فهرس الجزء الأول

المكتبة المختصة

الصفحة الرئيسية

 

 / صفحة 62 /

 

رواة حديث الغدير من التابعين

على ترتيب الحروف

 

(حرف الألف)

1 - أبو راشد الحبراني الشامي (اسمه خضر / نعمان) وثقه العجلي وقال: لم يكن بدمشق في زمانه أفضل منه، ووثقه ابن حجر في التقريب ص 419: مر حديثه ص 55 .

 2 - أبو سلمة (إسمه عبد الله وقيل: إسماعيل) ابن عبد الرحمن بن عوف الزهري المدني، في خلاصة الخزرجي ص 380 عن ابن سعد كان ثقة فقيها كثير الحديث، وفي التقريب ص 422 ثقة مكثر مات 94 ، تنتهي الطرق إليه إلى جابر الأنصاري والطريق صحيح رجاله ثقات راجع ص 22 .

 3 - أبو سليمان المؤذن، في التقريب (أبو سلمان) من كبار التابعين مقبول ، يأتي عنه حديث المناشدة في الرحبة بطريق رجاله ثقات 4 - أبو صالح السمان ذكوان المدني مولى جويرية الغطفانية، قال الذهبي في تذكرته ج 1 ص 78: ذكره أحمد فقال: ثقة من أجل الناس وأوثقهم توفي سنة 101، راجع الطرق المذكورة في ص 56 ويأتي في آية التبليغ عنه نزولها في علي عليه السلام .

 5 - أبو عنفوانة المازني ، مر الطريق إليه عن جندع ص 23 .

 6 - أبو عبد الرحيم الكندي ، تأتي الطرق إليه في حديث مناشدة الرحبة بلفظ زاذان .

 7 - أبو القاسم أصبغ بن نباتة (بضم النون) التميمي الكوفي، تابعي ثقة قاله العجلي وابن معين ،  تأتي الطرق إليه في مناشدة الرحبة، ومرت ص 28 .

 8 - أبو ليلى الكندي (1) في التقريب 435 ثقة من كبار التابعين ، روى أحمد بن حنبل في المناقب عن علي بن الحسين قال حدثنا إبراهيم بن إسماعيل عن أبيه عن سلمة

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 (1) يقال: اسمه سلمة بن معوية: وقيل: سعيد بن بشر، وقيل: المعلى .

 

 

 

/ صفحة 63 /

ابن كهيل عن أبي ليلى الكندي أنه حدثه قال: سمعت زيد بن أرقم يقول ونحن ننتظر جنازة فسأله رجل من القوم فقال: يا أبا عامر أسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم غدير خم يقول لعلي: من كنت مولاه فعلي مولاه ؟ قال .

 نعم: قال أبو ليلى: فقلت لزيد: قالها رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قال: نعم، قالها أربع مرات .

 9 - إياس بن نذير (بضم النون وفتح المعجمة) ذكره ابن حبان في الثقات ، ستقف على الرواة عنه في حديث احتجاج علي عليه السلام يوم الجمل بحديث الغدير .

 

(حرف الجيم والحاء والخاء)

10 - جميل بن عمارة ، مر عن ابن كثير من طريق ابن جرير الطبري عنه ص 57 .

 11 - حارثة بن نصر ، يأتي عنه حديث المناشدة بالرحبة .

 12 - حبيب بن أبي ثابت الأسدي الكوفي، قال الذهبي: إنه فقيه الكوفة من ثقات التابعين توفي 117 / 119 وترجمه في تذكرته ج 1 ص 103، وحكى ابن حجر توثيقه عن غير واحد في تهذيب التهذيب ج 1 ص 178. مرت الطرق إليه ص 30، 31، 32، 35، 48 .

 13 - الحرث بن مالك ، مر الطريق إليه ص 40 .

 14 - الحسين بن مالك بن الحويرث ، مرت الطرق إليه ص، 59 .

