138 و من كلام له عليه السّلام فى وقت الشورى

لن يسرع أحد قبلى إلى دعوة حقّ ، و صلة رحم ، و عائدة كرم ، فاسمعوا قولى ، وعوا منطقى ، عسى أن تروا هذا الأمر من بعد هذا اليوم تنتضى فيه السّيوف ، و تخان فيه العهود ، حتّى يكون بعضكم أئمّة لأهل الضّلالة ، و شيعة لأهل الجهالة . اقول : اشار الى بعض فضائله لغاية سماع قوله : و الّذى يأمرهم بسماعه : هو التنبيه على عاقبة أمر الخلافة و ما يقع فيها من الهرج و المرج بعدهم .

-----------
( 1 ) من هنا الى آخر السطر لم يكن فى نسخة ش .

[ 300 ]