فصل [في بني امية ]

وبنو امية كلهم جبريون . ولما وضع رأس الحسين (ع) بين يدى اللعين، يزيد بن معاوية قال : يا على بن الحسين، هذا رأس أبيك الذي قتله اللّه . فقال (ع): هذا رأس أبي الذي قتلته أنت، و(اللّه يتوفى الا نفس حين موتها). (3977) وهذه الاية منه (ع) في ذلك الجواب تدل على أن القتل لا بالموت، بل القتل هو الحزم. فأشار اللعين بقتله حتى استغاثت النساء بأنه لا محرم لنا سواه، فخلا ه . (3978) والحجاج بن يوسف قتل سعيد بن جبير مع خلق عظيم من أصحابه وكان من كبارالصحابة . ونصب المنجنيق على الكعبة وخربها ثم قال : هذه منه تعالى . (3979) وكان الجبر سنة الجاهلية فنسخه اللّه في كتابه، ثم جدده بنو امية تسديدا (3980) لكبائرالمتقدمين واستعذارهم . (3981)

 

فصل [في المشبهة ]

المشبهة قالوا: انه تعالى على العرش، وقدمه على الكرسى، وهو جسم لا كالاجسام، كما أ نا نقول :

انه شيء لا كالاشياء. ويثبتون له الجوارح . والايمان عندهم باللسان فقط. (3982)

 

فصل [تفصيل لبعض هذه المذاهب ]

كان أبوعبداللّه محمد بن ادريس الشافعي المطلبي من أولاد عبد مناف والمطلب كان أخا لهاشم بن عبد مناف من جهة الاب والام، وولادته كانت سنة خمسين ومائة من الهجرة (3983) .

وكانت ولادة أبي حنيفة النعمان بن ثابت بن مرزبان الكوفي سنة سبعين من الهجرة، وسنة مائة وخمسين وفاته (3984) .

وكان مالك بن أنس بن مالك امام العراق، وأهل اليمن أكثرهم يميلون إلى مذهبه. واللواطة عنده حلال مع الاهل وغيرها من المماليك (3985) .

وأما أحمد بن حنبل كان شيخا فخلفه الشافعي وكان يخدم الشافعي يأخذ عنان دابته ويقول : اقتدوا بهذا الشاب المهتدي (3986) .

وكان رجلا سمينا لحمانيا متكبرا لايقوم لاحد، فخرج يوما إلى الجبانة مع أصحابه فمدعليه راكب حمار فقام إليه ومشى بركابه، وسأل منه معضلات من المسائل واستمع جوابها. فلما عاد إلى الاصحاب متعبا (3987) سأله أصحابه عن الراكب، فقال : هو الحق. وأراد به أنه الامام الحق، فظن الناس أنه اله من لفظه ولم يفهموا مقصوده بالحق .والراكب موسى بن جعفر(ع). وكتب أحمد بعد ذلك الفتوى لأنه قد حل له ما كان مبهما عليه، موسى بن جعفر(ع) ولم يكن قبله يكتب (3988).

وخرج بعدهم علي بن إسماعيل الأشعري من أولاد أبي موسى الأشعري.

وأما أصحاب الرأي فهم أصحاب أبي حنيفة القائلون بالقياس وكان أبو يوسف القاضي ومحمد بن الحسن الشيباني وزفر وأبو مطيع البلخي من تلامذة أبي حنيفة.

 

فصل [تفصيل فرق المعتزلة]

عند المعتزلة لم يخلق الجنة ولا النار وأهل السنة قالوا: بخلقهم.

وعند المعتزلة أن علياً أفضل من أبي بكر ويجوز تقديم المفضول على الفاضل.

والحسنية من المعتزلة: أصحاب الحسن البصري.

والهذلية: أصحاب أبي الهذيل العلاف.

والنظّامية: أصحاب إبراهيم سيار (3989) النظام (3990) .

والمعمرية : أصحاب معمر بن عباد (3991) السلكى (3992) .

والجاحظية : أصحاب عمرو بن بحر الجاحظ. (3993) والكعبية : أصحاب أبي القاسم الكعبي البلخي . (3994) والبشرية : أصحاب بشر بن المعتمر. (3995)

 

فصل [تفصيل فرق الشيعة ]

أما الزيدية : فانهم أصحاب زيدبن على بن الحسين بن على بن أبي طالب (ع). قتله بنوامية . وابنه فر منهم إلى خراسان . وقتله هناك نصر بن سيار اللعين بكوركان . (3996) وقبره بارغويه .

وهم لا يثبتون عصمة الامام . (3997) ومنهم البترية : أصحاب كثير النواء ولقبه الابتر، لقبه به المغيرة بن سعد. (3998) والجارودية : وهم أصحاب أبي الجارود بن أبي زياد. (3999) والدكينية : وهم أصحاب دكين بن صفوان . (4000) والخشبية : وهم أصحاب سرخاب الطبري، وكان سلاحهم الخشب يوم الحرب . (4001) والخلفية وهم أصحاب خلف بن عبدالصمد. (4002)

 

فصل [تفصيل فرق الكيسانية ]

أما الكيسانية فهم أصحاب كيسان (4003) مولى على بن أبي طالب (ع). ومذهبهم أن الامام بعد الحسين (ع) محمد بن الحنفية . وهم أربع فرق : المختارية : أصحاب مختاربن أبي عبيد الثقفي .

والكربية : أصحاب أبي كرب الضرير. (4004) والاسحاقية : أصحاب اسحاق بن عمر.

والحربية : أصحاب عبداللّه بن حرب . (4005) [أما] الغالية دخل منهم داخل على على (ع) وقال : السلام عليك يا على الاعلى . فأمر بقتله واحراقه . (4006) ثم قال : هلك فى اثنان : محب غال، ومبغض مفتر. (4007) وهؤلاء تسع فرق : (4008)

 

(4010) أصحاب أبي كامل . (4009) الكاملية : وهم والسبأية : وهم أصحاب عبداللّه بن سباء. (4011) والمنصورية : وهم أصحاب أبي منصورالعجلي . (4012) والغرابية : وهؤلاء يشبهون عليا بالزاغ . (4013) والبزيعية : وهم أصحاب بزيع بن يونس . (4014) واليعفورية : وهم (4015) أصحاب محمد بن يعفور.

والغمامية : وهم يقولون : ان عليا ينزل كل صيف في الغمام . ويقولون : الرعد من على . (4016) والاسماعيلية : وهم أصحاب اسماعيل بن على . (4017) والازورية : وهم قالوا: ان الحسن والحسين (ع) من أولاد على الازور. وأما على (ع) فهوصانع لاولد له، لم يلد ولم يولد. وقالوا: ان فاطمة كان رجلا. ويحذفون هاء التأنيث من اسمها. وكان واحد من علماء الازورية مات في الكوفة وادعى أنه علوى، فدفن لذلك عند روضة أميرالمؤمنين . وكان عند الناس عظيم القدر، فظهر فيه نتن فأخرجوه من قبره وأبعدوه ودفنوا في قبر قدر خمسين ذراعا فزاد النتن، فألقوه في بعض البرية . (4018)

 

فصل [في النصيرية ]

النصيرية : من الغلاة يقولون بمقالات نصير غلام علي (ع)(4019) (ع) وهؤلاء في قرى سوادالبصرة كثيرون ظاهرون . وسبب ذلك أنه (ع) أراد العبور بجيشه من الفرات وغلب الماء فقال للنصير: امش إلى الموضع الفلاني وقف وناد: يا جلندب، يقول علي بن أبي طالب (ع) المخاض من الفرات .

فأجابه ستمائة (4020) أنفس من القبور فقالوا: أسماء جميعنا جلندب، أينا أراد؟ فعاد وحكى بما (4021) سمع . فقال علي (ع): قل اني أردت جلندب بن كركرة . (4022) فلما عاد إليه أجابه جلندب بن كركرة وقال : قل لمولاك على : اني دفنت هاهنا منذ ثلاثة آلاف سنة .

ولايعلم في الدنيا أحد أن هاهنا مدفونا ومقبرة وامحي آثار مقابرنا. فبالعلم الذي تعرف حالنا تعرف به المخاض أيضا. فقال النصير: ما مولاي على الا اللّه الواحدالقهار. (4023)

 

فصل [في السبعية ]

وأما السبعية : فقد ظهروا بعد ولادة القائم بخمسين سنة، يظهرون موالاة العترة وهم كافرون باطنا. وأظهروا هذه المقالات في مصر. ورئيسهم أبوميمون (4024) القداح وعيسى بن چهاربختان (4025) وابن ديدان وكان بينهم التحاب والمصافاة والمؤاكلة .

فقال أبوميمون بن جميل : ابغض دين محمد وليس لي قوة دفعه لفقري، وأنا استنكف منه ومن دينه، وعندي حيلة كثيرة في دفع دينه . فقال عيسى بن چهاربختان : (4026) فان لي مالا جما أصرف فيه . وكان لابي ميمون، ابن جميل [داء] لايمنع الناس من نفسه يلوطونه . وعلق ذؤابتين بأنه علوى فجلس هؤلاء بين يديه بالتواضع وأذاعوا بين الناس علمه وفضله، وابتدأوا بالوضع والافتراء.

وقالوا: ان للشرع ظاهرا وباطنا، وان محمدا كان يظهر باطنه لخواصة : على وسلمان وأبي ذر ونحوهم . ومحمد عندهم ناطق وعلى أساس، والعقل أ ول الموجودات والنفس ثانيها. وظهر من العقل باقي الموجودات بواسطة النفس . وعلى كله لب والزيتون هوالنفس، لأنها اختلطت مع الاشياء كالزيتون فانه لحم وعظم وهو حبته (4027)، ومحمد (4028) كالجبل وهو طورسينين لا ن له باطنا، كما للجبل، وعلى هوالبلد الامين، وهو أساس الخلق والامر.وظهر منه التأويل .

وهؤلاء المذكورون أنهار الجنة .

وقالوا: ان أمر محمد استقام وترقى بالجد والفتح والخيال . (4029) وهذه عندهم جبرئيل وميكائيل وعزرائيل (4030) واسرافيل وبنوا مذهبهم على النفي، وهو لا أدري .

واذامات الرجل عاد الروح الجزئية إلى كلها والعقل ظهر من الامر. (4031) واذا سئل من الامر أين مظهره ؟ يقولن لاندرى . وشجرة طوبى عندهم الشمس . والقبر عندهم [هوالبدن ] (4032) اما من رياض الجنة أو من حفر النيران . وينفون الجنة والنار.

وقالوا: ان محمدا جمع أشخاصا، بلها، وشغلهم بالعبادة . واسم القائم عندهم والي الزمان (4033) وصاحب الجزيرة . والامام عندهم سبعة واسم تابعيهم المستجلب . (4034) والحسن الصباح كان منهم . والانبياء سبعة، كالسماء والارض .ويأخذون كل عيد من كل رأس سبعة دوانيق . والحسن بلغ حدا (4035) صار صاحب الجزيرة . وكان في اصفهان وانتقل منها إلى الري وأظهر الدعوة .