 15 - حكم بن عتيبة الكوفي الكندي، ثقة ثبت فقيه صاحب سنة وأتباع، ترجمه الذهبي في تذكرته ج 1 ص 104 توفي 114 / 115 ، مر الطريق إليه ص 20، 39 وتأتي إليه طرق كثيرة .

 16 - حميد بن عمارة الخزرجي الأنصاري ، مر حديثه ص 56 17 - حميد الطويل أبو عبيدة ابن أبي حميد البصري المتوفى 143 قال الذهبي في تذكرته ج 1 ص 136: حميد الحافظ المحدث الثقة أحد مشيخة الأثر ، يأتي حديثه في حديث التهنئة .

 18 - خيثمة بن عبد الرحمن الجعفي الكوفي، حكى ابن حجر في التهذيب ج 3 ص 179 عن ابن معين والنسائي والعجلي ثقة مات بعد سنة 80 وأرخه ابن قانع

 

 

/ صفحة 64 /

بالثمانين. مر الاسناد إليه ص 39 .

 

(حرف الراء وأختها المعجمة)

19 - ربيعة الجرشي (1) (بضم الجيم وفتح المهملة) المقتول سنة 60 / 61 / 74 مختلف في صحبته، في التقريب 123: كان فقيها وثقه الدارقطني وغيره. مر الطريق إليه ص 39 .

 20 - أبو المثنى رياح بن الحارث النخعي الكوفي، وثقه ابن حجر في التقريب وعده من كبار التابعين، وحكى ثقته عن العجلي وابن حبان في التهذيب ج 3 ص 299 ، تأتي الطرق إليه في حديث الركبان .

 21 - أبو عمرو زاذان بن عمر الكندي البزار " أو: البزاز " الكوفي في ميزان الاعتدال من كبار التابعين، وحكى ابن حجر ثقته عن غير واحد في التهذيب ج 3 ص 303 توفي 82 ، راجع حديث المناشدة .

 22 - أبو مريم زر " بكسر المعجمة وشدة المهملة " بن حبيش [ مصغرا ] الأسدي من كبار التابعين توفي 81 / 82 / 83 قال الذهبي في تذكرته ج 1 ص 40: إنه الإمام القدوة .

 وفي التقريب ثقة جليل مخضرم، وثقه غير واحد كما في التهذيب ج 3 ص 322، وعقد له أبو نعيم في الحلية ج 4 ص 181 - 191 ترجمة ضافية ، تأتي الطرق إليه في حديثي المناشدة في الرحبة والركبان .

 23 - زياد بن أبي زياد وثقه الحافظ الهيثمي في مجمعه وابن حجر في التقريب ، تأتي الطرق إليه في حديث مناشدة الرحبة.

 24 - زيد بن يثيع " بالمثناة والمثلثة بعدها مصغرا " الهمداني الكوفي في التقريب 136 ثقة مخضرم من كبار التابعين ، تأتي طرق كثيرة إليه في مناشدة الرحبة .

 

(حرف السين وأختها المعجمة)

25 - سالم بن عبد الله بن عمر بن الخطاب القرشي العدوي المدني ترجمه الذهبي في تذكرته ج 1 ص 77 وقال: إنه الفقيه الحجة أحد من جمع بين العلم والعمل والزهد

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 (1) في الخلاصة للخزرجي: الجرسي، بالسين المهملة .

 

 

/ صفحة 65 /

والشرف، وفي التقريب أحد الفقهاء السبعة كان ثبتا عابدا يشبه بأبيه في الهدي والسمت من كبار الثالثة مات في آخر سنة 106 على الصحيح ، يأتي الطريق إليه في حديث الركبان، ومر في ص 57 .

 م - وأخرج البخاري في تاريخه ج 1 قسم 1: 375 من طريق عبيد عن يونس بن بكير عن إسماعيل بن نشيط العامري عن جميل بن عامر أن سالما حدثه سمع من سمع البني صلى الله عليه وسلم يقول يوم غدير خم: من كنت مولاه فعلي مولاه ] .

