304

و قال عليه السّلام لسائل سأله عن معضلة : سل تفقّها ، و لا تسأل تعنّتا ،

فإنّ الجاهل المتعلّم شبيه بالعالم ، و إنّ العالم المتعسّف شبيه بالجاهل المتعنّت .

-----------
( 1 ) سورة الاعراف 138 .

[ 653 ]

فالمعضلة : المشكلة . و التعنّت : طلب التعنّت و هو الأمر الشّاق . و لا تسأل تعنّتا اى :

لغير الوجه الذى ينبغى طلب العلم له ، كالمجادلة و المغالبة .