327

و قال عليه السّلام : ماء وجهك جامد يقطره السّؤال ، فانظر عند من تقطره . فاستعار لفظ ماء الوجه : للحياء . و قيل : كنّى به عن العرق ، قد يعرض للسائل من الحياء عند سؤاله .