 26 - سعيد بن جبير الأسدي الكوفي، ترجمه الذهبي في تذكرته ج 1 ص 65 و بالغ في الثناء عليه، وفي خلاصة الخزرجي ص 116 عن اللالكائي ثقة إمام حجة، و عن ابن مهران مات سعيد وما على ظهر الأرض أحد إلا وهو محتاج إلى علمه، وفي التقريب ص 133 ثقة ثبت فقيه من الثالثة قتل بين يدي الحجاج سنة 95 ولم يكمل الخمسين، وفي تهذيب التهذيب ج 4 ص 13 عن الطبري: إنه ثقة حجة على المسلمين ، مر الطريق إليه ص 20 و 52 .

 27 - سعيد بن أبي حدان ويقال ذي حدان (بضم المهملة وتشديد الدال) الكوفي، في تهذيب التهذيب ذكره ابن حبان في الثقات ، يأتي حديثه في - مناشدة الرحبة .

 28 - سعيد بن المسيب القرشي المخزومي صهر أبي هريرة توفي 94 قال الذهبي في تذكرة الحفاظ ج 1 ص 47: قال أحمد بن حنبل وغيره: مرسلات سعيد صحاح، و قال ابن المدني: لا أعلم في التابعين أوسع علما منه، هو عندي أجل التابعين .

 وعده أبو نعيم من الأولياء وترجمه في الحلية ج 2 ص 161 ، يأتي بطريق جمع من الحفاظ عنه حديث التهنئة ومر عنه غيره ص 39 و 40 .

 29 - سعيد بن وهب الهمداني الكوفي، في خلاصة تهذيب الكمال ص 122: وثقه ابن معين مات سنة ست وسبعين ، روى بطريقه جمع كثير من أئمة الحديث حديث مناشدة الرحبة كما يأتي .

 30 - أبو يحيى سلمة بن كهيل الحضرمي الكوفي المتوفى 121، وثقه أحمد والعجلي

 

 

/ صفحة 66 /

كما في خلاصة التهذيب ص 136، والتقريب 154 ، مرت الطرق إليه ص 24 و 26 و 31 و 35 و 48 .

 31 - أبو صادق سليم بن قيس الهلالي المتوفى 90 وهو ممن يحتج به وبكتابه عند الفريقين كما يأتي ، روى حديث الغدير في غير موضع واحد من كتابه الموجود عندنا .

 32 - أبو محمد سليمان بن مهران الأعمش، وثقه الذهبي وغيره وكان يسمى المصحف من صدقه، ترجمه الذهبي في تذكرته ج 1 ص 138 توفي 147 / 148 ومولده 61 ، مرت الطرق إليه ص 30 و 34 و 48 وتأتي في حديث المناشدة وفي آية البلاغ 33 - سهم بن الحصين الأسدي ، مر عنه ص 42 .

 34 - شهر بن حوشب ، تأتي ترجمته والطرق إليه في آية إكمال الدين وحديث التهنئة وحديث صوم الغدير .

 

(حرف الضاد المعجمة)

35 - الضحاك م - بن مزاحم الهلالي أبو القاسم المتوفى 105، وثقه أحمد وابن معين وأبو زرعة) ، مر عنه عن ابن عباس ص 51، وروى الحافظ الحمويني في فرائد السمطين في الباب العاشر نقلا عن أبي القاسم بن أحمد الطبراني عن الحسين النيري عن يوسف بن محمد ابن سابق عن أبي ملك الحسن عن جوهر عن ضحاك عن عبد الله بن عباس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم غدير خم: أللهم أعنه وأعن به، وارحمه وارحم به، وانصره وانصر به، أللهم وال من والاه، وعاد من عاداه، وروي هذا اللفظ بإسناد آخر عن عمرو ذي مر عن أمير المؤمنين عليه السلام.