وكان أصل مولده من مصر وكان مستعربا. ومحمد بن أديب المصرى كان نائبه (4036) في الدعوة في ملك غزنين . واجتمع عليه خلق عظيم، وقبلوا دعوته . وكان ناصر خسرو منهم، وينسب إليه الناصرية . (4037) وكتاب (اخوان الصفا) لعلمائهم . (4038)

 

فصل [بدء مذهب الالحاد]

ظهر مذهب الالحاد من مزدك المجوسي (4039) وقرمط الزنديق (4040) وبابك الخرمي . (4041) ولذلك يقال لهم القرمطية، والبابكية، والخرمية . ولفق (4042) هذه التمويهات ميمون بن سالم وابنه عبداللّه بن ميمون القداح المشعبد، وابن زكريا بن صابراللبان المنجم، (4043) ومحمدبن الحسن (4044) المدعو بچهاربختان، وآخر يعرف ب(دندان ) (4045) . ثم تابعهم الحسن الصباح الرازي . وهؤلاء يقولون كل يوم برأي أحدمن أهل القبلة .

والاشعري لما يئس من رياسة المعتزلة التجاء اليهم . وهم أشاروا إليه بوضع مذهب مختلط بين الالحاد والاسلام، فافترى هذه الخرافات بين الناس على الشافعي وهو كان بريئا منه (4046) .

 

فصل (4047) [زيادة فوائد فى حصر المذاهب حسب نقل الشهرستاني ]

العلاوة : ولما بلغت إلى هاهنا وجدت كتاب الملل والنحل مبينا (4048) لهذا الشأن، فاخترت منها حصر المذاهب ظنا مني أن يحصل منه زيادة فوائد.

 

هل الاصول ]

قال : من المسلمين أهل الاصول، القائلون بالتوحيد والعدل والصفات للباري . ومن ذلك المعتزلة، القائلون بالتوحيد والعدل، (4049) واء ن المعارف كلها عقلية حصولا ووجوباقبل الشرع وبعده . وعند أكثرهم الامامة بالاختيار. منهم :

 

[المعتزلة ، وهم فرق:]

الواصلية : أصحاب أبي حذيفة، واصل بن عطاء الغزالي، تلميذ الحسن بن أبي الحسن البصري. وهم الحسنية، نسبة إلى الحسن. وإن واصلاً أخذ الاعتزال من أبي هاشم عبدالله بن محمد الحنفية، وخالفه في الإمامة.

الهذيلية: أصحاب أبي الهذيل حمدان بن الهذيل العلاف.

والنظّامية أصحاب إبرايهم بن سيار النظام.

والحائطية: أصحاب أحمد بن حائط.

والحدثية: أصحاب فضل بن عمر. وهما من أصحاب النظّام واستقرآ كتب الفلاسفة.

البشرية: أصحاب بشر بن المعتمر .

والمعمرية: أصحاب معمر بن عباد السلمي.

والمردارية: أصحاب أبي موسى عيسى بن صالح الملقب بالمردار تلميذ بشر بن المعتمر المسمى براهب المعتزلة.

والثمامية: أصحاب ثمام بن الأشرس النميري، كان فاضلاً أيام المأمون.

والهشامية: أصحاب هشام بن عمرو الفوطي.

والجاحظية : أصحاب عمرو بن بحر الجاحظ، كان فاضلا خبيرا بالفلسفة مصنفاً.

والخياطية: أصحاب أبي الحسين بن أبي عمر الخياط أستاذ أبي القاسم بن محمد البلخي، والكعبي أيضاً على رأي البلخي. وهما من معتزلة بغداد.

والجبائية: أصحاب أبي علي محمد بن عبدالوهاب الجبائي، وأصحاب ابنه أبي هاشم عبدالسلام، وهما على مذهب واحد إلا القليل. وهم من معتزلة البصرة.

 

فصل [فرق الجبرية ]

الجبرية : هم الذين لا يثبتون للعبد قدرة ولا استطاعة، منهم : الجهمية : أصحاب جهم بن صفوان .

أظهر بدعته بترمذ، وقتله سالم بن أحوز وزعفرانية، ومستدركة . وافقوا المعتزلة في نفي الصفات وخالفوهم في الجبر (4050) .

والضرارية : أصحاب ضراربن عمرو، وأصحاب حفص الفرد (4051) .

 

فصل [الصفاتية ]

الصفاتية : يثبتون الصفات الازلية للّه تعالى منهم .

الاشعرية : (4052) أصحاب أبي الحسن بن اسماعيل الاشعري . تلمذ مدة للجبائى، ثم أعرض عنه إلى الكلا بية، (4053) أصحاب عبداللّه بن سعيد الكلابى . واختار مذهبه وترك القول بالتحسين والتقبيح العقليين والاصلح . وقال : النبوة من الجائزات العقلية والواجبات السمعية . وقال : جميع ذلك من الشرع سمعى وجوبه، وقبل الشرع لم يجب (4054) . وأبوالعباس القلانسى، والكلابى والحارث المحاسبى . على مذهب الاشعرية والمشبهة . (4055) والحنابلة : أصحاب أحمد بن حنبل .

والداودية : أصحاب داود بن على الاصفهاني .

والسفيانية : أصحاب سفيان بن سعيد الثوري . كلهم اتفقوا على اثبات الصفات . وهم يجرون ظواهر الايات والاخبار على ماهو عليه من غير تعرض للتأويل، وأكثر السلف عليه . (4056) ومن المتأخرين مضر (4057) وكهمس (4058) وأحمد الهجيمي (4059) وداود الحواري (4060) على ذلك وميلهم إلى الحلول . ومذهبهم في النبوة والامامة والعقل والسمع كمذهب الاشعري .

 

فصل (4061) [الكرامية ]

الكرامية : أصحاب أبي عبداللّه محمد بن كرام . وهم (4062) مجسمة مشبهة . واصولهاستة : العابدية، التونية (4063) والزرينية، (4064) الاسحاقية، الواحدية، (4065) الهيصمية (4066) أصحاب محمد بن الهيصم . وهؤلاء وافقوا المعتزلة في العقل والسمع واء ن المعارف تجب بالعقل، وخالفوهم في الحسن والقبح العقليين (4067) .

 

[فصل فرق الخوارج ]

ومنهم فرق الخوارج (4068)، والخوارج [من الذين قاتلهم علي (ع)، وهم]؛ الناكثون، والقاسطون، والمارقون. [والمارقون] الذين خرجوا على علي (ع) بالحرب واللعن، منهم عبداللّه (4069) المحاربى وحرقوص بن زهير (4070) العجلي وهو ذوالثدية وعشرة أفلتوا يوم النهروان . وقع رجلان بسجستان وهم أشدهم بالخروج، واثنان بعمان، ورجلان بكرمان، ورجلان بالجزيرة، واثنان بتل مورون (4071) والامامة عندهم بالاختيار لكل مسلم ضابط للبيعة قريشى أوغير قريشى (4072) .

 

فصل (4073) [الفرق الثمانية الاصلية للخوارج ]

1 ـ المحكمة : الذين خرجوا على على (ع) يوم صفين، وأشدهم خروجا الاشعث بن قيس، ومسعر (4074) بن فدك (4075) التميمي، وزيد بن حصين الطائي، حملوه على وضع الحرب (4076) أوزارها، والتحاكم إلى كتاب اللّه والتحكيم إلى من يحكم بكتاب اللّه، ثم تبرأوا منه بالتحكيم الذي تولوه، وقالوا: (لاحكم الا للّه ). وتفرقوا عنه إلى حروراء، ثم إلى النهروان . وكلهم خرجوا من ضوضى (4077) ذلك الرجل المعلوم المنافق، ذي الخويصرة التميمي . وقتلهم على (ع) بالنهروان وفيهم ذوالثدية المخدج (4078) كما أمره النبي (ص).

قال : فاذا أدركتهم فاقتلهم قتل ثمود. (4079) .

2 ـ والازارقة : أصحاب أبي راشد نافع بن الارزق الذي خرج بالبصرة واستولى عليهاوعلى الاهواز، وفارس، وكرمان في أ يام عبداللّه بن الزبير. وهؤلاء تبرأوا من على وعثمان ولعنوهما (4080) .

3 ـ النجدات العاذرية : أصحاب نجدة بن عامر (4081) الحنفي . خرج باليمامة وانحازاليها ابن فديك (4082) وعطية بن الاسود الحنفي . وسموه أميرالمؤمنين، وصار عطية إلى سجستان وأظهر مذهبه ثمة . ويقال لهم العطوية (4083).

4 ـ البيهسية : أصحاب أبي بيهس الهيصم بن جابر وهو أحد بني سعد بن ضبيعة . (4084) وكان الحجاج بن يوسف يطلبه فهرب إلى المدينة فظفر به عثمان بن حيان وكان يسامره إلى أن ورد كتاب الوليد بن هشام، فأمر بقطع يديه ورجليه، وقتله وسلبه (4085).

5 ـ الثعالبة : أصحاب ثعلبة بن عامر، كان مع عبدالكريم بن عجرد يدا واحدة، ثم اختلفاوتبراء كل واحد منهما[من ] صاحبه . وهم أصناف : الاخنسية : أصحاب أخنس (4086) ابن قيس (4087) .

المعبدية : أصحاب معبد بن عبدالرحمان (4088) .

الرشيدية : أصحاب رشيد الطوسي (4089) .

الشيبانية : أصحاب شيبان بن سلمة، الخارج في أ يام أبي مسلم، المعين [له ] على نصربن سيار (4090) .

المكرمية : أصحاب مكرم بن عبداللّه العجلي (4091) .

والمعلومية والمجهولية : كانوا في الاصل حازمية، ثم صاروا من الثعالبة . (4092) الخليفية : أصحاب خلف بن عمرو (4093) الخارجي . ومنهم خوارج كرمان ومكران (4094) .

الشعيبية : أصحاب شعيب بن محمد (4095) .

الحازمية : أصحاب حازم (4096) بن عاصم (4097) .

6 ـ العجاردة : أصحاب عبدالكريم بن عجرد، وافق النجدات والبيهسية في بعض بدعهم (4098) .

الصلتية : أصحاب عثمان بن أبي الصلت (4099) .

الميمونية : أصحاب ميمون بن عمران (4100) .

والحمزية : أصحاب حمزة بن أدرك (4101) .

الاطرافية : عذروا أصحاب الاطراف في ترك مالم يعرفوا من الشريعة (4102) .

7 ـ الاباضية : أصحاب أبي عبداللّه بن اباض الذي خرج في أ يام مروان بن محمد، فوجه إليه عبداللّه بن محمد بن عطية، فقاتله، وعبداللّه بن يحيى الاباضي كان يوافقه في مذاهبه وأفعاله، وهم أصناف . (4103) الحارثية : أصحاب الحارث بن محمد الاباضي . ويخالفهم في القول بالقدر.

الحفصية : أصحاب حفص بن أبي المقدام .

اليزيدية : أصحاب يزيد بن أنيسة، يتولى الاباضية والمحكمة الاولى ويتبراء من سائرالخوارج (4104) .

