379

و قال عليه السّلام : من أومأ إلى متفاوت خذلته الحيل . اراد بالمتفاوت التى يتعذّر اجتماعها و يضعف الوسع عن تحصيلها فى العادة .

و استعار وصف الخذلان لعدم مواتاة الحيل له فيما يرومه من ذلك .