 

(حرف الطاء المهملة)

36 - طاووس بن كيسان اليماني الجندي (بفتح الجيم والموحدة) المتوفى 106 عده أبو نعيم من الأولياء وترجمه في حليته ج 4 ص 20 - 23 وقال في ص 23: حدثنا أحمد بن جعفر بن سلم، حدثنا العباس بن علي النسائي، حدثنا محمد بن علي بن خلف، ثنا حسين الأشقر ثنا ابن عيينة (1) عن عمرو بن دينار عن طاووس عن بريدة عن النبي صلى الله عليه وسلم

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 (1) يظهر من هذا السند أن ابن عيينة كابن البيع أخذ الحديث من مشايخه ولم يبلغ العشرة من عمره إذا بن عيينة ولد سنة سبع بعد المائة وتوفي عمرو بن دينار سنة 115 / 16 .

 

 

 

/ صفحة 67 /

قال: من كنت مولاه فعلي مولاه .

 37 - طلحة بن المصرف الايامي " اليمامي " الكوفي، قال ابن حجر: ثقة قاري فاضل توفي 112 أو بعدها ، تأتي الطرق إليه في حديث مناشدة الرحبة .

 

(حرف العين المهملة)

38 - عامر بن سعد بن أبي وقاص المدني، في التقريب ص 185 ثقة من الثالثة مات 104 ، راجع ص 38 .

 39 - عايشة بنت سعد توفيت 117، وثقها ابن حجر في تقريبه 473 ، مر حديثها ص 38 و 40 و 41 .

 40 - عبد الحميد بن المنذر بن الجارود العبدي، وثقه النسائي وابن حجر في التقريب 224 ، يأتي عنه عن أبي الطفيل حديث مناشدة الرحبة بطريق رجاله كلهم ثقات .

 41 - أبو عمارة عبد خير بن يزيد الهمداني الكوفي المخضرمي، وثقه ابن معين والعجلي كما في الخلاصة ص 269 ووثقه ابن حجر في تقريبه 225 وعده من كبار التابعين ، يأتي الطريق إليه في حديث المناشدة بالرحبة بلفظ سعيد .

 42 - عبد الرحمن بن أبي ليلى المتوفى 82 / 3 / 6، في الميزان ج ؟ ص 115 من أئمة التابعين وثقاتهم، وأثنى عليه في التذكرة بالفقه ووثقه في التقريب ، يأتي حديث مناشدة الرحبة عنه بطرق كثيرة ومر الحديث عنه ص 15 و 39 .

 43 - عبد الرحمن بن سابط، ويقال: ابن عبد الله بن سابط الجمحي المكي وثقه ابن حجر في التقريب وعده من الطبقة الوسطى من التابعين توفي 118 ، مرت الطرق إليه ص 38 و 39 و 41 .

 44 - عبد الله بن أسعد بن زرارة ، راجع ص 17 .

 45 - أبو مريم عبد الله بن زياد الأسدي الكوفي، وثقه ابن حبان كما في خلاصة الخزرجي ص 168، ووثقه ابن حجر في التقريب 130 ، راجع ص 54 .

 46 - عبد الله بن شريك العامري الكوفي، في التقريب ص 202 صدوق يتشيع أفرط الجوزجاني فكذبه، وثقه أحمد وابن معين وغيرهما كما في ميزان الذهبي ج 2 ص 46 ،

 

 

/ صفحة 68 /

 

مر الطريق إليه ص 40 .

 47 - أبو محمد عبد الله بن محمد بن عقيل الهاشمي المدني المتوفى بعد الأربعين والمائة، في خلاصة الخزرجي والتقريب عن الترمذي: إنه صدوق وكان أحمد وإسحاق والحميدي يحتجون بحديثه ، راجع طريق جابر ص 22، وفي البداية والنهاية ج 5 ص 213 عن ابن جرير الطبري قال: قال المطلب بن زياد عن عبد الله بن محمد بن عقيل سمع جابر بن عبد الله يقول: كنا بالجحفة بغدير خم فخرج علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم من خباء أو فسطاط فأخذ بيد علي فقال: من كنت مولاه فعلي مولاه، قال شيخنا الذهبي: هذا حديث حسن وقد رواه ابن لهيعة .