8 ـ الصفرية : أصحاب زيادبن الاصفر، خالف الازارقة والنجدات والعجاردة في مسائل وتولى (4105) الاباضية .

 

فصل [فرق المرجئة]

المرجئة يقولون : (لايضر مع الايمان عصيان، كما لا ينفع مع الكفر طاعة ). (4106) وهم أصناف : (4107) مرجئة القدرية ومرجئة الجبرية، [و] مرجئة الخوارج [و] مرجئة الخالصة . وكلهم قالوا: باختيار الامام .

اليونسية : (4108) أصحاب يونس النميرى .

العبيدية : أصحاب عبيد المكتئب (4109) .

الغسانية : أصحاب غسان بن أبان الكوفي (4110) .

الثوبانية : أصحاب أبي ثوبان المرجئ (4111) .

التومنية : أصحاب أبي معاذ التومني (4112) .

الصالحية : أصحاب صالح بن عمر.

وصالح، وأبوشمر وغيلان (4113) الدمشقي ومحمد بن شبيب، والخالدي : (4114) جمعوا بين القدر والارجاء. (4115)

 

فصل [الشيعة]

الشيعة : القائلون بامامة على بالنص . والرجعة من مقالاتهم . وهم خمس فرق : الزيدية، والامامية، والكيسانية، (4116) والغلاة، والاسماعيلية . وكل فرقة منهم أصناف :الكيسانية (4117) [منهم ] المختارية [و] الهاشمية [وغيرهما].

الكيسانية : أصحاب كيسان مولى أميرالمؤمنين على (ع). وكان تلميذ محمد بن الحنفية، وتعلم منه علوما دقيقة وأسرارا لطيفة وأرشده إلى التأويلات.

الزيدية : وهم أصناف : أصحاب زيدبن على، زين العابدين (ع)، وكل فاطمى حصل له ست خصال : الا ول أن يكون من فاطمة، من أحد الحسنين (ع)، والثاني العلم الجسيم، والثالث الشجاعة، والرابع السخاوة، والخامس الخروج بالسيف ظاهرا، وقيل : السادس وضاءة (4118) الوجه . واصولهم اصول المعتزلة بأسرها، الا في الامامة . وقيل :تلمذ (4119) على زيد بن على واصل بن عطاء، الغزال، ومنه أخذ الاعتزال . (4120)

 

[بقية أصناف الكيسانية ]

المختارية : (4121) أصحاب مختار بن أبي عبيد. قيل : كان خارجيا ثم صاركيسانيا (4122) . يظهر موالاة محمد بن الحنفية . وعلماؤنا توقفوا فيه، ورفعوا الطعن عنه . (4123) والهاشمية : (4124) أصحاب أبي هاشم بن محمد الحنفية المذكور. يدعي انتقال الامامة من أبيه إليه، لكن بعد قتل الحسين (ع).

الرزامية : (4125) أصحاب رزام . قالوا: الامامة بعد على (ع) لابنه محمد الحنفية، ثم لعلى بن عبداللّه [بن ] العباس بالوصية، ثم منه إلى محمد بن على . وأوصى هو لابراهيم أخيه صاحب أبي مسلم . (4126) البيانية : أصحاب بيان (4127) بن سمعان (4128) النهدي . ادعى انتقال الامامة من ابن الحنفية إليه، ومال إلى التشبيه والحلول (4129).

 

[الزيدية ]

السليمانية: (4130) أصحاب سليمان بن جرير. جوز امامة المفضول على الفاضل مع الخصال المذكورة . (4131) .

الجارودية : أصحاب أبى الجارود. (4132) قالوا بامامة على (ع) بالوصف لا بالنص، ثم ساقوا الامامة منه إلى زيد بن على، ثم إلى محمد بن عبداللّه بن الحسن بن الحسن (4133) .

 

فصل (4134) [الامامية وبعض فرق الغالية ]

الامامية : هم الاثنا عشرية . (4135) والغالية . (4136) وعندهم وقع التشابه بين الخالق والخلق . وقالوا بالحلول والتناسخ والبداء. (4137) الباقرية : قالوا بامامة الباقر(ع) بأنه يرجع وهوالقائم المنتظر. (4138) السبأية : أصحاب عبداللّه بن سباء. قال شفاها لعلى : (أنت اللّه )، وكان يهوديا قائلا بالهية يوشع بن نون (ع) ثم أسلم، وقال بالهية على (ع) (4139) الكاملية : أصحاب أبي كامل، اعتقد بكفر جميع الصحابة بتركهم بيعة على (ع) وقال :بتناسخ الانوار الالهية في الائمة . (4140) الناووسية : أصحاب ناووس، القائلون برجعة الصادق (ع) وأنه لم يمت ولا يموت، وهوالقائم المنتظر. (4141) الافطحية : قالت لامامة عبداللّه بن الصادق (ع) وهو الافطح، وأكبر (4142) أولاده .

الشميطية : أصحاب يحيى بن أبي شميط، (4143) قالوا بامامة محمد بن جعفر.

العلبائية : أصحاب علباء (4144) بن ذراع الاسدي (4145) . وكان يفضل عليا على النبي (ص).

المنصورية : أصحاب أبي منصور العجلي، عزا نفسه إلى الباقر(ع) وهو تبراء منه، فدعاالناس إلى نفسه وقال بالغلو في على، وبالتشبيه للّه تعالى . (4146) الموسوية : قالوا بامامة موسى بن جعفر نصا (4147) عليه بالاسم اذ قال الصادق (ع): (سابعكم قائمكم . وهو سمى صاحب التوراة ). (4148) قال به المفضل بن عمر، وزارة بن أعين (4149)، وعمار الساباطي . وبعضهم توقف عليه وقال : هو القائم المنتظر، يقال لهم : الواقفية، والممطورية، والقطعية .

والاثنا عشرية : وقد ذكرتهم أنهم قالوا بامامة على (ع) إلى محمد بن الحسن المهدى (ع).وأما الامامية فربما يقال لمن اتفق بامامة هؤلاء إلى الصادق (ع)، ثم اختلفوا بعده في أولاده .

المغيرية : أصحاب مغيرة بن سعيد العجلي مولى خالد بن عبداللّه [القسرى، ادعي أن الامامة بعد محمد بن على بن الحسين في : النفس الزكية . محمد بن عبداللّه ] (4150) بن الحسن بن الحسن .

وقال بالتشبيه الفاحش .

الخطابية : أصحاب أبي الخطاب محمد أبي زينب الاجدع الاسدي . (4151) عزا نفسه إلى الصادق (ع) وهو قد تبراء منه . وقال بالغلو في الصادق . (4152) والتشبيه للّه تعالى . (4153) الكيالية : أصحاب أحمد بن محمد الكيال . دعاالناس إلى نفسه . (4154) وله تصانيف في الفارسية، والاخبارات . (4155) النعمانية :أصحاب محمد بن (4156) نعمان، أبي جعفر الاحول، وهو مؤمن الطاق، وعندالسني، شيطان الطاق . قيل : انه غال قائل ببعض التشبيه، ولم يصح هذاعندي . (4157)، (4158) الهشامية : أصحاب هشام بن الحكم و (4159) أصحاب هشام بن سالم الجواليقي . (4160) وهو صاحب تشبيه وغلو، ولم يصح هذا عندي . (4161) النصيرية والاسحاقية : من الغلاة . (4162) والاسماعيلية : أصحاب اسماعيل بن جعفر. وما لوا (4163) منه إلى امامة ابنه محمد بن اسماعيل والى أولاده من نسله، اما ظاهرين مشهورين، واما مغمورين في كل زمان .والامام عندهم صاحب الاصول والفروع . (4164)

 

فصل [أهل الفروع ]

أهل الفروع الذين قالوا في الحلال والحرام والوجوب والندب إلى سائرالاحكام الشرعية بالقياس والاجتهاد. وأركان الاجتهاد عندهم أربعة : الكتاب، والسنة، والاجماع والقياس (4165) .

ويبنون (4166) أكثر مسائلهم على الظنون . وهم فرقتان :أصحاب الحديث وأصحاب الرأي.

 

فصل (4167) [أصحاب الحديث هم أهل الحجاز]

أهل الحجاز: مالك بن أنس، ومحمد بن ادريس الشافعي، وسفيان بن سعيد الثورى، وأحمد بن حنبل، وداود بن على الاصفهاني.

ومن أصحاب الشافعي : أبوابراهيم اسماعيل بن يحيى المزنى، وربيع بن سليمان الجيزي وربيع بن سليمان المرادي، وأبو يعقوب البويطي، (4168) وأبوثور، ابراهيم ابن خالد، ومحمد بن عبداللّه بن عبد الحكم (4169) المصري (4170) .

 

فصل (4171) [أهل الرأي هم أهل العراق ]

أهل العراق: أبوحنيفة النعمان بن ثابت . ومن أصحابه محمد بن الحسن، وأبو يوسف يعقوب (4172) بن محمد القاضي، وزفر بن الهذيل، والحسن بن زياد اللؤلؤى، وابن سماعة، وأبومطيع البلخى، وبشر المريسى . ومن أصحاب الرأي : طاووس بن محمد، والحسن بن الصباح . (4173) فصل (4174)

 

فصل [في فوائد المذاهب والاسامي ]

عند الفرس اسم الاله : خدا. معناه عندهم : (4175) خود او. (4176) ونعني أنه (4177) هوليس سواه شيء قائم الا به . (4178) ويقول قائلهم في ذلك (4179):

جهانرا بلندى وپستى توئى *** ندانم چه ئى هرچه هستى توئى (4180)

وعندالمجوس اسمه : يزدان . وقالوا بالنور والظلمة، والنور حى و (4181) خيرمحض، والظلمة ميتة وشر محض، لكن من كان ميتا كيف يفعل الشر، والنور عندهم حى . (4182) واسمه تعالى عند اليهود: آهيا شراهيا، (4183) ايلوهم (4184)، أذوباني، (4185) أسباوث .

وعند الهندي : ايت مهاديو، شرنيثا. (4186) وعند التركي : تنگرى . (4187) وعند النصارى : داذار. (4188).

 

فصل [السامرية من اليهود]

السامرية من اليهود، قالوا بنبوة موسى وهارون (ع)، وكذبوا باقي الانبياء والكتب .والتوراة الثمانيني عندهم اكبر وأعظم، وبه يحلف . وذلك (4189) لا ن التوراة لما احرق وحرف جمع ملكهم ثمانين حبرا (4190) حتى كتب كل منهم ما كان على ظهر قلبه . فلماقابلوا قل الاختلاف والتفاوت بينها. والقرآن يكذبه حيث قال : (يحرفون الكلم عن مواضعه ). (4191)

 

فصل [معنى رأس الجالوت ]

رأس الجالوت يعنى أكبرهم، ينبغي أن يكون من آل داود(ع)، وعلامته أن يتجاوز أنامله قائما عن ركبتيه . (4192) وهذا مما لايكون الا معجزة للنبي أو شعبدة، مع أن الفرس ادعوا مثل هذا في شاهانهم(4193).

