15

و قال عليه السّلام : أقيلوا ذوى المروءات عثراتهم ، فما يعثر منهم عاثر الاّ و يد اللّه بيده يرفعه . استعار لفظ العثرات : للزلاّت الواقعة منهم . و لفظ اليد : لعناية اللّه تعالى و قدرته . و كنّى عن تداركه لحاله و تعلق العناية به ، بكون يده بيده ، ترفعه و ترفقه .