 إلى آخر ما مر في ص 22 ويأتي في مناشدة رجل عراقي جابر الأنصاري .

 48 - عبد الله بن يعلى بن مرة ، تأتي الطرق إليه في حديث المناشدة ومر بعضها في ص 47 .

 49 - عدي بن ثابت الأنصاري الكوفي الخطمي المتوفى 116، قال الذهبي في ميزانه .

 ج 2 ص 193: عالم الشيعة وصادقهم وقاصهم وإمام مسجدهم ولو كانت الشيعة مثله لقل شرهم، وثقه أحمد والعجلي والنسائي ، مرت الطرق إليه ص 18 و 19 وتأتي في حديث التهنئة .

 50 - أبو الحسن عطية بن سعد بن جنادة " بضم الجيم " العوفي الكوفي التابعي المشهور المتوفى 111 وثقه سبط ابن الجوزي في تذكرته 25 والحافظ الهيثمي في مجمعه 9 ص 109 نقلا عن ابن معين .

 وفي مرآة الجنان لليافعي 1 ص 242: ضربه الحجاج أربع مائة سوط على أن يشتم عليا رضي الله عنه فلم يشتم ، مرت الطرق إليه ص 29 و 35 و 36 و 44 وتأتي في آية التبليغ .

 51 - علي بن زيد بن جدعان البصري المتوفى 129 / 31، وثقه ابن أبي شيبة وعن الترمذي: إنه صدوق، وأثنى عليه الذهبي في تذكرته بالإمامة ، راجع ما مر عنه ص 18 و 19 و 20 تأتي طرق كثيرة إليه في حديث التهنئة، وأخرج الخطيب في تاريخه ج 7 ص 377 قال: أخبرنا محمد بن عبد الرحمن المعدل - باصبهان -: حدثنا محمد بن عمر التميمي الحافظ: حدثنا الحسن بن علي بن سهل العاقولي: حدثنا حمدان بن المختار: حدثنا حفص بن عبيد الله بن عمر عن سفيان الثوري عن علي بن زيد عن أنس قال: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم

 

 

/ صفحة 69 /

يقول: من كنت مولاه فعلي مولاه، أللهم وال من والاه، وعاد من عاداه .

 52 - أبو هارون عمارة بن جوين العبدي المتوفى 134 ، سبقت الطرق إليه ص 19 و 43 ويأتي بعضها في آية إكمال الدين وحديث التهنئة .

 53 - عمر بن عبد العزيز الخليفة الأموي المتوفى 101 ، يأتي احتجاجه به .

 54 - عمر بن عبد الغفار ، يأتي عنه حديث إنشاد شاب أبا هريرة .

 55 - عمر بن علي أمير المؤمنين، في التقريب 281 ثقة من الثالثة مات في زمن الوليد وقيل قبل ذلك ، راجع ص 55 .

 56 - عمرو بن جعدة بن هبيرة ، مر حديثه ص 17 .

 57 - عمرو بن مرة أبو عبد الله الكوفي الهمداني المتوفى 116 يقال عليه: ذو مرة (1) في تهذيب التهذيب ج 8: تابعي ثقة عن العجلي، وترجمه الذهبي في تذكرته ج 1 ص 108 وأثنى عليه بالثقة والثبت والامامة ، مر حديثه ص 55 وإليه طرق كثيرة تأتي في حديث المناشدة بالرحبة، غير واحد منها صحيح رجاله ثقات .

 58 - أبو إسحاق عمرو بن عبد الله السبيعي الهمداني، قال الذهبي في ميزانه: من أئمة التابعين بالكوفة وأثباتهم، وترجمه في تذكرته بالثناء عليه ج 1 ص 101، وفي التقريب: مكثر ثقة عابد توفي 127 وقيل أكثر ، مر حديثه ص 32 و 35 وتأتي إليه طرق كثيرة في المناشدة وحديث التهنئة .