 

فصل [جبرية اليهود]

أكثر اليهود جبرية مشبهة تشبيها شنيعا، وظاهر مذهبهم .

العنانية، أصحاب عنان بن داود ورأس الجالوت . (4194) والعيسوية : أصحاب أبي عيسى (4195) بن يعقوب الاصفهاني .

واليوذعانية :أصحاب يوذ عان الهمداني . (4196) والسامرية : وهم قالوا بموسى وهارون ويوشع بن نون دون غيرهم من بني اسرائيل . (4197)

 

فصل [في كبار فرق النصارى ]

وكبار النصارى ثلاثة :

اليعقوبية : أصحاب يعقوب (4198) بن المغاكي القائل بالهية عيسى (ع).

والنسطورية : أصحاب نسطور الحكيم القائل باشراق نورالاله على لاهوت عيسى، كاشراق الشمس في الكوة والنقش في الشمعة . (4199) والملكانية : وهم اليوم أكثرهم أصحاب ملكا (4200) الرومي كان داعيا من الاسافقة .ويقال أن اسمه متى بن تميم . ويقول اليعقوبية : تدرعت اللا هوت بالناسوت فهو قديم بالنظر إلى اللا هوت، محدث بالنظر إلى الناسوت . (4201) الملكانية يقول : ان المسيح جوهر واحد منزه و مطهر.

دخل في اذن مريم وخرج من الجنب الايمن لكن لم يمازجها. والروح دخلت فيها وخرجت كما يمر الماء من الميزاب . (4202) وعندهؤلاء: من تنزه عن محبة الدنيا وتحلى بالعبادة والنزاهة، فانه يرى اللّه(4203).

 

فصل (4204) [في العمالقة ]

كانت بنو اسرائيل يلعنون العمالقة . فنزل الوحي بالمنع باء نهم كانوا أربع مائة سنة في العدل و عمارة البلاد، وضبط العباد. واللّه (4205) تعالى يحب العدل، ولذلك قال النبي (ص): (الملك يبقى مع الكفر ولايبقى مع الظلم .) (4206) فمعناه أن الجور أغلظ عنداللّه من الكفر.

 

فصل (4207) [من له شبهة كتاب من المجوس وغيرهم ]

المجوس ثماني فرق . وهم قائلون بالنور والظلمة ويزدان وأهرمن، ونبوة ابراهيم (ع). (4208) الكيومرثية : قيل انه آدم (ع). (4209) الزروانية : (4210) أصحاب زروان الكبير المزمزم .

الزردشتية : أصحاب زرادشت (4211) بن بيورست (4212) الحكيم .

المانوية : أصحاب ماني بن فاني (4213) النقاش الحكيم . (4214) المزدكية : أصحاب مزدك الخارجي . (4215) الديصانية : أصحاب ديصان . (4216) المرقونية : [أصحاب مرقيون ]. (4217) والكينوية (4218) والصيامية : (4219) وأصحاب التناسخ، (4220) منهم .

وأما مزدك : فكان يدعي النبوة، وكان حائكا. وأباح الاموال والفروج من غيرمانع، ورفع عقد النكاح . وعزه (4221) قباد بن فيروز. ولذلك (4222) خرج عليه الدهاقين (4223)، وعزلوه عن سرير الملك، ونصبوا مكانه أخاه، جاماسب، وحبسوه، فخلصته أخته من السجن والتجاء إلى ملك الهياطلة في طلب الجيش وأجابه بثلاثين ألف فارس، وتزوج في طريقه في قرى اصفهان باء م أنوشيروان، وأولاده منها. وكان مزدك من بلد مساك وناظره الملك أنوشيروان (4224) فحاجه وتغلب عليه بالحجة وقتله والحمداللّه . (4225).

 

فصل [في بعض الحكماء الاوائل ]

وحكماء الاوائل كبارهم ثلاثة : هرمس (4226) سنبليقون (4227) اغاذيمون . (4228) وكان أرسطاطاليس تلميد أفلاطون وأفلاطون كان تلميذ بقراط وسقراط. (4229) ومن الاسلاميين : كان أبوعلي بن سينا، حسين بن عبداللّه (4230) من الاسماعيلية (4231) والغزالي (4232) من الشافعيين، (4233) والراغب من الشيعة الامامية . (4234) وأما جالينوس : (4235) لما كان شاكا في صفات اللّه وأحوال الاخرة متوقفا فيه سموه طبيبا، لا حكيما.

 

فصل [المنسوبون إلى الكيمياء من أهل الاسلام وغيرهم ]

أما الجابرية : فانهم أصحاب جابر ابن حيان والسيد بن محمد الحميري، وهما من تلامذة الصادق (ع)، وأخذا علم الكيمياء منه . (4236) وقيل : ان موسى (ع) كان عالما به فأخذ منه يوشع بن نون (ع) ثلثه، وأخذ كالب بن يوفنا (4237) وقارون ثلثه . فحاز قارون بثلثيهما (4238) أيضا بالبراطيل . (4239) وكان يأخذ النحاس والرصاص ويجعلهما ذهبا (4240) .

وقيل : أخذ قارون هذا العلم من أخت موسى بتعليمها اياه وكانت زوجته (4241) .

ويقال : (4242) ان كيميا اسم لا مسمى له . وعندي ليس من المحالات، وليس هو بقلب الحقائق، كالحيوان جمادا، والواجب ممكنا، بل هو جمع الاجزاء المتناسبة في الاجتماع . وجميع الاجسام الارضية من الجماد والحيوان مثل ذلك، لأنه اذا اجتمع شيئان ظهر منه ثالث، كالمعاجين والمركبات من الادوية . وانما هو اظهار ما كان متمكنا (4243) في طبائع الاجزاء بالقوة ولم يظهر بالفعل الا بسب هذاالتركيب . (4244)، (4245) فائدة (4246) في زيدبن على بن الحسين (ع).

 

فائدة في زيدبن على بن الحسين (ع)

في كتاب (عيون المحاسن ) (4247) عن الرضا(ع): ان زيدا كان من علماء آل محمد.غضب للّه فجاهد أعدأه حتى قتل في سبيله . قال الصادق (4248) (ع) لقداستشارني (4249) عمي، زيد في خروجه، فقلت : ياعم، ان رضيت أن تكون المقتول المصلوب بالكناسة فشأنك . فلما ولى قال الصادق (ع): ويل لمن سمع واعيته (4250) ولم يجبه . (4251) سئل الرضا(ع) (4252) [عنه ] قال : انه لم يدع ما ليس له بحق (4253) . وانه كان أتقى للّه من ذلك .

قال : قال على (ع): قال رسول اللّه (ص) للحسين : يا حسين، يخرج من صلبك رجل يقال له زيد، يتخطى هو وأصحابه يوم القيامة رقاب الناس غرا محجلين يدخلون الجنة بغيرحساب . (4254) عن زين العابدين (ع) قال : يخرج من ولدي رجل يقال له : زيد، يقتل بالكوفة ويصلب بالكناسة . يخرج من قبره حين ينشاء، تفتح له (4255) أبواب السماء، يبتهج (4256) به أهل السماوات (4257) يجعل روحه في حوصلة طير أخضر، يسرح (4258) في الجنة حيث يشاء. (4259) فلما نعي إلى الصادق ـ (ع) خبر زيد استرجع، وقال : عنداللّه احتسب عمي، وانه كان نعم العم . ان عمي كان لدنيانا [وآخرتنا] (4260) مضى واللّه شهيدا كشهداء استشهدوا مع النبي (ص) (4261) وعلى والحسن والحسين (ع). (4262) عن فضيل بن يسار (4263) قال : دخلت الكوفة صبحة قتل فيها زيد وسمعته يقول :(من يعينني اليوم أدخلته (4264) القيامة الجنة ). فلما قتل ارتحلت إلى المدينة ودخلت على الصادق (ع) فاستخبرني، فخنقتني العبرة . قال : ما فعل عمي : قتل وصلب ؟قلت : نعم . فأقبل يبكي ودموعه تنحدر على ديباجتي خده (4265)، كأنها الجمان (4266) . ثم قال : يا فضيل، شهدت مع عمي قتال (4267) أهل الشام ؟ قلت :نعم . قال : فكم قتلت منهم ؟ قلت : ستة . قال : فلعلك شاك في دمائهم ؟ فقلت : لوكنت شاكاما قتلتهم . فقال : أشركني اللّه في تلك الدماء. واللّه ان زيدا عمي وأصحابه شهداء مثل مامضى عليه على بن أبي طالب وأصحابه . (4268) هذه وأمثالها من الاخبار في ذلك .

 

فائدة (4269) [أول من تكلم في العلوم من الاوائل ]

كان بقراط (4270) واضع الطب . وأكثر علمه الطب . واقليدس (4271) هو أ ول من تكلم في الرياضيات وأفرده علما نافعا في العلوم . وبطليموس (4272) هو صاحب المجسطي، الذي تكلم في هيئة الفلك وأخرج علم الهندسة من القوة إلى الفعل. وأرسطاطاليس (4273) عندهم هو المعلم الا ول، فلما أتى عليه سبع عشرة سنة أسلمه أبوه إلى أفلاطون فمكث عنده نيفا وعشرين سنة، وسموه بالمعلم الا ول لانه واضع التعاليم المنطقية وأخرجها من القوة إلى الفعل .

وولد في أ ول سنة من ملك أردشير بن دارا. (4274) قيل : ليس الاسكندر بذي القرنين الذي هو في القرآن، بل (4275) هو ابن فيلفوس الملك . وكان مولده في السنة الثالثة عشرة من ملك دارا الاكبر. سلمه أبوه إلى أرسطاطاليس الحكيم، وأقام عنده خمس سنين (4276).

 

فصل [علوم العرب في الجاهلية ]

كانت علوم العرب في الجاهلية ثلاثة : الرؤيا، وكان أبوبكر يعرف بها شيئا. والثاني علم الانساب، والثالث علم الشعر(4277).

 

فصل [في أفلاطون الالهي ]

كان أفلاطون الالهي ابن (4278) أرسطوفليس (4279) وهو معروف بالتوحيد والحكمة .ولد في زمان أردشير بن دارا في سنة ست (4280) عشرة من ملكه وكان تلميذ، سقراط ولما اغتيل سقراط بالسم ومات، قام مقامه وجلس على كرسيه . (4281)

 

فصل [في سقرط الحكيم ]

كان سقراط (4282) زاهدا حكيما تلميذ فيثاغورس، وكان من أهل الرياضات الشاقة. وفيثاغورس كان في زمان سليمان (ع) وتلميذه (4283) وتعلم منه . وكان ذا رأي وعقل عظيم وبلغ في الرياضة حدا سمع حفيف الفلك ووصل إلى مقام الملك. وقال : ماسمعت شيئا (4284) ألذ وأحسن من جرسات حركات الفلك(4285).

 

فصل [بعض عقائد المجوس ]

قال المجوس : (4286) وجدنا سائر الانبياء(ع) قائلين بملة ابراهيم (ع)، فهم له نائبون لا أنبياء. (4287) وقوم منهم قالوا بقدم النور وحدوث الظلمة واختلفوا عن مبدعها، فقالوا:ان النور خير محض لا يصدر منه شر، والظلمة شر (4288) محض . ولهم فيه خب ط كثير.والنبى الا ول لهم آدم (ع)، وهو عندهم كيومرث .

