332

و قال عليه السّلام : عند تناهى الشّدّة تكون الفرجة ، و عند تضايق حلق البلاء يكون الرّجاء . لانّ تناهى الشدّة ان لم يستلزم الخلاص منها ، لم تكن قد تناهت و قد فرضت . و كذلك استعار لفظ الحلق : للشّدائد على احاطتها بالانسان لا يجد منها مخلصا كالحلقة .