 59 - أبو عبد الله عمرو بن ميمون (2) الأودي، ذكره الذهبي في التذكرة ج 1 ص 56 بالإمامة والثقة، وفي التقريب 288: ثقة عابد نزل الكوفة، مات 74 وقيل بعدها ، مرت الطرق إليه ص 50 و 51 ويأتي احتجاجه بحديث الغدير .

 60 - عميرة (3) بن سعد الهمداني الكوفي، وثقه ابن حبان وفي التقريب ص 291: مقبول ، تأتي طرق الحفاظ إليه وهي كثيرة في المناشدة بالرحبة ومر بعضها ص 18 و 44 .

 61 - عميرة بنت سعد بن مالك المدنية أخت سهل أم رفاعة ابن مبشر ، يأتي الطريق

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 (1) قد وقع اشتباه في معاجم كثيرة بينه وبين عمرو بن مرة الصحابي المذكور ص 58 .

 (2) في الخصايص للنسائي: عمرو بن ميمونة، وفي المناقب للخوارزمي: عمر بن ميمون، والصحيح ما ذكر .

 (3) في الخصايص للنسائي: عمرو .

 وفي مجمع الهيثمي وغيره: عمير، وقال الذهبي: الصحيح عميرة .

 

 

/ صفحة 70 /

إليها في حديث مناشدة أمير المؤمنين في الرحبة، ولنا في هذا السند نظر يأتي في محله .

 62 - عيسى بن طلحة بن عبيد الله التميمي أبو محمد المدني، أحد العلماء وثقه ابن معين مات في خلافة عمر بن عبد العزيز، كذا ترجمه الخزرجي في خلاصته ص 257 ، مر الطريق إليه ص 46 .

 

(حرف الفاء والقاف)

63 - أبو بكر فطر بن خليفة المخزومي مولاهم الحناط، ثقة صدوق وثقه أحمد و ابن معين والعجلي وابن سعد توفي 150 / 153، أو أكثر كما في تهذيب التهذيب ، يأتي عنه حديث المناشدة في الرحبة بطرق كثيرة صحيحة رجالها ثقات ومر الطريق إليه ص 48 و 54 .

 64 - قبيصة بن ذؤيب، ترجمه الذهبي في تذكرته ج 1 ص 52 وأثنى عليه، ووثقه ابن حبان كما في الخلاصة ص 268، مات 86 ، مر الطريق إليه ص 21 .

 65 - أبو مريم قيس الثقفي المدايني، وثقه النسائي كما في خلاصة الخزرجي 395 ، مر الطريق إليه ص 54 ورجاله ثقات.

 

(حرف الميم إلى آخر الحروف)

66 - محمد بن عمر بن علي أمير المؤمنين، توفي في خلافة عمر بن عبد العزيز ويقال: سنة 100 وثقه ابن حبان وقال ابن حجر: صدوق من السادسة مات بعد الثلثين ، راجع الطرق إليه ص 54 و 55 .

 67 - أبو الضحى مسلم بن صبيح .

 (بالتصغير) الهمداني الكوفي العطار، وثقه ابن معين وأبو زرعة كما في خلاصة التهذيب 321، والتقريب 422 ، مر الطريق إليه ص 35 .

 68 - مسلم الملائي [ بضم الميم ] ، مرت الطرق إليه ص 24 و 39 .

 69 - أبو زرارة مصعب بن سعد بن أبي وقاص الزهري المدني، في التقريب 334 ثقة توفي سنة 103، راجع ص 40 .

 70 - مطلب بن عبد الله القرشي المخزومي المدني، وثقه أبو زرعة والدارقطني ، مر حديثه ص 49 .

 

 

 

/ صفحة 71 /

71 - مطر الوراق ، تأتي ترجمته وحديثه في صوم الغدير وآية إكمال الدين و حديث التهنئة .