وقيل : زردان (4289) الكبير، والنبى الاخير (4290) زرداشت . (4291)، (4292) واما الكيومرثية، فقالوا بأصلين : نور، وهو قديم خير محض، وهو يزدان . وفكر النور في العالم : لوصدر له ضد [كيف يكون ؟] (4293) فحصل من فكرته الرديئة : الظلمة المناسبة للفكرة السيئة . وهذه الظلمة (أهرمن ). فوقع بين عسكر النور وعسكر الظلمة محاربات . والملائكة توسطوا بينهما بأن العالم العلوى ليزدان، والسفلى لاهرمن سبع سنين . ثم بعد ذلك يسلم أهرمن الملك إلى يزدان الذي هو النور.

وكيومرث حيوان يقال له : ثور. ولهم مذاهب وطرق وعقائد(4294).

 

وقد فرغت من كتابة هذه النسخة الشريفة في الثامن عشر من جمادى الثانية من سنة أربع وتسعين بعد الالف والمائتين من الهجرة النبوية على مهاجرها وآله آلاف التسليمات والتحية مني إلى يوم القيامة . وأنا العبد الخاطئ الخاسر: محمد باقر، عفا اللّه عني الصغائر والكبائر وأرجو من المؤمنين المخلصين ممن انتفع بهذه النسخة المنيفة أن يدعو لي بدعاء المغفرة، في حياتي وبعد وفاتي . وأجره على اللّه وهو لا يضيع أجر المحسنين . والحمد للّه رب العالمين، والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين(4295).

***

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

3977- الزمر/42.

3978- انظر: تفسير علي بن ابراهيم 2: 352, سرالعالمين : 23, الكامل في التاريخ 2: 578.

3979- انـظـر: تاريخ اليعقوبي 2: 266, تاريخ الخلفاء للسيوطي : 238, الإمامة والسياسة 2: 30, الكامل في التاريخ 3: 69.

3980- (ألف): تشديدا وتسديدا.

3981- انـظـر بعض ذلك في : مشارق انوار اليقين : 205, طبقات المعتزلة : 6, بحار الأنوار 8: 317, الطبعة القديمة .

3982- انظر: الفرق بين الفرق : 214, تبصرة العوام : 105, التبصير في الدين : 22.

3983- انظر: حلية الاولياء 9: 74, تبصرة العوام : 98, وفي ضحى الاسلام 2: 218 نفى نسبه هذا.

3984- انظر: بيان الاديان : 31.

3985- انظر بعض هذا في : مشارق انوار اليقين : 205, بيان الاديان : 31.

3986- انظر: بيان الاديان : 31, مشارق انوار اليقين : 205.

3987- (ألف): مفتيا.

3988- انظر:

3989- الـنـسـخـتـان : بـشار بن النظام . صححناه عن المصادر. راجع : الفرق بين الفرق : 113, التبصير في الدين : 67.

3990- هـو أبـواسـحـاق ابـراهـيم النظام من أئمة معتزلة البصرة . توفي سنة 231 ق . راجع ترجمته في سير أعلام النبلاء 10:541.

3991- النسختان : غياث , وما أثبتناه من المصادر. راجع : طبقات المعتزلة : 54, الملل والنحل 1: 65.

3992- هـوالـمـكنى بأبي معتمر, شيخ معتزلة البصرة في الطبقة السادسة . توفي سنة 220 ق .

راجع : طبقات المعتزلة : 54.

3993- أخـذ عن النظام , كان أحد الاذكياء, يكتري دكاكين الكتبيين ويبيت فيها للمطالعة . توفي سنة 255ق . راجع : تاريخ بغداد12: 212.

3994- هـو عبداللّه بن أحمد بن محمود من معتزلة بغداد. أخذ عن أبي الحسين الخياط. توفي سنة 319 ق . راجع : طبقات المعتزلة : 89.

3995- هـو أبوسهل بشر بن المعتمر الهلالي مؤسس فرع بغداد ورئيسهم . توفي سنة 210 ق .

راجع : نفس المصدر: 52.

3996- وفـي بـيان الاديان : 34: به فرمان نصر بن سيار به گوزگانان بكشتند و گور او به ازغويه است . راجع أيضا: مقالات الاسلاميين 1: 131ـ132. وفيها أشعار دعبل في رثاء يحيى بن زيد.

3997- انظر: الحورالعين : 155, مقالات الاسلاميين 1: 133, التبصير في الدين : 29.

3998- انـظر: الحور العين : 155, مقالات الاسلاميين 1: 136, وفي هامشها نقل عن القاموس : الابتر لقب المغيرة بن سعد. راجع أيضا: الملل والنحل 1: 142.

3999- هـو زيـاد بن أبي زياد, أو زياد بن المنذر العبدي , مات بعد سنة 150ق . يقال : هو الذي سماه الامام الباقر(ع) (سرخوبا)وفسر باء نه شيطان يسكن البحر. انظر: مقالات الاسلاميين 1: 133, وهامش التبصير في الدين : 32.

4000- الـنـسختان : ذكين بن صفوان . وفي بيان الاديان : 34: ذكير بن صفوان , وفي مفاتيح العلوم : 29: الدكينية أصحاب الفضل بن دكين .

4001- انظر: مفاتيح العلوم : 29.

4002- (والخلفية ... عبدالصمد) ليست في (ب). والجملة بعينها موجودة في : بيان الاديان : 35. راجـع أيضا: التبصير في الدين : 54, لكنها عدت فيه من فرق الخوارج وقال باء ن الخلف هذا رئيس الخلفية من خوارج كرمان , وكان من أتباع ميمون القدري ثم تاب ...

4003- فـيـه أقـوال اخر: من انه لقب المختار: أو لقب مولاه وحارسه , أو لقب مولى محمد بن الـحـنـفـيـة وتـلـميذه . وأكثر المصادرعلى الا ول وعلى ما ذكره المؤلف (ره). راجع : مقالات الاسـلامـيـيـن 1: 89, الحور العين : 182 الفصل في الملل والنحل4 : 179, وراجع في ماهيتهم السياسية مذاهب ابتدعتها السياسة : 47ـ48.

4004- وفـي الـحـور العين : 157, انهم أصحاب أبي كرب الضرير والسيد الحميري . وفي بـعض المصادر: انهم أصحاب ابن كرب الضرير. راجع مقالات الاسلاميين 1: 90, التبصرة في الـديـن : 35, مذاهب ابتدعتها السياسة : 167. وفي البدء والتاريخ 5:128: الكرنبية أصحاب ابن كرنب الضرير.

4005- انـظـر: بيان الاديان : 35, مفاتيح العلوم : 30. وفي بعض المصادر: عبداللّه بن عمرو بن حرب . انظر: مقالات الاسلاميين 1:94, التبصير في الدين : 36.

4006- انظر: بيان الاديان : 35.

4007- في نهج البلاغة , تحقيق صبحي الصالح : 558, هلك فى رجلان : محب غال , ومبغض قال .

4008- تـخـتـلف بعض هؤلاء التسعة الغالية مع ما مضى منه (ره) عند عد هذه الفرق اجمالا, مثل الكاملية والمنصورية .

4009- ليس في (ألف).

4010- انظر, الملل والنحل 1: 156, اعتقادات فرق المسليمن والمشركين : 60.

4011- انظر: تحقيق سماحة العلامة السيد مرتضى العسكري حول هذه الفرقة المختلقة في كتابه المسمى ب(عبداللّه بن سباء).

4012- انظر: الفرق بين الفرق : 234, مقالات الاسلاميين 1: 74, المقالات والفرق : 46 و178.

4013- فـي مـفـاتـيح العلوم : 31, اعتقادات فرق المسلين والمشركين : 59, والفرق بين الفرق : 237: اء نهم قالوا: علي بمحمد أشبه من الغراب بالغراب . انظر أيضا: الحورالعين : 155.

4014- كـذا فـي أكـثـر الـمـصادر. وفي بيان الاديان : 36, والملل والنحل 1: 160, البزيغية أصـحاب بزيغ ... وفي مقالات الاسلاميين 1: 77: بزيغ بن موسى . انظر: مفاتيح العلوم : 31, فرق الشيعة : 43, المقالات والفرق : 54, أعيان الشيعة 3:564, تنقيح المقال 1: 167.

4015- ليس في (ب).

4016- هم المسمون بالسحابية أيضا. انظر: الحورالعين : 154, مفاتيح العلوم : 31, مشارق انوار اليقين : 213.

4017- كذا في بيان الاديان : 36, والصحيح ماهو مشهور من انه اسماعيل بن جعفر الصادق (ع).

راجع : الملل النحل 1:170ـ178.

4018- انظر القصة بتمامها في بيان الاديان : 36.

4019- والـمـصـادر التي تخبر عن النصيرية تنسبهم إلى محمد بن نصير النميري من أصحاب الامـام أبي محمد الحسن العسكرى (ع). وهذا أحد المذمومين الذين ادعوا البابية . انظر ترجمتهم فـي : الاحتجاج للطبرسي 2: 474ـ475, مذاهب الاسلاميين ,2:427ـ498. بحار الأنوار 25: 318ـ نـقـلا عن رجال الكشي , الفرق بين الفرق : 239. ولعلهم كانوا من أتباع اءبيه وهوالمسمى بـ(نصير) صاحب القصة الآتية .

4020- (ألف): سبع مائة .

4021- (ألف): لما.

4022- (ألف): كركر.

4023- انظر: بعض القصة في : بحار الأنوار 41: 211ـ نقلا عن منلقب آل أبي طالب 2: 336.

4024- وفي شرح المواقف : 627: هو عبداللّه بن ميمون القداح .

4025- في بعض المصادر ومنها: بيان الاديان : 36: عيسى بن چارلختان .

4026- (وابن ديدان ... چهار بختان) ليس في (ألف).

4027- (ألف): جبينه .

4028- (ب): وهـو مـحـمد. انظر: مناقب آل أبي طالب 3: 394, تفسير فرات الكوفي 2: 578, بتفاوت .

4029- كذا في النسختين وفي بيان الاديان : 38.

4030- ليس في (ألف).

4031- (واذا مات ... ظهر من الامر) ليس في (ب).

4032- أضفنا مابين المعقوفتين اصلاحا للعبارة بقرينة ما ثبت في بيان الاديان : 38.

4033- في بيان الاديان : 39: ولى الزمان .

4034- في بيان الاديان : 39: المستجيب .

4035- (بلغ حدا) ليس في (ألف).

4036- (ألف): يأتيه .

4037- انظر تمام القصة في : بيان الاديان : 36ـ39.

4038- انظر مقدمة ذلك الكتاب 1: 5ـ20.

4039- (ألف): الموجس . انظر تفصيل ترجمة مزدك في : الملل والنحل 1: 229.

4040- انـظر ترجمته في : بيان الاديان : 21, الفصول المختارة : 305, اعتقادات فرق المسلمين والمشركين : 79.

