376

و قال عليه السّلام :

المنيّة و لا الدّنيّة و التّقلّل و لا التّوسل ، و من لم يعط قاعدا لم يعط قائما . و الدّهر يومان : يوم لك ، و يوم عليك ، فإذا كان لك فلا تبطر ، و إذا كان عليك فاصبر و قال عليه السلام : المنيّة و لا الدنيّة ، اى : تحتمل المنيّة و لا تحتمل الدنيّة . و قيل :

المنيّة مبتدأ دلّعلى خبره ، قوله و لا الدنيّة ، اى : اسهل من ركوب الدنيّة ، و هى :

الأمر الخسيس يرتكب فى طلب الدنيا . و التقلّل و لا التوسل اى : الى اهل الدنيا فى طلبها . و من لم يعط قاعدا لم يعط قائما ، فكنّى بالقعود عن : الطلب السهل ، و بالقيام عن :

التعسّف فى الطلب ، اى : من لم يرزق بالطلب السهل لم ينفعه التّشديد ، و التعسّف فى طلبه ، و الحكم اكثرىّ . و قيل : اراد من لم يرزق الشى‏ء فى نفس الامر لم تنفعه الحركة فيه . و الدهر يومان ، يوم لك ، و يوم عليك ، فاذا كان لك فلا تبطر ، و اذا كان عليك فاصبر . و البطر : تجاوز الحدّ .