17

و قال عليه السّلام : لنا حقّ فإن أعطيناه و إلاّ ركبنا أعجاز الابل و إن طال السّرى . قال الرضى : و هذا من لطيف الكلام و فصيحه ، و معناه إنا إن لم نعط حقنا كنا اذلاء ، و ذلك أن الرديف يركب عجز البعير كالعبد و الأسير و من يجرى مجراهما .