4041- انظر ترجمته في : تبصرة العوام :2493ـ 18 و184.

4042- (ألف): لعق .

4043- انـظـر تـرجـمته في : النقض : 23 و29 و2777ـ310. وفيه أيضا ترجمة شركائه الثلاثة على التفصيل .

4044- في الفهرست لابن نديم : 239, التبصير في الدين : 123: الحسين .

4045- انـظـر تـرجمته في : التبصير في الدين : 123, النقض : 301ـ310. وفيه أيضا ترجمة شركائه .

4046- انـظـر بـعـض مـا ذكـر فـي الاشـعـري في : النقض : 26 و188, وفيات الاعيان 3: 284ـ285.

4047- ليس في (ألف). وفي هامشه هكذا: (فيه حقيقة مذهب المعتزلي).

4048- (ألف): مبنيا.

4049- (والصفات للباري ... بالتوحيد والعدل) ليس في (ب).

4050- انـظر: الملل والنحل 1: 81, وترجمة هذه الفرق ومقالاتهم موجودة في : اعتقادات فرق المسلمين والمشركين : 68ـ69,التبصير في الدين : 93ـ94.

4051- انظر: الملل والنحل 1: 82.

4052- (ألف): الاشعرية والكلابية .

4053- راجع في ذلك : مقالات الاسلاميين 1: 25, الهامش . وترجمته مبسوطة في محالها. منها ما اشير اليها تلوا.

4054- انـظـر تمام هذه المقولات للاشعري في : تاريخ بغداد 11: 346, الفهرست لابن النديم : 257, وفيات الاعيان 3: 284,الملل والنحل 1: 85, تذكرة العقائد: 107.

4055- انـظـر: الـمـلـل والنحل 1: 85. وقال فيه بعد أن صرح بانحياز الاشعرى إلى هؤلاء: (انـتـقـلت سمة الصفاتية إلى الاشعرية ,ولما كانت المشبهة والكرامية من مثبتي الصفات عددناهم فرقتين من جملة الصفاتية : الاشعرية ... والمشبهة). راجع أيضا: تبصرة العوام : 106, الطرائف : 345ـ360. وراجـع تـرجمة القلانسى في : تبيين كذب المفتري : 398, والكلابي في :الفهرست لابـن النديم : 230, سير أعلام النبلاء 11: 174, والمحاسبي في : تايخ بغداد 8: 211, الفهرست لابن النديم :261.

4056- انظر: الملل والنحل 1: 84.

4057- كـذا فـي الـمـصادر. والنسختان : مضرس . انظر: الملل والنحل 1: 96, شرح المواقف : 633.

4058- انظر: المصادر المتقدمة .

4059- انظر: المصادر المتقدمة .

4060- كـذا فـي (ألف), واعـتقادات فرق المسلمين والمشركين : 65. (ب) الخوارزمي وبعض المصادر: الجواربى . انظر: الملل والنحل 1: 96, مقالات الاسلاميين 1: 214, والفرق بين الفرق : 216 و320.

4061- ليس في (ألف).

4062- ليس في (ألف).

4063- كذا في الملل والنحل 1: 99. والنسختان : الثنوية .

4064- كذا في : (ألف) والملل والنحل 1: 99. (ب): الزريبية .

4065- (ألف): الواجدية .

4066- في الملل والنحل 1: 99: وأقربهم الهيصمية .

4067- انظر الملل والنحل 1: 103.

4068- (ب): ومنهم فرق الخوارج .

4069- وهـذا الـرجل اما عبداللّه بن الكوا, واما عبداللّه بن وهب الراسبى . وأما المحاربي فهو لـقـب يـزيد بن عاصم , كما في : الملل والنحل 1: 1106, تذكرة العقائد: 109, الكامل في التاريخ 2: 398.

4070- كذا في المصادر. والنسختان : زهر.

4071- في الملل والنحل 1: 107: تل مورون باليمن . وفي معجم البلدان 2: 45: تل موزن .

4072- انظر: الملل والنحل 1: 107, الفرق بين الفرق : 61.

4073- ليس في : (ألف).

4074- ضـبـط اسـم الـرجل تارة (مسعود) واخرى (مسعد), وثالثة (مسمع) ورابعة مسعر, وهو مختار من حقق الملل والنحل 1:105, كما هو كذلك في : الكامل في التاريخ 2: 400.

4075- في الملل والنحل 1: 105, فدكي , وفي الفرق بين الفرق : 57: قدلي .

4076- (ألف): الحراب .

4077- الضأضء والضوضى والضوضء: أصوات الناس في الحرب . (محيط المحيط: 528).

4078- لـيـس فـي (ب). راجـع في مقتل حرقوص بن زهير, ذي الثدية المخدج : الكامل في التاريخ 2: 398.

4079- انـظـر قـولـة (ص) فـي : الكامل في التاريخ 2: 407. وتفصيل خروج هؤلاء المحكمة الـخـوارج مـوجود في نفس المصدر 2:398ـ407, الملل والنحل 1: 106, المقالات والفرق : 5 و129.

4080- انظر: الملل والنحل 1: 109ـ110, مقالات الاسلاميين 1: 157, تذكرة العقائد: 110.

4081- في شرح نهج البلاغة لابن أبي الحديد 4: 132: عويمر.

4082- (ب): فـدك . وفـي الـفرق بين الفرق : 66: أبوقديل . انظر أيضا: التبصير في الدين : 51.

4083- انـظـر: الـمـلل والنحل 1: 110ـ112, وفيه هكذا: (ثم افترقوا بعد نجدة إلى عطوية وفديكية ...). راجع في حالاتهم أيضا:شرح نهج البلاغة لابن أبي الحديد 4: 134, التبصير في الدين : 51.

4084- كذا في المصدر الاتي . والنسختان : ضبعة .

4085- انظر: الملل والنحل 1: 113ـ114.

4086- كذا في المصادر الآتية . والنسختان : الاخفشية أصحاب أخفش بن قيس .

4087- انـظـر: الـمـلـل والنحل 1: 118, مقالات الاسلاميين 1: 167, الفرق بين الفرق : 81, التبصير في الدين : 55, اعتقادات فرق المسلمين والمشركين : 49, تذكرة العقائد: 111.

4088- انظر: الملل والنحل 1: 118.

4089- انظر: نفس المصدر 1: 119.

4090- انظر: نفس المصدر والموضع .

4091- انظر: نفس المصدر والموضع .

4092- انظر: نفس المصدر 1: 120.

4093- (ألف): عمر.

4094- في المصدر السابق 1: 17 جعلهم مع الفرقتين التاليتين أصناف العجاردة . وفي معجم الفرق الاسلامية : 111, جعلت الخلفية من الاباضية .

4095- انظر: نفس المصدر والموضع .

4096- كـذا فـي النسختين , والملل والنحل 1: 118 ومفاتيح العلوم : 20. وفي بيان الاديان : 27, الحور العين : 171: الخازم .

4097- كذا في النسختين . وفي الملل والنحل 1: 18.

4098- انـظر: الملل والنحل 1: 115 حينما فرق العجاردة إلى أصناف سبعة : الاربعة المذكورة بهد العجاردة والثلاثة المتقدمة .

4099- فـي الملل والنحل 1: 116: جعلهم أصحاب عثمان بن أبي الصلت , وصلت بن أبي الصلت .

وفي التبصير في الدين : 54,والفرق بين الفرق : 76 جعلوا أتباع صلت بن عثمان .

4100- كـذا فـي الـنسختين , واعتقادات فرق المسلمين والمشركين : 48. وفي الملل والنحل 1: 116: ميمون بن خالد.

4101- انظر: الملل والنحل 1: 116.

4102- انظر: نفس المصدر 1: 117.

4103- انظر ما ذكر من أصناف الاباضية في : الملل والنحل 1: 121ـ 122.

4104- انظر: مقالات الاسلاميين 1: 170, الفرق بين الفرق : 83. تذكرة العقائد: 111.

4105- في الملل والنحل 1: 123: خالفوا الازارقة والنجدات والاباضية في امور.

4106- انظر: الملل والنحل 1: 125.

4107- (وهم اصناف) ليس في (ألف)

4108- في المصدر 1: 125, جعلت الاصناف الستة التالية من المرجئة الخالصة .

4109- انظر: نفس المصدر 1: 126.

4110- انظر: نفس المصدر والموضع . وأيضا: التبصير في الدين : 90, الفرق بين الفرق : 191.

4111- انظر: الملل والنحل 1: 127, التبصير في الدين : 91, الفرق بين الفرق : 192.

4112- انظر: الملل والنحل 1: 128, التبصير في الدين : 91.

4113- النسختان : غيلان بن أبي غيلان . والموجود في المصادر: غيلان بن مسلم , أوغيلان بن مـروان . انـظـر طـبـقـات المعتزلة ,25,الفرق بين الفرق ,193, الملل والنحل ,1:129, الاعلام للزركلي ,5:127.

4114- كـذا في (ألف) والملل والنحل 1: 125. (ب): الخالدية . وترجمة الخالدي موجودة فـي : اعتقادات فرق المسلمين والمشركين : 71. ورئيسهم : خالد بن صفوان البصري . راجع أيضا: طبقات المعتزلة : 30 و42.

4115- انظر: الملل والنحل 1: 125.

4116- الـنـسـخـتان : (الموسوية) بدل (الكيسانية). أثبتناها من المصدر, وبقرينة تفصيل المؤلف (ره) أصناف الكيسانية عقيب كلامه هذا.

4117- الـنسختان : الكيسانية الزيدية . ولما لم تكن الزيدية من أصناف الكيسانية حذفناها عن ذاك الموضع .

4118- (ب): اضاءة .

4119- كذا في النسختين والملل والنحل 1: 138. والظاهر كونه : (تتلمذ).

4120- انظر: الملل والنحل 1: 137ـ 140, تذكرة العقائد: 115, شرح الأصول الخمسة : 761, شرح المواقف : 628.

4121- عـادالـمـؤلف (ره) بعد ذكر الزيدية إلى ذكر أصناف الكيسانية : انظر: الملل والنحل 1: 132.

4122- (ألف): خارجيا ثم صار نادما.

4123- انـظـر: بحار الانوار 45: 332ـ400: عن أبي جعفر(ع): لا تسبوا المختار فانه قد قتل قتلتنا, وطلب بثارنا, وزوج أراملنا,وقسم فينا المال على العسرة .

4124- هذه الفرقة هي من فرق الكيسانية كما سبق من المؤلف قبيل هذا. انظر: الملل والنحل 1: 134, الحور العين :157ـ159.

4125- وهذه الفرقة جعلت أيضا من المرجئة . انظر: بيان الاديان : 28.

4126- انظر: الملل والنحل 1: 136.

4127- هكذا في أكثر المصادر. والموجود في النسختين وتلخيص المحصل : 415, واعتقادات فرق المسلمين والمشركين :75: بنان .

4128- (ب): اسماعيل , كما في اعتقادات فرق المسلمين والمشركين : 57.

4129- انظر: الملل والنحل 1: 136, الحور العين : 161.