 72 - معروف بن خربوذ " بضم الموحدة آخره ذال معجمة " (1) وثقه ابن حبان ، راجع ص 26 ويأتي أيضا فيما بعد إنشاء الله تعالى .

 73 - منصور بن ربعي ، يأتي حديثه وترجمته في آية سأل سائل .

 74 - مهاجر بن مسمار الزهري المدني وثقه ابن حبان ، مرت الطرق إليه ص 38، 41 .

 75 - موسى بن أكتل بن عمير النميري ، سلف الطريق إليه ص 46 .

 76 - أبو عبد الله ميمون البصري مولى عبد الرحمن بن سمرة، م - وثقه ابن حبان كما في مجمع الزوايد 9 ص 111، وقال ابن حجر في القول المسدد ص 17: ميمون وثقه غير واحد وتكلم بعضهم في حفظه وقد صحح له الترمذي حديثا ] ، طرق الحفاظ إليه كثيرة مرت ص 30، 31، 32، 35 وصححه ابن كثير .

 77 - نذير الضبي الكوفي، من كبار التابعين ، يأتي عنه حديث مناشدة أمير المؤمنين عليه السلام يوم الجمل .

 78 - هاني بن هاني الهمداني الكوفي، نفى البأس عنه النسائي كما في التقريب ، يأتي حديثه في مناشدة الرحبة .

 79 - أبو بلج يحيى بن سليم الفزاري الواسطي، وثقه ابن معين والنسائي و الدارقطني كما في خلاصة الخزرجي 383 م - ووثقه الحافظ الهيثمي في مجمع الزوائد 9 ص 109 ، مرت الطرق إليه ص 50 و 51 والحديث بطريقه عن ابن عباس صحيح رجاله كلهم ثقات .

 80 - يحيى بن جعدة بن هبيرة المخزومي، في التقريب 389 ثقة من الثالثة ، راجع ص 33 و 35 .

 81 - يزيد بن أبي زياد الكوفي، أحد أئمة الكوفة توفي 136 وله تسعون عاما أو دونها بقليل ، يأتي حديثه في مناشدة الرحبة .

 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 (1) ضبط الخزرجي في الخلاصة بفتح المعجمة والمهملة المشددة والدال المهملة .

 

 

/ صفحة 72 /

82 - يزيد بن حيان التيمي الكوفي، وثقه العاصمي في زين الفتى والنسائي كما في خلاصة الخزرجي ص 370، ووثقه ابن حجر في تقريبه وعده من الطبقة الوسطى من التابعين ، مرت الطرق إليه ص 31 و 35، وأخرج الحافظ العاصمي في زين الفتى بإسناده عن إسحق بن إبراهيم المروزي الثقة عن جرير بن عبد الحميد الضبي الثقة عن أبي حيان يحيى بن سعيد التيمي الثقة عن يزيد بن حيان الكوفي الثقة بالحرم (1) قام رسول الله بغدير خم فوعظ وذكر ثم قال: أما بعد: أيها الناس ؟ فإنما أنا بشر مثلكم يوشك أن يأتيني رسول ربي فأجيب .

 الحديث .

 83 - أبو داود يزيد بن عبد الرحمن بن الأودي الكوفي، وثقه ابن حبان كما في خلاصة الخزرجي ص 372 ، مرت الطرق إليه ص 15، وتأتي في حديث مناشدة شاب أبا هريرة .

 84 - أبو نجيح يسار الثقفي المتوفى 109، وثقه ابن معين كما في خلاصة الخزرجي ص 384 ، مرت الطرق إليه ص 39.

 

آخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 (1) كدا في النسخة وقد سقط عنها اسم الراوي عن النبي صلى الله عليه وآله .

 زيد بن أرقم فاللفظ لفظه والطريق إليه طريق مسلم فيما ذكره من حديث الغدير في صحيح ؟ عن زيد .