دعاء افتتاحي

 

الّلهم إني لو وجدتُ شفعاءَ أقرب من محمّدٍ(صلى الله عليه و آله) وأهل بيته الأخيار الأئمة الأبرار لجعلتهم شفعائي إليك، فبحقّهم الذي أوجبتَ لهم عليك، أسألك أن تُدْخِلني في جملة العارفين بهم وبحقهم وفي زمرة المرحومين بشفاعتهم، إنّك أرحم الراحمين وصلى الله على محمّد وآلهِ الطاهرين وسلّم تسليماً كثيراً، وحسبنا الله ونعم الوكيل نعم المولى ونعم النصير(1).

 

آخر زيارة الجامعة الكبيرة

 

1- راجعها بسندها في مفتاح الجنات ج2 ص210.