4130- والظاهر أن المؤلف (ره) في هذا المقام أخذ بشرح أصناف الزيدية بعد الفرق الكيسانية , وكان الانسب أن يذكرهاعقيب الزيدية . انظر: الملل والنحل 1: 140ـ141.

4131- انظر أيضا: رسالة تذكرة العقائد: 115.

4132- وهو زياد بن أبي زياد. انظر: الملل والنحل 1: 140, مقالات الاسلاميين 1: 133.

4133- انظر: الملل والنحل 1: 140, الفرق بين الفرق : 22.

4134- ليس في (ألف).

4135- الامـامـيـة عـلـى حـسـب تـرتـيب صاحب الملل والنحل على سبع فرق . وهم : الباقرية والـجـعفرية , الناووسية , الافطحية ,الشميطية , الاسماعيلية الواقفة , الموسوية والمفضلية , الاثنا عشرية . والمؤلف (ره), ذكرها عدا سادسها بين أصناف فرق الغلاة , غير مراع ترتيب صاحب الملل والـنـحـل , مـع انه صرح في اء ول الفصل بذكر الفرق ثانيا, حكاية عنه لاجل اشتماله على زيادة الفوائد.

4136- وأصـنـاف الـغـلاة عند الشهرستاني تبلغ احدى عشرة فرقة . ذكرها المؤلف (ره) غير (اليونسية) حينما صارت مختلطة مع فرق الامامية كما يظهر بعد التأمل هنا والرجوع إلى الملل والنحل 1: 144ـ169.

4137- الملل والنحل 1: 154.

4138- انظر: نفس المصدر 1: 147.

4139- انـظر: الملل والنحل 1: 155, المقالات والفرق : 20. وقد ألف العلا مة العسكري كتابا قـيما أثبت فيه كون الرجل أسطورياخرافيا أوجدته الايادي الخائنة المعادية للاسلام والشيعة .

(عبداللّه بن سباء وأسطورته).

4140- الملل والنحل 1:156, المقالات والفرق , التعليقات : 154.

4141- الملل والنحل 1: 148, المقالات والفرق , التعليقات : 212.

4142- الـنسختان : أكثر. والصحيح ما أثبتناه . راجع : مقالات الاسلاميين 1: 99, الملل والنحل 1: 148.

4143- قـيـل في اسمه أيضا: أبي سمط, كما في تنقيح المقال 3: 308, وأبو السميط, كما في الـمـقـالات والفرق : 87, وأبي السبط,كما في بحارالانور 9: 137, وشميط, كما في : الخط ط للمقريزي 2: 351. والمتن موافق لما في : الملل والنحل 1:148.

4144- كـذا فـي أكـثر المصادر. انظر: المقالات والفرق : 190, الملل والنحل 1: 156. وفي المقالات والفرق : 59: هم أصحاب بشار الشعيري . انظر ترجمته في المصدر الاخير.

وفي الملل والنحل 1: 156, الدوسي , كما في تذكرة العقائد: 121.

4145- 4146- انظر: الملل والنحل 1: 158, المقالات والفرق : 46ـ47.

4147- (ألف): نصبا.

4148- كـذا فـي : الـمـلل والنحل 1: 149, تذكرة العقائد: 117, وراجع مؤداه في : الأصول من الكافي 1: 307, الارشاد للمفيد 2:217. والنسختان : (سابقكم) بدل (سابعكم).

4149- كـانـا مـن أصـحـاب الـصادقين (ع), ومن وكلائهما مدة مديدة . وهذا دليل على وثاقته , وجـلالـتـه , وعـدم غـلوهما. فهو من شيوخ أصحاب الائمة (ع) وخاصتهم ومن الفقهاء الصالحين رحمهم اللّه . انظر مزيد ترجمتهما في : تنقيح المقال 1: 438و3: 238, معجم رجال الحديث 18: 334ـ349. والثالث ثقة فطحي . انظر: تنقيح القتال 2: 318.

4150- ما بين المعقوفتين ليس في النسختين , أضفناها من الملل والنحل 1: 157, اصلاحا للكلام .

وتـرجـمـته مسطورة فيه وفي :فرق الشيعة : 63, المقالات والفرق : 74, تنقيح المقال 3: 236, وفي المصدر الاخير وردت أحاديث في ذمه ولعنه .

4151- يلقب الرجل أيضا بأبي الظبيان , وبابن مقلاص , راجع : تنقيح المقال 3: 189.

4152- (في الصادق) ليس في (ألف).

4153- انظر: الملل والنحل 1: 159, فرق الشيعة : 69, المقالات والفرق : 81.

4154- انظر: الملل والنحل 1: 160.

4155- (ألف): الاختيارات .

4156- الـنـسختان : نعمان بن أبي جعفر. والصحيح ما أثبتناه . انظر: فرق الشيعة : 78, المقالات والفرق : 88.

4157- انظر: الملل والنحل 1: 166.

4158- هـو أبـوجـعـفـر مـحـمد بن على بن النعمان الملقب بمؤمن الطاق , من أصحاب الصادق والـكـاظـم (ع). ثـقة جليل , كان كثيرالعلم حسن الخاطر, وكان متكلما حاذقا حاضر الجواب . وله احـتجاجات ظريفة مع بعض المخالفين وهم يلقبونه شيطان الطاق . توجد ترجمته واحتجاجاته في : الفهرست لابن النديم : 224, فرق الشيعة : 78, المقالات والفرق ,التعليقات : 227, سفينة البحار 1: 333.

4159- الـنـسـختان : وهو من أصحاب . والظاهر زيادة كلمتي , (هومن) لعدم استقامة المعنى معهما.

4160- النسختان : هند بن سالم . والمصادر توافق ما أثبتناه . راجع ما أشرنا اليها تلوا.

4161- انـظـر فـي كـون الـهـشاممين من وجوه الشيعة وخاصة أهل البيت : فرق الشيعة : 78, المقالات والفرق : 231, وراجع أيضاالملل والنحل 1: 166.

4162- انظر: الملل والنحل 1: 168, اعتقادات فرق المسلمين والمشركين : 61, تذكرة العقائد: 123.

4163- (ألف): وقالوا.

4164- انـظـر: الـملل والنحل 1: 170, المقالات والفرق : 80, تذكرة العقائد: 125. ومن أراد تفصيل مقالاتهم وأصنافهم فليراجع :مذاهب الاسلاميين 2: 87ـ582.

4165- الملل والنحل 1: 179.

4166- (ألف): يثبتون .

4167- كذا في الملل والنحل 1: 187.

4168- كذا في الملل والنحل 1: 187. والنسختان : البزنطي .

4169- الـنـسـخـتان : عبداللّه الحكيم . والصحيح ما أثبتناه . انظر: الملل والنحل 1: 188, سير أعلام النبلاء 10: 8.

4170- ليس في (ب).

4171- أضفنا العنوان بقرينة الفصل السابق .

4172- في نفس المصدر: يعقوب بن ابراهيم بن محمد.

4173- في الملل والنحل 1: 187: الحسن بن محمد بن الصباح الزعفراني .

4174- ليس في (ب).

4175- ليس في (ألف).

4176- (ألف): خدا.

4177- ليس في (ألف).

4178- انظر: بيان الاديان : 5.

4179- (ألف): ذلك بيت .

4180- انظر: چهارمقاله عروضى (تعليقات): 245.

4181- (حى و) ليس في (ب).

4182- انظر: الملل والنحل 1: 212.

4183- (ألف): آهيا شراهيا. وفي بيان الاديان : 7: أهيا شداهيا.

4184- فى بيان الاديان : 7:ايلوهيم .

4185- كذا في (ب). (ألف): أذوياني . وفي بيان الاديان : 7: آذوناي .

4186- فى بيان الاديان : 7: سرشتيا.

4187- كذا في (ألف). (ب). دنگرى . انظر:بيان الاديان : 7

4188- يوجد له تعالى أسماء اخر عند ملل اخرى قديمة . راجع نفس المصدر: 4ـ9.

4189- ليس في (ب).

4190- انظر: مفاتيح العلوم : 35, التنبيه والاشراف , المترجم 1: 193, الفصل في الملل والاهواء والنحل 1: 98, الملل والنحل 1:199, بيان الاديان : 15, تذكرة العقائد: 89, الحور العين : 145.

4191- النساء/46.

4192- انـظـر: مـفاتيح العلوم : 34ـ35. وفيه : السامرية قوم السامري ... ورأس الجالوت هو رئيسهم ... راجع أيضا: المقالات والفرق : 30.

4193- أي : ملوكهم .

4194- انظر: الملل والنحل 1: 193 و196, تبصرة العوام : 22.

4195- فـي الـملل والنحل 1: 196: أبي عيسى اسحاق بن يعقوب . أنظر أيضا: اعتقادات فرق المسلمين والمشركين : 83.والنسختان : عيسى بن يعقوب , كما في مفاتيح العلوم : 34.

4196- كذا في الملل والنحل 1: 197. وفي اعتقادات فرق المسلمين والمشركين : 83: المعادية أتباع رجل من همدان . راجع أيضا: مفاتيح العلوم : 34, ذيل (المقاربة).

4197- انظر: الملل والنحل 1: 199.

4198- فـي مـفـاتـيـح العلوم : 33: مار يعقوب . وفي : الفصل في الملل ولاهواء والنحل 1: 49: ينسبون إلى يعقوب البرذعاني وكان راهبا بالقسطنطينية ... راجع أيضا: الملل والنحل 1: 206.

4199- انـظـر: الـملل والنحل 1: 205, تذكرة العقائد: 91, مفاتيح العلوم : 33. وفيه أصحاب نسطورس .

4200- في النسختين : ملكان . وما أثبتناه عن المصادر. انظر: الملل والنحل 1: 203, مفاتيح العلوم : 33, تذكرة العقائد: 91,الفصل في الملل والاهواء والنحل 1: 48.

4201- انظر: الملل والنحل 1: 206, الفصل في الملل وأهواء والنحل 1: 49.

4202- انظر: الملل والنحل 1: 207ـ 208.

4203- انظر: بيان الاديان : 15.

4204- هـم الـجـبابرة الذين كانوا بالشام على عهد موسى (ع) من بقية قوم عاد وولد عمليق بن لاوذ بن ارم بن سام بن نوح , وهم أمم تفرقوا في البلاد. انظر: لسان العرب 10: 271.

4205- (ألف): وهو اللّه .

4206- انظر: تاريخ وصاف : 281.

4207- (ب): اصل .

4208- انظر: الملل والنحل 1: 213.

4209- انظر: نفس المصدر والموضع . وفيه : قد ورد في تواريخ الهند والعجم ان كيومرث هو آدم (ع).

4210- فـي الـلـوامـع الالهية , بالهامش : 242: الرزوانية . انظر: الملل والنحل 1: 214, تذكرة العقائد: 93.

4211- كـذا في (ألف) ومفاتيح العلوم : 31, والفصل في الملل والنحل 1: 98, واعتقادات فرق المسلمين والمشركين : 86.(ب): زردشت , كمافي الملل والنحل 1: 216.

