللّهم اني اعوذ بك 67

277 لا و الذي أمسينا منه 69

278 قليل تدوم عليه 69

279 اذا اضرت النوافل بالفرائض فارفضوها 69

280 من تذكر بعد السفر استعد 70

281 ليست الروية كالمعاينة 70

282 بينكم و بين الموعظة حجاب 71

283 جاهلكم مزداد 71

284 قطع العلم عذر المتعلمين 71

285 كل معاجل يسأل الأنظار 71

286 ما قال الناس لشي‏ء طوبى له 72

287 و سئل عن القدر 72

288 اذا أرذل اللَّه عبدا حظر عليه العلم 73

289 كان لي فيما مضى أخ في اللَّه 73

290 لو لم يتوعد اللَّه على معصيته 76

291 و قال عليه السلام و قد عزّى الأشعث 77

292 و قال عليه السلام على قبر رسول اللَّه صلى اللَّه عليه و آله 78

293 لا تصحب المائق 79

294 و قد سئل عن مسافة ما بين المشرق و المغرب 79

[ 108 ]

295 أصدقاؤك ثلاثة 79

296 انما أنت كالطاعن نفسه 80

297 ما أكثر العبر و أقل الاعتبار 80

298 من بالغ في الخصومة اثم 81

299 ما أهمني ذنب أمهلت بعده 81

300 و سئل كيف يحاسب اللَّه الخلق على كثرتهم 82

301 رسولك ترجمان عقلك 82

302 ما المبتلى الذي اشتد به البلاء 83

303 الناس أبناء الدنيا 83

304 ان المسكين رسول اللَّه 83

305 ما زنى غيور قط 84

306 كفى بالاجل حارسا 84

307 ينام الرجل على الثكل و لا ينام على الحرب 85

308 مودة الآباء قرابة بين الأبناء 85

309 اتقوا ظنون المؤمنين 85

310 لا يصدق إيمان عبد 86

311 و قال عليه السلام لانس بن مالك 86

312 ان للقلوب اقبالا 87

313 و في القرآن نبأ ما قبلكم 88

314 ردوا الحجر من حيث جاء 88

315 ألق دواتك 88

316 أنا يعسوب المؤمنين 89

317 و قال له بعض اليهود 89

318 و قيل له : بأي شي‏ء غلبت الاقران 90

[ 109 ]

319 و قال لابنه محمد 90

320 و قال عليه السلام لسائل سأله 91

321 و قال عليه السلام لعبد اللَّه بن العباس 92

322 اتغلبكم نساؤكم على ما اسمع 92

323 و قال عليه السلام و قد مرّ بقتلى الخوارج 93

324 اتقوا معاصي اللَّه في الخلوات 94

325 و قال عليه السلام لما بلغه قتل محمد بن أبي بكر 95

326 العمر الذي أعذر اللَّه فيه الى ابن آدم 95

327 ما ظفر من ظفر الاثم به 95

328 ان اللَّه سبحانه فرض في أموال الأغنياء 96

329 الاستغناء عن العذر 97

330 أقل ما يلزمكم للَّه 97

331 ان اللَّه سبحانه جعل الطاعة غنيمة الاكياس 97

332 السلطان وزعة اللَّه في أرضه 98

333 و قال عليه السلام في صفة المؤمن 98

334 لو رأى العبد الأجل 100

335 لكل امرى‏ء في ماله شريكان 100

336 المسؤول حرّ حتى يعد 101

337 الداعي بلا عمل كالرامي بلا وتر 101