4212- كـذا فـي الـنسختين . وفي الملل والنحل 1: 216: (بورشب). وفي تاريخ اليعقوبي 1: 164, (خـركـان). وفـي مروج الذهب 1: 255: زرادشت بن اسبيمان , وقيل : انه زرادشت بن بـورشـف ... وفـي الـكـامل في التاريخ 1: 174: سقيمان . وترجمة زرادشت موجودة في المواضع المشار اليها آنفا, وفي تجارب الامم 1: 30.

4213- (ب): قاني .

4214- انـظـر ترجمته في الكامل في : التاريخ 1: 250, الملل والنحل 1: 224. وفيه : المانوية أصحاب ماني بن فاتك .وفي تاريخ اليعقوبي 1: 159: ماني بن حماد الزنديق .

4215- انظر: مفاتيح العلوم :37, الملل والنحل 1: 229, تذكرة العقائد: 96, تبصرة العوام : 18.

4216- انظر: الملل والنحل 1: 230, مفاتيح العلوم : 37, وفي المصدر الاخير: هم منسوبون إلى ابن ديصان .

4217- أضـفناها من الملل والنحل 1: 232. انظر في المرقيونية أو المرقونية : مفاتيح العلوم : 37, اعـتقادات فرق المسلمين والمشركين : 89, وفي الحور العين : 141: هم أصحاب يعقوب بن مرقيون .

4218- كذا في الملل والنحل 1: 233. والنسختان : الكيونية . راجع أيضا: تذكرة العقائد: 97.

4219- كذا في الملل والنحل 1: 233, تذكرة العقائد, 97. والنسختان : الصابية .

4220- انـظـر: الملل والنحل 1: 233, تذكرة العقائد: 97, وليعلم ان ما عده المؤلف (ره) من الثنوية إلى هنا, كانت من فرق الثنوية , كما جعله كذلك في الملل والنحل 1: 224ـ 234. راجع في تفصيل هذه المقالات لتلك المذاهب : الحور العين :139ـ142, تبصرة العوام : 18ـ 20.

4221- (ألف): وغره ذلك .

4222- (ألف): ولذلك الاعتقاد.

4223- (ألف): الدهاقين القرين .

4224- (ألف): أنوشيروان أمره .

4225- انظر: الملل والنحل 1: 229, اعتقادات فرق المسلمين والمشركين : 89, بيان الاديان : 17, الحور العين : 140, تذكرة العقائد: 96, البدء والتاريخ 3: 167, تبصرة العوام : 18.

4226- يقال انه خنوخ بالعبرية وادريس بالعربية وعطارد بالكلدانية . و(هرمس) عنوان رفيع كـ قصير, وكسرى . وسمي بهذاالعنوان جمع من الحكماء الاقدمين . راجع طبقات الاطباء الحكماء: 58, الفهرست لابن النديم : 417, الملل والنحل 2:47, مفاتيح الغيب : 405.

4227- فـي تـاريخ الحكماء للقفطي : 287: سنبليقوس وسنبلقيوس . انظر أيضا: الفهرست لابن النديم : 347.

4228- قيل فيه أيضا أغاثاذيمون واغثاذيمون وغوثاذيمون . انظر: الفهرست لابن النديم : 419, تاريخ الحكماء للقفطى : 656,مفاتيح الغيب : 405, بيان الاديان : 12, الملل والنحل 2: 47.

4229- انظر: طبقات الاطباء والحكماء: 92, تاريخ الحكماء للقفطي : 126 و275.

4230- الـنـسختان : محمود. راجع ترجمته في : تاريخ الحكماء للقفطي : 555, الملل والنحل 2: 168, هـديـة الاحـبـاب : 67, شـرح الالهيات من كتاب الشفاء, المقدمة , النجاة من الغرق في بحر الـضلالات , المقدمة , الوافي بالوفيات 12: 391, شذرات الذهب 3: 234. وفي المصدر الاخير: كان أبوه من دعاة الاسماعيلية .

4231- (ب): الاسماعيلي .

4232- انظر ترجمته في : أساس التقديس : 6, وفيات الاعيان 4: 216, طبقات الشافعية للسبكي 4: 110.

4233- (ألف): الشافعي .

4234- ذكـره الـرازي فـي أسـاس التقديس : 6, من الشافعية . راجع ترجمته : هدية الاحباب : 139, المفردات في غريب القرآن ,المقدمة .

4235- انظر ترجمته في : تاريخ الحكماء للقفطى : 171, طبقات الاطباء والحكماء: 106, الحكمة الخالدة : 225.

4236- انـظـر تـرجـمة جابربن حيان في : الفهرست لابن النديم : 42ـ 422, وترجمة السيد اسـماعيل بن محمد الحميري في :الفصول المختارة : 298, هدية الاحباب : 156, سفينة البحار 1: 336. وأما الفرقتان المنسوبتان اليهما فلم نجد لهما أثراالا في : مشارق انوار اليقين : 214.

4237- كذا في (ب) والمصادر الآتية . (ألف): يوحنا.

4238- (ألف): بثلثيه .

4239- هـي جـمـع الـبـرطيل ـ بالكسرـ وهو الرشوة . وفي المثل : البراطيل تنصر الاباطيل .

(المصباح المنير: 42).

4240- انظر: الكشاف 4: 431, مجمع البيان 4: 267, تفسير القمي 2: 144.

4241- انظر: الكشاف 3: 431.

4242- (ب): وقيل .

4243- (ألف): متماكنا.

4244- (بالفعل الا بسبب هذا التركيب) ليست في (ب).

4245- راجـع مـا يـقـرب مـن ذلـك : المباحث المشرقية 2: 214ـ218, وانظر بعض ما يتعلق بـالـكـيمياء: رسائل اخوان الصفاء 4:286, ايضاح المقاصد من حكمة عين القواعد: 365, كشاف اصطلاحات الفنون : 927, بحار الأنوار 40: 168ـ نقلا عن مناقب آل أبي طالب 1: 259.

4246- (ب): الفائدة .

4247- الـظـاهر عدم ارادة ما ألفه الشيخ المفيد, ولا يبعد ارادة (عيون المحاسن) المنسوب إلى الـطبري الامامي والواسطي . انظر:الذريعة إلى تصانيف الشيعة 15: 382ـ 383, والحديث مـوجود في : عيون اخبار الرضا(ع) 1: 249. وراجع في ترجمة زيدبن على : الارشاد المفيد 2: 168, رجـال الـطـوسـى : 89, سـيـر أعـلام الـنـبـلاء 5: 389, عـيون اخبار الرضا(ع) 1:248ـ253.

4248- فـي الـمصدر: ولقد حدثني أبي موسى بن جعفر(ع) انه سمع أباه جعفر بن محمد بن على (ع) يقول : رحم اللّه عمي زيدا انه دعا إلى الرضى من آل محمد. ولوظفر لوفى بما دعا اليه .

4249- المصدر: استشاربي . والاظهر ما أثبتناه .

4250- (ألف): داعيته .

4251- عيون اخبار الرضا(ع) 1: 249.

فـي الـمـصـدر تصريح باء ن السائل من الرضا(ع) كان هو المأمون . قال : يا أبا الحسن أليس قدجاء [زيد] فيمن ادعى الإمامة بغير حقها ماجاء؟...

4253- كذا في المصدر. والنسختان : الحق .

4254- عـيـون اخبار الـرضا(ع) 1: 250. انظر: بحار الانوار 46: 170ـ نقلا عنه وعن الامالي للصدوق .

4255- المصدر: لروحه .

4256- كذا في المصدر. والنسختان : تبهج .

4257- المصدر: السماوات والارض .

4258- كذا في المصدر. (ألف): يسري . (ب) يسير.

4259- عيون اخبارالرضا(ع) 1: 251.

4260- من المصدر.

4261- المصدر: مع رسول اللّه .

4262- عيون اخبارالرضا(ع) 1: 252.

4263- من المصدر. والنسختان : ربيان أو ريان .

4264- (ألف): ادخله .

4265- مـن الـمصدر. (ألف): ديباجة خده . (ب): على خده . والديباجتان : الخدان , وديباجة الوجه وديباجة حسن بشرته (لسان العرب 2: 262ـ 263).

4266- الجمانة واحدة الجمان . وهي اللؤلؤ ... (محيط المحيط,126).

4267- من المصدر.

4268- عيون اخبار الرضا(ع) 1: 252, انظر أيضا: بحار الأنوار 46: 171ـ نقلا عن الامالي للصدوق : 341.

4269- (ألف): (فصل) بدل (فائدة).

4270- انظر ترجمته في : طبقات الاطباء والحكماء: 77, تاريخ الحكماء للقفطي : 126.

4271- انظر ترجمته في : طبقات الاطباء والحكماة : 104, تاريخ الحكماء للقفطي : 86.

4272- انـظر ترجمته في : طبقات الاطباء والحكماء: 98, تاريخ الحكماء للقفطي : 138, تاريخ اليعقوبي 1: 133.

4273- انـظـر ترجمته في : طبقات الاطباء والحكماء: 83, تاريخ الحكماء للقفطي : 49, تاريخ اليعقوبي 1: 127, الفهرست لابن النديم : 307.

4274- انـظر: الملل والنحل 2: 128, مروج الذهب 1: 257ـ258, تاريخ اليعقوبي 1: 143, طبقات الاطباء والحكماء: 82,الهامش .

4275- (ألف): بل المذكور في القرآن .

4276- انظر المصادر المتقدمة آنفا, ولا سيما ما بهامش طبقات الاطباء والحكماء: 81ـ82.

4277- انظر: الملل والنحل 2: 248ـ250.

4278- في المصادر: بن أرسطون . انظر: الملل والنحل 2: 94, تاريخ الحكماء للقفطي : 31.

4279- في الملل والنحل 2: 94: بن أرسطن بن أرسطوقليس .

4280- أضفناها من المصدر. (ألف): سنة عشرين . (ب) سنة عشر.

4281- انظر: الملل والنحل 2: 94.

4282- (ب): سقراط كان .

4283- (ب): وتلمذه .

4284- ليست في (ب).

4285- انظر ترجمة سقراط فى : طبقات الاطباء والحكماء: 90, تاريخ اليعقوبي 1: 118ـ119, تاريخ الحكماء للقفطي : 275,الفهرست لابن النديم : 306, الملل والنحل 2: 89.

4286- انظر: الملل والنحل 1: 210, الحورالعين : 142.

4287- كذا في النسختين .

4288- (والظلمة شر) ليس في (ب).

4289- في الملل والنحل 1: 214: زروان الكبير.

4290- (ب): الاخر.

4291- (ألف): زردشت .

4292- انظر: الملل والنحل 1: 213.

4293- ما بين المعقوفتين من المصدر, أضفناها لاستقامة العبارة . انظر نفس المصدر والموضع .

4294- ليس في (ب).

4295- (ب): (ثـم تـحـريـر كـتاب اسرار في الإمامة الاطهار للشيخ المختار الشيخ على الـطـبـرسـى (قدس سرهم) بتاريخ سنة1072 ق (بدل) وقد فرغت من كتابة هذه ... الطيبين الطاهرين).